القمر الصناعي لتغطية حقل الجاذبية واختبار المناخ

القمر الصناعي لتغطية حقل الجاذبية واختبار المناخ (بالإنجليزية: Gravity Recovery And Climate Experiment (GRACE))‏ هو قمر صناعي مزدوج للتحديد الدقيق لحقل الجاذبية الأرضي في المدارات القليلة الارتفاع[؟]( 200 - 1200 كم),حيث أنه يوفر أدق البيانات على الإطلاق في هذا المجال.[2]

القمر الصناعي لتغطية حقل الجاذبية واختبار المناخ
GRACE spacecraft model 2.png
 

 البلد Flag of the United States.svg الولايات المتحدة
Flag of Germany.svg ألمانيا  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
المشغل ناسا،  ومركز الطيران والفضاء الألماني  تعديل قيمة خاصية (P137) في ويكي بيانات
تاريخ الإطلاق 17 مارس 2002[1]  تعديل قيمة خاصية (P619) في ويكي بيانات
المكوك الحامل صاروخ روكوت[1]  تعديل قيمة خاصية (P375) في ويكي بيانات
موقع الإطلاق بليستسك كوزمودروم الموقع 133  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P1427) في ويكي بيانات
الموقع الإلكتروني الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات

يطلق على هذين القمرين التوأم توم وجيري. و هذا القمر مشروع ألماني وأمريكي مشترك.

خصائص:

تبلغ المسافة بين القمرين 200 كم.

الوزن:400 كغ.

الطول:3 متر.

تاريخ الإطلاق: 17.03.2002.

مدة الدوران حول الأرض[؟] : 9.4 دقيقة.

الارتفاع عن سطح الأرض[؟] : 500 كم.

مهامه:

- التحديد الدقيق لتغيرات الجيوئيد geoid.

-الحصول على معلومات عن التغيرات الدقيقة لمكونات لحقل الجاذبية الأرضي.

- إن توفر قياسات دقيقة عن انتقال الكتل المائية وتحديد تأثيرها على حقل الجاذبية والكشف عن آثارها على كوكبنا، يتيح دراسة القضايا المناخية فهم أفضل لسطح المحيطات والتيارات والحرارة وقياس التغيرات في الضغط على قاع البحر .

مراجععدل

  1. أ ب المؤلف: جوناثان ماكدويل — الناشر: جامعة الفضاء الدولية
  2. ^ "معلومات عن القمر الصناعي لتغطية حقل الجاذبية واختبار المناخ على موقع britannica.com". britannica.com. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
 
هذه بذرة مقالة عن علم الفلك بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.