المسيحية في البنجاب الهندية

وفقاً لتعداد السكان عام 2001 يشكل المسيحيون حوالي 1.2% من إجمالي السكان في البنجاب الهندية أي حوالي 335,221 نسمة،[1] وهي الولاية الهندية الوحيدة ذات الأغلبية السِّيخيّة. ويتوزع المسيحيين البنجابيين في الولاية بين الكنائس البروتستانتية المختلفة مثل الكنائس المتحدة الأنجليكانية في شمال الهند، والكنيسة الميثودية، والكنيسة المشيخية،[2] والإنجيلية والخمسينية. إلى جانب حضور لأتباع الكنيسة الرومانية الكاثوليكية. وتقع أبرشية أمريتسار الأنجليكانية في البنجاب وكذلك أبرشية جالاندهار الرومانية الكاثوليكية. وهناك الآلاف من التجمعات المسيحية في الولاية.[2]

كاتدرائية القديسة مريم الكاثوليكية في جالاندهار.

تاريخعدل

الحقبة المبكرةعدل

في القرن السادس عشر وصل المبشرون اليسوعيون من غوا والتي كانت مستعمرة برتغالية يقيمون إلى لاهور، وقاموا ببناء أولى الكنائس الرومانية الكاثوليكية في البنجاب، وذلك في عام 1597، بعد عامين من منحهم الإذن من قبل الإمبراطور أكبر، وقد هدمت هذه الكنيسة في وقت لاحق، ربما خلال حقبة أورانغزب.

الراج البريطاني والعصور الحديثةعدل

كان كل من جون لوري وويليام ريد من أوائل المبشرين الذين ذهبوا إلى المناطق الواقعة فيما يعرف الآن بالبنجاب الهندية في عام 1834.[3] ومن عام 1881 إلى عام 1891، ازداد عدد السكان المسيحيين في البنجاب المتحدة آنذاك.[4] وبرز المبشر البنجابي سادهو سوندار سينغ (1889-1929)، وهو من مواليد لوديانا، تحول من الديانة السِّيخيّة إلى المسيحية،[5][6] وقام بالتبشير في أنحاء الهند. ينحدر الكثير من المسيحيين البنجابيين الحاليين ينحدرون من المتحولين إلى المسيحية خلال الحكم البريطاني. في البداية، كانت التحولات إلى المسيحية قادمة من "المجتمعات العليا في البنجاب، ومن العائلات المتميزة والمرموقة"، بما في ذلك العائلات الهندوسية "من الطبقة العليا"، وكذلك الأسر المسلمة التي تحولت إلى المسيحية لاحقاً.[7][8][9] مع ذلك، يعود أصول العديد من المسيحيين البنجابيين الحاليين الأخرين إلى الشوراس. حيث تحول الشوراس إلى حد كبير إلى المسيحية في شمال الهند خلال الحكم البريطاني. كما كان الغالبية العظمى من المتحولين من مجتمعات السِّيخُ في البنجاب، وبدرجة أقل الشوراس الهندوس؛ تحت تأثير ضباط الجيش البريطاني المتحمسين والمبشرين المسيحيين. وبالتالي، منذ الاستقلال أصبح المسيحيين البنجابيين مُنقسمين بين البنجاب الباكستاني والبنجاب الهندي. ويشارك المسيحيون بشدة في التحويلات من خلال المبشرين في البنجاب، وأصبحت المنظمات السيخية تشعر بالقلق إزاء ارتفاع معدل التحويل إلى المسيحية بين عائلات السيخ من الطبقة العليا.[10]

مراجععدل

  1. ^ "Population by religion community – 2011". The Registrar General & Census Commissioner, India. مؤرشف من الأصل في 23 سبتمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. أ ب "Indien: Großartiges Gemeindewachstum in Punjab" (باللغة الألمانية). Deutsche Missionsgemeinschaft. مؤرشف من الأصل في 22 مارس 2012. اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Juergensmeyer, Mark (22 December 1976). "The Fading of an Era: The Last Missionaries in the Punjab". Christian Century. مؤرشف من الأصل في 6 يوليو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Krüppner, Thomas (11 November 2006). "Konversion und Rekonversion im Hinduismus" (باللغة الألمانية). Suedasien.info. مؤرشف من الأصل في 22 أغسطس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Parker, Mrs. Arthur. Sadhu Sundar Singh: Called of God, (London: Fleming H. Revell Company, 1920) p. 28-29.
  6. ^ "Sadhu Sundar Singh", CCEL نسخة محفوظة 30 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Jones, Kenneth W. (1976). Arya Dharm: Hindu Consciousness in 19th-century Punjab (باللغة الإنجليزية). دار نشر جامعة كاليفورنيا. صفحة 12. ISBN 9780520029200. Christian conversion followed patterns of previous religious inroads, striking at the two sections of the social structure. Initial conversions came from the upper levels of Punjab society, from the privileged and prestigious. Few in number and won individually, high caste converts accounted for far more public attention and reaction to Christian conversion than the numerically superior successes among the depressed. Repeatedly, conversion or the threat of conversion among students at mission schools, or members of the literate castes, produced a public uproar. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Day, Abby (28 December 2015). Contemporary Issues in the Worldwide Anglican Communion: Powers and Pieties (باللغة الإنجليزية). Ashgate Publishing. صفحة 220. ISBN 9781472444158. The Anglican mission work in the northern part of the Indian subcontinent was primarily carried out by CMS and USPG in the Punjab Province (Gabriel 2007, 10), which covered most parts of the present state of Pakistan, particularly Lahore, Peshawar and Karachi (Gibbs 1984, 178-203). A native subcontinental church began to take shape with people from humbler backgrounds, while converts from high social caste preferred to attend the worship with the English (Gibbs 1984, 284). الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Moghal, Dominic (1997). Human person in Punjabi society: a tension between religion and culture (باللغة الإنجليزية). Christian Study Centre. Those Christians who were converted from the "high caste" families both Hindus and Muslims look down upon those Christians who were converted from the low caste, specially from the untouchables. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Chadha, Vivek (23 March 2005). Low Intensity Conflicts in India: An Analysis (باللغة الإنجليزية). SAGE Publications. صفحة 174. ISBN 9780761933250. 'In 1881 there were 3,976 Christians in the Punjab. By 1891 their number had increased to 19,547, by 1901 to 37,980, by 1911 to 163,994 and by 1921 to 315,931 persons' (see Figure 8.1). However, the Sikhs were more alarmed when some of the high caste families starting converting. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: التاريخ والسنة (link)

انظر أيضاًعدل

 
هذه بذرة مقالة عن موضوع متعلق بالهند بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.