إيهاب الشريف

سياسي مصري

إيهاب صلاح الدين أحمد الشريف (يناير 1954 - يوليو 2005) كان سفيرا لمصر في العراق إلى أن قتله خاطفوه في يوليو 2005. وقد كان سابقا يعمل قائما بأعمال السفارة المصرية في إسرائيل. يذكر أنه كان أول سفيرا لدولة عربية في بغداد منذ سقوط نظام صدام حسين.

إيهاب الشريف
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد 1954
تاريخ الوفاة 2005
مواطنة Flag of Egypt.svg مصر  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة دبلوماسي،  وسياسي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية[1]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

خطفهعدل

تم خطف إيهاب الشريف يوم السبت 3 يوليو، 2005 عندما خرج من سيارته لشراء جريدة.

في 6 يوليو، 2005 نشرت جماعة تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين التي يتزعمها أبو مصعب الزرقاوي على موقعها على الإنترنت بيانا أعلنت فيها أنها قتلت إيهاب الشريف، وجاء في الرسالة الإشارة إلى أنه كان يعمل دبلوماسيا في إسرائيل. وضمن بيان تسجيل فيديو يظهر فيه إيهاب الشريف معصوب العينين وهو يذكر هويته ومحل إقامته في مصر[2]

وجاء في البيان أيضا: «قررت محكمة الشرعية للقاعدة في العراق تسليم السفير المصري المرتد المتحالف مع اليهود والصليبيين إلى المجاهدين لتنفيذ عقوبة الردة وقتله»[2]

مراجععدل

  1. ^ الناشر: وكالة الفهرسة للتعليم العالي — Identifiants et Référentiels — تاريخ الاطلاع: 11 مايو 2020
  2. أ ب بي بي سي العربية، مبارك يدين قتلة الديبلوماسي المصري - تاريخ الولوج = 15-8-2008 نسخة محفوظة 07 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.