الشيخ مقصود

حي سكني في حلب، سوريا

الشيخ مقصود (بالكردية: Şêxmeqsûd، شێخ مەقسوود)‏ حي ذو أغلبية كُرديّة[1][2] في مدينة حلب، سوريا.[3][4] خضع لسيطرة وحدات حماية الشعب الكردية لمدة خمس سنوات خلال الحرب الأهلية السورية ولم يتم تسليمه إلى القوات الحكومية إلى الآن.[5]

الشيخ مقصود
حي
الشيخ مقصود في عام 2011
الاسم الرسمي الشيخ مقصود

خريطة
الإحداثيات
36°14′10″N 37°9′6″E / 36.23611°N 37.15167°E / 36.23611; 37.15167
تقسيم إداري
 البلد  سوريا
 المدينة حلب
معلومات أخرى
منطقة زمنية EET (ت.ع.م+2)
 توقيت صيفي EEST (ت.ع.م +3)

التاريخ

عدل

الحرب الأهلية السورية

عدل

خلال الحرب الأهلية السورية، فرضت وحدات حماية الشعب الكردية (و.ح.ش) سيطرتها على الحي.[6] بعيدًا عن الجيوب التي يقطنها الأكراد، كان الشيخ مقصود عرضة للاعتداءات من قبل جبهة النصرة وجماعات إسلامية معارضة أخرى[7][8] التي كانت تحاصر الحي من جميع الاتجاهات ما عدا الجنوب والغرب حتى طردوا من قبل القوات الموالية للحكومة منذ يونيو 2016، ومع ذلك لا يزال هناك جبهة مع جماعات إسلامية معارضة في الشرق.

لقد قامت الجماعات الإسلامية المعارضة عدة مرات بقصف الشيخ مقصود، مما تسبب في تدمير الممتلكات والإصابات والوفيات بين المدنيين.[9][10][11][12][13] في مايو 2016، أشار المدير الإقليمي لمنظمة العفو الدولية أن الهجمات على الشيخ مقصود تشكل «جرائم حرب».[14] في منتصف يونيو 2016، اتهمت قوات سوريا الديمقراطية (والتي تعتبر وحدات حماية الشعب أحد مكوناتها) المدعومة أمريكيًا و‌روسيا الميليشيات المعارضة بالتسبب في مقتل أكثر من 40 مدنيًا في الشهر، وما مجموعه وفاة 1,000 مدني، من خلال القصف العشوائي للشيخ مقصود.[15]

انظر أيضًا

عدل

المراجع

عدل
  1. ^ "First Mile Geo - Aleppo - Governance". web.archive.org. 22 نوفمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2016-03-17. اطلع عليه بتاريخ 2020-11-20.{{استشهاد ويب}}: صيانة الاستشهاد: BOT: original URL status unknown (link)
  2. ^ Rollins, Tom. "Conflict within a conflict: Aleppo's Sheikh Maqsoud". www.aljazeera.com (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-11-16. Retrieved 2020-11-20.
  3. ^ Aleppo – Governance, Caerus Associates on First Mile Geo نسخة محفوظة 17 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Mapping the conflict in Aleppo, Syria, Caerus Associates with support from the American Security Project, February 2014 نسخة محفوظة 29 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Sputnik. "Kurdish YPG Agrees to Hand Control Over Tell Rifaat to Syrian Army – Source". sputniknews.com (بالإنجليزية). Archived from the original on 2018-06-14. Retrieved 2018-02-22.
  6. ^ Nisman، Daniel (8 أبريل 2013). "Have Syria's Kurds Had a Change of Heart?". Huffington Post. مؤرشف من الأصل في 2016-05-20. اطلع عليه بتاريخ 2015-11-10. Reports indicate that YPG militiamen and Syrian rebels have agreed to share control of the strategic Sheikh Maqsood District of northern Aleppo
  7. ^ "Syria: nearly half rebel fighters are jihadists or hardline Islamists, says IHS Jane's report". The Telegraph. 15 سبتمبر 2013. مؤرشف من الأصل في 2019-05-13. اطلع عليه بتاريخ 2016-06-11.
  8. ^ "Guide to the Syrian rebels". BBC. 13 ديسمبر 2013. مؤرشف من الأصل في 2019-05-09. اطلع عليه بتاريخ 2016-06-11.
  9. ^ "Syrian Islamist rebels renew chemical attack on Kurdish district in Aleppo". Ara News. 14 مارس 2016. مؤرشف من الأصل في 2017-10-28. اطلع عليه بتاريخ 2016-06-11.
  10. ^ "Syrian rebels massacre Kurdish civilians in Aleppo". Ara News. 6 أبريل 2016. مؤرشف من الأصل في 2017-10-28. اطلع عليه بتاريخ 2016-06-11.
  11. ^ "Rebels strike Kurdish neighborhood in Aleppo with chemical gas". Al-Masdar News. 7 أبريل 2016. مؤرشف من الأصل في 2019-03-27. اطلع عليه بتاريخ 2016-06-11.
  12. ^ "Aleppo district shelled with chemical gas – local journalist". RT. 7 أبريل 2016. مؤرشف من الأصل في 2019-05-07. اطلع عليه بتاريخ 2016-06-11.
  13. ^ "About 65 casualties and injuries in shelling and launching explosive cylinders on Sheikh Maqsood neighborhood". SOHR. 16 أبريل 2016. مؤرشف من الأصل في 2020-01-28. اطلع عليه بتاريخ 2016-06-11.
  14. ^ "Amnesty: Attacks on Aleppo's Kurdish section amount to 'war crimes'". Rudaw. 13 مايو 2016. مؤرشف من الأصل في 2019-03-27. اطلع عليه بتاريخ 2016-06-19.
  15. ^ "Russia shows support to Kurdish-led SDF north Syria". ARA News. 14 يونيو 2016. مؤرشف من الأصل في 2017-10-28. اطلع عليه بتاريخ 2016-06-14.