افتح القائمة الرئيسية

الجميع بخير (فيلم)

فيلم أنتج عام 2009
الجميع بخير
(بالإنجليزية: Everybody's Fine)الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
Everybodys fine.jpg
معلومات عامة
الصنف الفني
تاريخ الصدور
2009
18 مارس 2010 (ألمانيا)[1]
25 فبراير 2010 (المجر)[2]
4 ديسمبر 2009 (الولايات المتحدة)الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
مدة العرض
اللغة الأصلية
الموضوع
البلد
مواقع التصوير
الطاقم
الإخراج
كيرك جونز
السيناريو
البطولة
التصوير
Henry Braham  [لغات أخرى]الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
الموسيقى
التركيب
Andrew Mondshein  [لغات أخرى]الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
صناعة سينمائية
الشركة المنتجة
المنتجون
Vittorio Cecchi Gori  [لغات أخرى]تيد فيلدالاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
التوزيع

الجميع بخير (بالإنجليزية: Everybody's Fine) فيلم مغامرة كوميدي درامي أمريكي صدر في 2009 من إخراج كيرك جونز وبطولة روبرت دي نيرو، الذي يقوم بدور الأرمل الذي أدرك أن الطريقة الوحيدة التي ستجمع شمله بعائلته هي أن يذهب برحلة للقائهم كل في مدينته، تشارك في الفيلم الممثلة البريطانية كيت بيكينسيل والتي تمثل دور أحد أبناء روبرت دي نيرو، والممثلة الأمريكية درو باريمور والتي تمثل أحد أبناءه أيضا.و الفيلم مقتبس من فيلم إيطالي انتج سنة 1990 للمخرج جيوزبي تورنتوري.

القصةعدل

فرانك غودي (روبرت دي نيرو) رجل في الستينات من عمره أرمل وله أربع أبناء يعيش كل منهم حياته الخاصة بعيدا عنه، في أحد الأيام أستعد فرانك للقاء أبناءه بعد أن واعدهم للقدوم إليه لتناول العشاء، ولكن لم يأت أحد منهم وأعتذروا لأسباب خاصة، فقرر أن يذهب برحلة للقائهم جميعا فأستشار طبيبه الخاص فنهاه عن ذلك لأنه مريض، ولكنه أصر على الذهاب. فسافر إلى نيويورك للقاء ابنه الأكبر ديفيد وهو رسام، ولكنه لم يكن موجودا فترك له ظرفا تحت بابه، ورحل إلى شيكاغو للقاء ابنته إيمي (كيت بيكينسيل) التي تعيش مع زوجها وإبنها جاك، وبينما كان الأب يتنقل من مدينة إلى أخرى كان الأبناء يجرون اتصالات لتفقد حال أخيهم ديفيد الذي يتورط بقضية تجارة المخدرات في المكسيك ويقررون إخباء الخبر عن والدهم، يصل فرانك إلى دنفر لمقابلة ابنه روبرت (سام روكويل) الذي يعلمه بأنه لم يكن مستعدا لمقابلتة وبأنه سيسافر إلى أوروبا مع الفرقة الموسيقية التي يعمل معها، فيودع فرانك أبنه روبرت ويسافر إلى لاس فيغاس ليزور أبنته روزي (درو باريمور)، ويكتشف فرانك في هذه الرحلة بأن أبناءه يخبؤن عنه أسرار كثيرة عن حياتهم الخاصة وعن ابنه ديفيد.

روابط إضافيةعدل

مراجععدل