المركز الإعلامي للعلوم

منظمة

المركز الإعلامي للعلوم عبارة عن منظمة تأسست في عام 2002،[5] بعد عامين من تقرير لجنة اختيار مجلس اللوردات في المملكة المتحدة حول العلوم والتكنولوجيا في عام 2000 حول «العلم والمجتمع» في عام 2000.[6]

المركز الإعلامي للعلوم
الاختصار SMC
البلد Flag of the United Kingdom.svg المملكة المتحدة[1]  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
تاريخ التأسيس 2000
الوضع القانوني منظمة خيرية[1]  تعديل قيمة خاصية (P1454) في ويكي بيانات
الاهتمامات العلم والمجتمع في المملكة المتحدة
منطقة الخدمة المملكة المتحدة
المدير فيونا فوكس  تعديل قيمة خاصية (P1037) في ويكي بيانات
Director فيونا فوكس[2][3]
المالية
إجمالي الإيرادات 561371 جنيه إسترليني (2017)[4]
626809 جنيه إسترليني (2018)[4]
579773 جنيه إسترليني (2019)[4]
584908 جنيه إسترليني (2020)[4]
722170 جنيه إسترليني (2021)[4]  تعديل قيمة خاصية (P2139) في ويكي بيانات
عدد الموظفين 8 (2017)[4]
10 (2021)[4]  تعديل قيمة خاصية (P1128) في ويكي بيانات
الموقع الرسمي http://www.sciencemediacentre.org

ذكر هذا التقرير أنه في حين تم الإبلاغ عن العلم بدقة بشكل عام في وسائل الإعلام، كانت هناك حاجة للترويج لمزيد من معلومات الخبراء في الأوقات التي يتعرض فيها العلم للهجوم في العناوين الرئيسية، مع الإشارة إلى رد فعل الجمهور على المحاصيل المعدلة وراثيًا، على وجه الخصوص.

المهامعدل

من أجل تعزيز العلم الأكثر استنارة في وسائل الإعلام، تتمثل الوظيفة الرئيسية للمركز في خدمة الصحفيين، وتقديم ملخصات أساسية حول القضايا العلمية الحالية وتسهيل المقابلات مع العلماء. مديرتها هي فيونا فوكس وهي عضوة سابقة في الحزب الشيوعي الثوري ومساهمة سابقة في مجلتها الماركسية الحية.[7]

أهدافعدل

الهدف المعلن لـلمركز الإعلامي للعلوم هو «تسهيل تفاعل المزيد من العلماء مع وسائل الإعلام، على أمل أن يتمكن الجمهور من الوصول إلى معلومات علمية دقيقة وقائمة على الأدلة حول قصص اليوم».

بنيةعدل

ساعدت سوزان غرينفيلد، مديرة المعهد الملكي لبريطانيا العظمى، في إنشاء المركز الإعلامي للعلوم.[بحاجة لمصدر] في حين أن المركز لا يزال يقع في جناح تم تجديده خصيصًا للمؤسسة الملكية، يتم المطالبة بالاستقلال الكامل من جميع الممولين والداعمين.[بحاجة لمصدر]

يتم تمويل المركز الإعلامي للعلوم من قبل أكثر من 60 منظمة، مع حد أقصى للتبرعات الفردية بقيمة 12.500 جنيه إسترليني سنويًا.[بحاجة لمصدر] يتلقى المركز الإعلامي للعلوم رعاية من مجموعة من الممولين بما في ذلك المؤسسات الإعلامية والجامعات والجمعيات العلمية والمتعلمة ومجالس الأبحاث في المملكة المتحدة والهيئات الحكومية وكوانجوس والجمعيات الخيرية والمانحين من القطاع الخاص والهيئات الاعتبارية. للحصول على قائمة محدثة بالممولين، انظر.[5]

نقدعدل

ذكر مقال نُشر عام 2013 في مجلة طبيعة عن المركز الإعلامي للعلوم، «ربما كان أكبر انتقاد لقناة فوكس والمركز الإعلامي للعلوم هو أنهم يدفعون بالعلم بقوة شديدة - حيث يعملون كوكالة علاقات عامة أكثر من كونهم مصدرًا للمعلومات العلمية الدقيقة.»[8]

في عام 2002، وصف رونان بينيت وآلان روسبريدجر المركز الإعلامي للعلوم بأنها مجموعة ضغط.[9]

مراكز العلوم الإعلامية أخرىعدل

خلال فترة البروفيسور جرينفيلد كمفكر مقيم في جنوب أستراليا، تم إنشاء مركز إعلامي للعلوم أسترالي جديد في أديلايد، أستراليا في أغسطس 2005.[10][11]

توجد مراكز العلوم الإعلامية في دول أخرى مثل اليابان؛ باستثناء العلاقة بين المركز الإعلامي للعلوم في المملكة المتحدة والمركز الأسترالي للعلوم، فإن هذه المراكز مستقلة عن بعضها البعض.[بحاجة لمصدر]

تأسس المركز الإعلامي للعلوم في كندا في عام 2008.[12]

تم إطلاق مركز نيوزيلندا للإعلام العلمي في 30 يونيو 2008[13]

تأسس المركز الإعلامي للعلوم بألمانيا في عام 2015 بمبلغ 1.5 مليون يورو من الأموال الأولية من قبل كلاوس تشيرا، مؤسس شركة البرمجيات الأنظمة والتطبيقات والمنتجات في معالجة البيانات.[14]

مراجععدل

  1. أ ب رقم اللجنة الخيرية لإنجلترا وويلز: https://register-of-charities.charitycommission.gov.uk/charity-search?p_p_id=uk_gov_ccew_portlet_CharitySearchPortlet&_uk_gov_ccew_portlet_CharitySearchPortlet_priv_r_p_useSession=true&_uk_gov_ccew_portlet_CharitySearchPortlet_priv_r_p_mvcRenderCommandName=%2Fsearch-results&_uk_gov_ccew_portlet_CharitySearchPortlet_keywords=1140827 — تاريخ الاطلاع: 12 فبراير 2022
  2. ^ Callaway, E. (2013)، "Science media: Centre of attention: Fiona Fox and her Science Media Centre are determined to improve Britain's press. Now the model is spreading around the world"، Nature، 499 (7457): 142–4، doi:10.1038/499142a، PMID 23846643.
  3. ^ Anon (2005)، "Editorial: Public controversies that involve scientific uncertainty can be influenced by mavericks. Open confrontation and analysis serves the public better than excommunication"، Nature، 437 (7055): 1، doi:10.1038/437001a، PMID 16136088.
  4. أ ب رقم اللجنة الخيرية لإنجلترا وويلز: https://register-of-charities.charitycommission.gov.uk/charity-search?p_p_id=uk_gov_ccew_portlet_CharitySearchPortlet&_uk_gov_ccew_portlet_CharitySearchPortlet_priv_r_p_useSession=true&_uk_gov_ccew_portlet_CharitySearchPortlet_priv_r_p_mvcRenderCommandName=%2Fsearch-results&_uk_gov_ccew_portlet_CharitySearchPortlet_keywords=1140827 — تاريخ الاطلاع: 14 فبراير 2022
  5. أ ب Kirby, Tony (2009)، "Fiona Fox"، The Lancet، 373 (9680): 2017، doi:10.1016/S0140-6736(09)61099-0، PMID 19524767، مؤرشف من الأصل في 10 يوليو 2021.
  6. ^ "House of Lords - Science and Technology - Third Report"، www.publications.parliament.uk، مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016.
  7. ^ Melchett, Peter (19 أبريل 2007)، "Clear intentions"، The Guardian، London، مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2021.
  8. ^ Nature (2013)، "Science media: Centre of attention"، Nature، 499 (7457): 142–144، doi:10.1038/499142a، PMID 23846643.
  9. ^ The Guardian (2002)، "Lobby group 'led GM thriller critics'"، مؤرشف من الأصل في 9 يونيو 2021.
  10. ^ "Our Origins"، Australian Science Media Centre، مؤرشف من الأصل في 28 يناير 2019، اطلع عليه بتاريخ 03 مارس 2011.
  11. ^ "Adelaide Thinkers in Residence - Impacts"، Govt. of South Australia، مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2015، اطلع عليه بتاريخ 03 مارس 2011.
  12. ^ The SMCC Story The Science Media Centre of Canada, retrieved 29 January 2019 نسخة محفوظة 2020-02-18 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ The New Zealand Science Media Centre, retrieved 29 January 2019 نسخة محفوظة 17 أبريل 2021 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ The Science Media Center Germany retrieved 28 January 2019 نسخة محفوظة 2021-05-14 على موقع واي باك مشين.

روابط خارجيةعدل