المذھب الأسمي

Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

المذھب الاسمي أو الاسمانية: تیار في فلسفة العصور الوسطى، يَعتبِر المفاھیم الكلیة مجرد أسماء للأشیاء الجزئیة. وأصحاب المذھب الاسمي يؤكدون في مقابل واقعیة العصور الوسطى أن الأشیاء الجزئیة وحدھا، بخصائصھا الجزئیة، ھي التي توجد حقا. أما المفاھیم العامة التي تخلقھا أفكارنا من ھذه الأشیاء –وھي أبعد من أن توجد في استقلال عن الأشیاء– لا تعكس حتى خواصھا وصفاتھا. والمذھب الأسمي يرتبط ارتباط لا ينفصم بالاتجاھات المادية لإدراك أولیة الأشیاء وثانوية طبیعة المفاھیم. والمذھب الأسمي –في رأي ماركس– كان أول تعبیر عن المادية في العصور الوسطى. غیر أن أصحاب المذھب الأسمي لم يفھموا أن المفاھیم العامة تعكس الصفات الواقعیة للأشیاء الموجودة موضوعیا، وأن الأشیاء الجزئیة لا تنفصل عما ھو عام بل تحتويه داخلھا. وكان روسلین وجون دانز سكوطس ووليم الأوكامي أبرز أصحاب المذھب الأسمي من القرن الحادي عشر إلى القرن الرابع عشر. وقد تطورت أفكار المذھب الأسمي على أساس مثالي في مذاھب بركلي وديفيد هيوم، وبعد ھذا حديثا في الفلسفة السیمنطیقیة.

مراجععدل


 
هذه بذرة مقالة عن الفلسفة أو متعلقة بها بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.