الحارس في حقل الشوفان

رواية من تأليف جيروم ديفيد سالينغر

الحارس في حقل الشوفان (بالإنجليزية: The Catcher in the Rye)‏ هي رواية للكاتب الأمريكي جيروم ديفيد سالينجر صَدرت عام 1951. كانت الرواية في الأصل موجهة للقراء البالغين، لكنها أصبحت ذات شعبية كبيرة بين القراء المُراهقين بسبب محاورها الرئيسية مثل اليأس والعزلة خلال مرحلة المراهقة.[2][3] تُرجمت الرواية إلى أغلب لغات العالم،[4] وبلغت مبيعاتها أكثر من 65 مليون نسخة حول العالم، ويباع حوالي 250,000 نسخة سنويًا.[5][6] أصبح بطل الرواية هولدن كولفيلد رمزًا لتمرد المراهقة. تُعالج الرواية قضايا مُعقدة مثل الهوية والانتماء والخسارة والعلاقات والعُزلة. أسس سالينجر بكتابته للرواية نهجًا جديدًا في الكتابة الأدبية الأمريكية والعالمية أطلق عليه نهج الكتابة الغاضبة.[7]

الحارس في حقل الشوفان
The Catcher in the Rye
The Catcher In the Rye.jpg

معلومات الكتاب
المؤلف جيروم ديفيد سالينجر
البلد الولايات المتحدة
اللغة الإنجليزية
الناشر Little، Brown and Company
تاريخ النشر 16 يوليو، 1951
النوع الأدبي رواية  تعديل قيمة خاصية (P136) في ويكي بيانات
التقديم
عدد الصفحات 214 (الإنجليزية)
310 (العربية)
ترجمة
المترجم العربية غالب هلسا
تاريخ النشر 2007
الناشر دار المدى للثقافة والنشر
الجوائز
المواقع
OCLC 287628  تعديل قيمة خاصية (P243) في ويكي بيانات
جود ريدز صفحة الكتاب على جود ريدز
ديوي 813.54[1]  تعديل قيمة خاصية (P1036) في ويكي بيانات

في 2005، وضعت مجلة التايم الرواية ضمن قائمتها لـ أفضل 100 رواية مكتوبة بالإنجليزية منذ العام 1923.[8] إختارتها دار Modern Library للنشر وقرّائها ضمن أفضل 100 رواية إنجليزية في القرن العشرين. في 2003، حَلت الرواية في المرتبة الـ 15 خلال إستطلاع The Big Read الذي أجرته BBC والذي ضَم حوالي 750,000 صوت.[9]

الحبكةعدل

يعيش هولدن كولفيلد البالغ من العمر سبعة عشر عامًا في مؤسسة غير محددة النوع في جنوب كاليفورنيا في عامي 1949 أو 1950. ويعتزم العيش مع شقيقه دي بي، وهو مؤلف ومحارب قديم في الحرب العالمية الثانية، وهولدن غاضب منه لأنه يريد أن يصبح كاتب سيناريو بعد شهر من تسريحه. يسترجع هولدن أحداث عيد الميلاد السابق.

يبدأ هولدن قصته في أكاديمية بينسي الإعدادية وهي مدرسة داخلية في أغرستون بنسلفانيا. في سن السادسة عشر بين عامي 1948 و1949 يُطرد هولدن بسبب ضعف مستواه ولا يُسمح له بالعودة بعد عطلة عيد الميلاد. يخطط للعودة إلى المنزل في ذلك اليوم حتى لا يكون موجودًا عندما يتلقى والداه إشعار طرده. بعد خسارة مباراة في المبارزة في نيويورك بسبب نسيانه المعدات في قطار الأنفاق، يدعوه أستاذه التاريخ، السيد سبينسر، إلى منزله، وهو رجل مسن حسن النية ولكنه ممل. يحييه سبينسر ويعرض عليه المشورة، إلا أنه يحرج هولدن من خلال انتقاد امتحانه في التاريخ.

يعود هولدن إلى سكنه مرتديًا قبعة صيد حمراء اشتراها من نيويورك مقابل دولار واحد. يزعجه جاره في السكن، روبرت أنكلي، الذي لم يحضر المباراة أيضًا ولا يحظى بشعبية بين زملائه، بأسئلته الكثيرة وأسلوبه غير المهذب. ولكن هولدن، الذي يشعر بالشفقة تجاه أنكلي، يتجاهل كل ذلك. لاحقًا، يوافق هولدن على كتابة محادثة إنجليزية لشريكه في السكن، وارد سترادلاتر، الذي يكون خارجًا في موعد. على أي حال فإن هولدن يشعر بالاستياء عندما يعلم أن وارد سيخرج في موعد مع جين غالاغر التي يكن لها هولدن مشاعر رومانسية ويهتم لأمرها. يقرر هولدن في تلك الليلة أن يذهب لمشاهدة كوميديا كاري غرانت مع مال بروسارد وأكلي. نظرًا لأن أكلي ومال قد شاهدا الفيلم بالفعل، فينتهي بهم المطاف بلعب البينبول والعودة إلى بينسي. عندما يعود سترادلر بعد عدة ساعات، يفشل في تقدير المحادثة العميقة التي كتبها له هولدن حول قفاز البيسبول الذي يعود لشقيق هولدن الراحل، آلي، ويرفض الاعتراف فيما إذا كان قد نام مع جين. يلكمه هولدن غاضبًا ولكن ينتصر سترادلر في العراك بسهولة. عندما يواصل هولدن إهانته، يلكمه سترادلر ويفقده الوعي ويتركه مع أنف نازف. عندما يذهب هولدن إلى غرفة سترادلر، يخيب أمله عندما يعامله بفظاظة. يقرر هولدن أن يغادر بينسي سائمًا من كمية الأشخاص المزيفين هناك. يبيع آلته الكاتبة ويركب قطارًا إلى محطة بين في نيويورك. يقرر هولدن أن يبقى بعيدًا عن المنزل حتى يوم الأربعاء عندما يتلقى والداه إشعار طرده. يلتقي هولدن على متن القطار بوالدة أحد زملائه الأثرياء البغيضين في بينسي، إرنست مورو، ويكذب عليها حول ابنها.

في سيارة الأجرة، يستفسر هولدن من السائق عما إذا كان البط في سنترال بارك يهاجر خلال فصل الشتاء، وهو موضوع يطرحه كثيرًا، إلا أن السائق يستجيب بالكاد. يأخذ هولدن غرفة في فندق إدمونت ويقضي الليلة يرقص مع ثلاث نساء من سياتل في صالة الفندق ويستمتع بالرقص مع واحدة منهن إلا أنه يشعر بالإحباط لأنه غير قادر على إجراء محادثة حقيقية معهن. بعد زيارة غير واعدة إلى نادي إرني الليلي في غرينتش، وبعد القلق مطولًا يوافق على قدوم عاهرة تدعى سوني إلى غرفته. يتغير موقفه عندما تأتي الفتاة إلى غرفته، والتي يتضح فيما بعد أنها في مثل سنه.

يصبح هولدن غير مرتاحًا، وعندما يخبرها أن كل ما يريده هو التكلم، تغضب وتغادر.

تعود سوني مع القواد موريس وتطلب المزيد من المال، على الرغم من تأكيد هولدن لها بأنه سيدفع لها المبلغ الذي تحصل عليه عادة مقابل الخدمات الأخرى التي تقدمها، فيشتم هولدن موريس، وتأخذ سوني المال من محفظة هولدن، وتغرس موريس أظافرها في فخذ هولدين، وتلكمه على بطنه. يخيل إلى هولدن بعد ذلك بأنه تعرض لإطلاق نار من قبل موريس باستخدام مسدس أوتوماتيكي.

يدخل هولدين، في صباح اليوم التالي للحادثة، بحالة اكتئاب متزايدة، وتزداد حاجته للتواصل مع شخص ما مباشرة، فيتصل بسالي هايز، وهي فتاة مألوفة بالنسبة له وسبق له أن واعدها. على الرغم من ادعاء هولدين بأن سالي هي «سيدة كل المحتالين»، لكنهما يتفقان على الاجتماع بعد ظهر ذلك اليوم لحضور إحدى المسرحيات في مسرح فريدمان. يذهب هولدين للتسوق بحثًا عن تسجيل صوتي مميز يدعى «ليتل شايرلي بينز»، ليهديه لشقيقته فيبي ذات العشر سنوات. يرى هولدين خلال تسوقه فتى صغيرًا يغني قصيدة «إذا أمسك جسدٌ ما جسدًا آخر قادم من حقل الشوفان»، الأمر الذي يحسن من مزاجه. يبدأ موعد هولدين مع سالي بشكل جيد، لكنه سرعان ما يتعكر بعد أن تقدم سالي صديقها جورج لهولدين. يذهب هولدن مع سالي بعد انتهاء المسرحية لممارسة رياضة التزحلق على الجليد في مركز روكفلر، حيث يبدأ هولدين بالصياح فجأة، ضد المجتمع، الأمر الذي يخيف سالي. يدعو هولدين سالي في تلك الليلة إلى الهروب معه للعيش في برية إقليم نيو إنجلاند، لكنها لا تتفاعل مع خطته المتهورة، وترفضها. تتحول المحادثة بين هولدين وسالي شيئًا فشيئًا، وتتسم في نهاية الأمر بالعدائية، فيفترقان بغضب.

يقرر هولدين، بعد ذلك، الالتقاء بزميلته القديمة كارل ليوس، لمشاركته الشرب في حانة ويكر. يزعج هولدن كارل خلال اللقاء بتركيزه على العلاقة الجنسية. يدخل هولدين، بعد مغادرة ليوس، في حالة سكر، ويتغزل بعدد من الفتيات البالغات الموجودات في الحانة، ويصيح باسم سالي. يجوب هولدن، بعد خروجه من الحانة، الطرقات متعبًا ومرهقًا متجهًا نحو سنترال بارك، للبحث عن البط. يحطم هولدين أثناء مشيه -عن غير قصد- التسجيل الذي ابتاعه لشقيقته الصغرى فيبي. يتذكر هولدين التجارب التي عاشها في المدرسة الابتدائية والمجسمات الثابتة المتوضعة في متحف التاريخ الطبيعي الذي كان يسمتع بزيارته عندما كان طفلًا، ويشعر بالحنين إلى تلك الذكريات. يتوجه هولدين إلى المنزل لرؤية شقيقته فيبي. يتسلل إلى شقة والديه اللذين كانا خارج المنزل، ويوقظ فيبي، وهو الشخص الوحيد الذي كان هولدين قادرًا على إيصال مشاعره الحقيقية إليه. على الرغم من السعادة التي شعرت بها فيبي لرؤية أخيها، لكنها سرعان ما أدركت أنه قد تعرض للطرد من المدرسة، وتوبخه على تشتته، وعلى شعوره الواضح بالكره تجاه كل شيء. يشارك هولدين شقيقته فيبي، بعد أن سألته عمّا إذا كان يبدي أي اهتمام بأي شي، خيالات ناكرة للذات كان يفكر بها (استنادًا إلى سوء فهمه لقصيدة روبيرت بيرن التي تحمل عنوان قادم عبر حقل الشوفان). يعتقد هولدن، بسبب تفسيره الخاطئ للقصيدة، بأن ما يعنيه الشاعر من جملة «الصياد في حقل الشوفان» هو إنقاذ الأطفال من فقدان البراءة.

الرقابة والجدل في المدارسعدل

بين 1961 و1982، كانت الرواية أكثر الكتب الخاضعة للرقابة في المكتبات والمدارس الثانوية في الولايات المتحدة.[10] تم منع الكتاب في مدارس إساكوه الثانوية عام 1978 وتم اعتباره كجزء من "مؤامرة شيوعية شاملة".[11] في 1981، كانت الرواية أكثر الكتب خصوعا للرقابة وثاني أكثر الكتب تدريسا في مدارس الولايات المتحدة في آنٍ واحد.[12] وفقا لجمعية المكتبات الأمريكية حلت رواية الحارس في حقل الشوفان في المرتبة العاشرة في قائمة أكثر كتاب طعنا من 1990 وحتى 1999.[13] كانت أيضا من أكثر الكتب طعنا في 2005،[14] وبالرغم من غيابها عن هذه القائمة لمدة 3 سنوات إلا أنها ظَهرت مجددا في قائمة 2009 لأكثر الكتب طعنا.[15]

تبدأ هذه الطعونات عموما بإستخدام هولدن للألفاظ النابية بشكلٍ متكرر، لتشمل إسبابا اخرى كالإيحائات الجنسية وازدراء الدين وتقويض القيم العائلية والقواعد الأخلاقية وكَون هولدن قدوة سيئة وتشجيع التمرد والترويج التدخين وشرب الكحول والكذب. غالبا لم يكن للمنتقدين حُسن إطلاع بجوهر القصة نفسها. سببت هذه الحوادث تأثيرا عكسيا فبدأ الناس بوضع أسمائهم على قوائم الانتظار من اجل استعارة الرواية، في حين لم يفعلوا ذلك سابقا.

مراجععدل

  1. ^ http://classify.oclc.org/classify2/ClassifyDemo?wi=1026880
  2. ^ Costello, Donald P., and Harold Bloom. "The Language of "The Catcher in the Rye.." Bloom's Modern Critical Interpretations: The Catcher in the Rye (2000): 11–20. Literary Reference Center. EBSCO. Web. Dec 1, 2010.
  3. ^ Carte, Michael (November 15, 2000). "Carte Blanche: Famous Firsts". بوكليست. مؤرشف من الأصل في 10 أغسطس 2011. اطلع عليه بتاريخ 19 فبراير 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  4. ^ Magill, Frank N. (1991). "J. D. Salinger". Magill's Survey of American Literature. New York: Marshall Cavendish Corporation. صفحة 1803. ISBN 1-85435-437-X. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ D Salinger&m=7&dc=9 "Foyles" تحقق من قيمة |مسار أرشيف= (مساعدة). Foyles. 1994-08-04. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2009. اطلع عليه بتاريخ 19 فبراير 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  6. ^ "J. D. Salinger's Holden Caulfield, Aging Gracelessly". The Washington Post. October 19, 2004. مؤرشف من الأصل في 04 ديسمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 19 فبراير 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  7. ^ "الموت ينهي عزلة الروائي سالنجر الطويلة". BBC News Arabic. مؤرشف من الأصل في 02 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Grossman, Lev; Lacayo, Richard (October 16, 2005). "All-Time 100 Novels: The Complete List". Time. مؤرشف من الأصل في 15 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "BBC - The Big Read". مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 19 فبراير 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "In Cold Fear: 'The Catcher in the Rye', Censorship, Controversies and Postwar American Character. (Book Review)". Modern Language Review. April 1, 2003. مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2010. اطلع عليه بتاريخ 03 مارس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  11. ^ Reiff, Raychel Haugrud (2008). J.D. Salinger: The Catcher in the Rye and Other Works. Tarrytown, NY: Marshall Cavendish Corporation. صفحة 80. ISBN 978-0-7614-2594-6. مؤرشف من الأصل في 28 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Andrychuk, Sylvia (February 17, 2004). "A History of J.D. Salinger's The Catcher in the Rye" (PDF). صفحة 6. مؤرشف من الأصل (PDF) في 28 سبتمبر 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "The 100 most frequently challenged books: 1990–1999". جمعية المكتبات الأمريكية. مؤرشف من الأصل في 12 يناير 2012. اطلع عليه بتاريخ 03 مارس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  14. ^ ""It's Perfectly Normal" tops ALA's 2005 list of most challenged books". جمعية المكتبات الأمريكية. مؤرشف من الأصل في 26 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ March 3, 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "Top ten most frequently challenged books of 2009". جمعية المكتبات الأمريكية. مؤرشف من الأصل في 24 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ 03 فبراير 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)

وصلات خارجيةعدل