افتح القائمة الرئيسية

اتفاقية البريمي 1853

Question book-new.svg
تحتاج هذه المقالة إلى مصادر إضافية لتحسين وثوقيتها. الرجاء المساعدة في تطوير هذه المقالة بإضافة استشهادات من مصادر موثوقة. المعلومات غير المنسوبة إلى مصدر يمكن التشكيك فيها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

تقع البريمي في قلب عمان التاريخية (التي تضم سلطنة عمان ودولة الإمارات العربية المتحدة)، وعندما طلبت الإمارات العربية المتحدة من المملكة العربية السعودية تأييدها عند نشوء اتحادها برزت المشكلة الحدودية القديمة والتي تعود جذورها إلى بدايات القرن التاسع عشر

ذكرت المصادر العثمانية أنه في عام 1269 هـ الموافق 1853، تم التوقيع على اتفاقية البريمي بين الأمير عبد الله بن فيصل نائباً عن والده الأمير فيصل بن تركي والسيد هلال بن سعيد البوسعيدي[1] نيابةً عن السيد ثويني بن سعيد البوسعيدي. وكان من الشهود على الاتفاقية الشيخ سعيد بن طحنون[2]

الهوامشعدل

  1. ^ مجموعة أدجيكو القابضة[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 17 أبريل 2014 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ العنقري، حمد بن عبد الله (1429 هـ). أبو ظبي في الوثائق العثمانية. مجلة الدارة, السنة (35)، العدد (3)، ص 58


 
هذه بذرة مقالة عن تاريخ الإمارات العربية المتحدة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.