الأطلس البليدي

سلسلة جبال في الجزائر

الأطلس البليدي، أو الأطلس المتيجي [1]، أو الأطلس الصغير [2] ( بالأمازيغية : ⴰⵟⵍⴰⵙ ⴰⴱⵍⵉⴸⵉ، Aṭlas abliḏi)، هي سلسلة جبلية جزائرية تقع في شمال البلاد، وهي جزء من الأطلس التلي المركزي. أعلى قمة بها هي كدية سيدي عبد القادر، حيث تصل علوها إلى 1 629 متر فوق مستوى سطح البحر .

الأطلس البليدي
Montagne de Chréa,.jpg
جبال الشريعة

الموقع ولاية البليدة، ولاية المدية، ولاية البويرة
 الجزائر
الارتفاع 1,629 متر (5,344 قدم)
الطول 120 كلم
السلسلة الأطلس التلي
القمة الأم كدية سيدي عبد القادر (1 629 م)
الأطلس البليدي على خريطة الجزائر
الأطلس البليدي
الأطلس البليدي

جغرافياعدل

تضاريسعدل

يقع الأطلس البليدي في ولايات البليدة شمالا، المدية جنوبا و البويرة شرقا. تمتد من جبل تمزقيدة في ولاية المدية إلى جبل هلالة في ولاية البويرة، أو من وادي جر غربا، إلى وادي يسر شرقا. يقع سهل متيجة عند سفح الأطلس البليدي.

يشمل الأطلس البليدي جبال بني صالح، بني ميصرا وبني مسعود[1].

إلى جانب القمة الأعلى وهي كدية سيدي عبد القادر، فإن القمم الرئيسية هي:

  • جبل تمزقيدة 1 620 م
  • جبل موزاية 1 604 م
  • كاف الشريعة 1 550 م
  • الفروخة 1 497 م
  • جبل بني مسعود 1 497 م
  • جامع ذراع 1 473 م
  • بني ميصرا 1 450 م
  • كدية سيدي المكرفي 1 326 م
  • جبل قيّت 1 269 م
  • كاف تاشرشورت 1 221 م
  • جبل تيبرقنت 1 196 م
  • كدية بني عريف 1 079 م
  • تيزقي 1 058 م
  • كدية تيجيجلت 1 058 م

النباتاتعدل

 
المناظر الطبيعية للأطلس البليدي

يتكون الغطاء النباتي من أشجار الصنوبر والأرز الأطلسي [1] يمكن أن يصل ارتفاعها إلى 45 إلى 50 متراً ومحيطها 10 أمتار [3].

السكانعدل

 
المناطق الناطقة باللغة الأمازيغية في غرب الجزائر، بما في ذلك أمازيغية الأطلس البليدي في الركن الأيمن العلوي.

شهدت منطقة الأطلس البليدي انخفاضاً كبيراً في عدد السكان خلال الاستعمار الفرنسي والعشرية السوداء. ويعود أصل هذا الوضع إلى عدة عوامل هي: تدهور وضع الزراعة الجبلية، وتطوير السهل الذي اجتذب جزءًا من سكان الأطلس أثناء الاستعمار الفرنسي، ولكن أيضًا تداعيات حرب التحرير، الجيش أجبر الفرنسيون المستعمرون سكان الريف الجبلي على الهجرة لعزل المجاهدين، وتوافر أنشطة الأجور (الصناعة، البناء، الخدمات) التي خفضت قيمة الفلاحة[4].

على الرغم من أن تمازيغت الأطلس البليدي كانت في طريقها للانقراض في بداية القرن الحادي والعشرين، إلا أن التحدث بها لا يزال قائماً بغية الحفاظ عليها[5] عند أحفاد عروش بني صالح الأمازيغية (منطقة سيدي الكبير في أعالي بلدية البليدة ) وبني ميصرا (منطقة مقطع الأزرق ببلدية حمام ملوان ) في السابق كان يتحدث بها 14 عرش التي سكنت الأطلس البليدي.

السياحةعدل

المناطق السياحية الواقعة بالمنطقة:

مراجععدل

  1. أ ب ت Omar M'hirit, Le Cèdre de l'Atlas : Mémoire du temps, Éditions La croisée des chemins Mardaga, Coll. « Beaux arts litt », 2006 (ردمك 978-2870099377), page 43 نسخة محفوظة 7 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Ginoux, A.,, [s.n.], 1838
  3. ^ Lourdjane، Rachid (2010). "Il était une fois... Blida, une sentinelle d'Alger". El Watan. مؤرشف من الأصل في 09 سبتمبر 2010. اطلع عليه بتاريخ 19 février 2012.  .
  4. ^ F. Hamouche, Y. Belghanem, A. Fettouchen, Étude intégrée de l’Atlas Blidéen - Étude socio-économique : le cas de Tisseli Meurdja
  5. ^ Gilles Manceron, Farid Aïssani, Algérie: comprendre la crise, Editions Complexe, coll. « Interventions », 1999 (ردمك 978-2870276617), page 157 نسخة محفوظة 29 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.

انظر أيضاعدل