افتح القائمة الرئيسية

الفرسان الثلاثة (فيلم 1941)

فيلم أنتج عام 1941
الفرسان الثلاثة
معلومات عامة
الصنف الفني
تاريخ الصدور
مدة العرض
105 دقيقة
اللغة الأصلية
العرض
البلد
الطاقم
الإخراج
الكاتب
السيناريو
البطولة
التصوير
عبد الحليم نصر
صناعة سينمائية
المنتج
التوزيع
بهنا فيلم

الفرسان الثلاثة فيلم مصري من إنتاج عام  1941، بطولة فوزي الجزايرلي وعقيلة راتب وإحسان الجزايرلي إخراج توجو مزراحي.

قصة الفيلمعدل

الفرسان الثلاثة بحبح الفهلوي (فوزي الجزايرلي) وشيحه (بشارة واكيم) وسنقر (حسين المليجي) محررين بقلم التحريات بمجلة الفضيلة، التي تشترط في موظفيها أن يكونوا غير متزوجين. بحبح افندي يخفي عن زملاءه في الجريدة انه متزوج من ام أحمد (إحسان الجزايرلي) ابنة عمه، ويخفي عنها شرط الجريدة. ولأنهم مجتهدون في عملهم فقد منحهم رئيس التحرير فؤاد بيه (ألفريد حداد) مكافأة 15 جنيه و 15 يوم أجازة، وإتفقوا على قضاء الأجازة بفندق أموزيس بحلوان حيث المياه الكبريتية ، ولكن بحبح إعترض في البدايه ثم اضطر للموافقة حتى لايفهموا أنه متزوج. ادعى بحبح أنه مريض واحضر له صديقه جنجل (أحمد الحداد[؟]) الواد كاتب المحامى دعبس (علي عبد العال) على أنه طبيب، وكشف عليه وقال لأم أحمد أنه لابد من ذهابه إلى حلوان لقضاء أجازه هناك وحده. كان أبو زيد (محمد الديب) شقيق بحبح يحب حسنية (عقيلة راتب) ولكن عمها عامر بيه (فؤاد شفيق) تاجر الأسلحة رفضه. عانى عامر بيه من ضائقة مالية، فأخذ حسنيه وذهب إلى فندق أموزيس لإصطياد عريس غني لها، وذهب أبو زيد وراءهم. سمع عامر بيه الفرسان الثلاثة يتحدثون عن آخر الأخبار ويذكرون مبلغ 150 ألف جنيه فظن ان بحبح افندي يمتلك ذلك المبلغ، فطلب من حسنيه الإيقاع به زوجا ليخرجهم من ضائقتهم المالية ، فتعرفت عليه وتقربت إليه ، وصارحته بحبها له ، ثم تدخل عمها وورطه في الزواج بها.مرضت عيوشه (فردوس محمد) عمة بحبح وحماته، ونصحها الطبيب (حسن راشد) بالذهاب إلى حلوان للإستشفاء، فإصطحبت ابنتها ام أحمد وذهبت إلى فندق أموزيس. حاول الفرسان الثلاثة الخلاص من ورطة زواج بحبح بحسنية دون جدوى واضطروا لمهاودة عامر بيه خوفا من أسلحته، حتى يتمكنوا من الهرب، ولكن وصول عمته عيوشه وأم أحمد حال دون هروبهم. قدم بحبح لعمته صديقه شيحه على أنه طبيبه فطلبت منه الكشف عليها، والذى اعجب بها وفكر في الزواج بها سراً. حاول جنجل مساعدة صديقه بحبح في التخلص من حسنية، بأن جعل سنقر يغازلها حتى تتحول إليه ولكن الخطه فشلت أخبر عامر بيه عيوشه بأن ابنته حسنيه سوف تتزوج ابن أخيها فظنت انه يقصد ابن أخيها أبو زيد. حضر فؤاد بيه مدير المجله وأخبر الجميع ان مجلس الإدارة قرر إلغاء شرط العزوبيه وانه شخصيا تزوج، ففرح شيحه وأعلن زواجه من عيوشه وانتقى سنقر إحدى رواد الفندق وأعلن انه سيتزوجها، واكتشف عامر بيه ان بحبح موظف بسيط فطارده بالمسدس، بينما تزوجت حسنيه من أبو زيد.[1]

فريق العملعدل

إخراج وإنتاج: توجو مزراحي

تأليف:

بطولة:

مراجععدل

  1. ^ محتوى العمل: الفرسان الثلاثة - فيلم - 1941، اطلع عليه بتاريخ 03 فبراير 2017