إيسكولار

نوع من شعاعيات الزعانف
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

إيسكولار

 

حالة الحفظ   تعديل قيمة خاصية (P141) في ويكي بيانات

أنواع غير مهددة أو خطر انقراض ضعيف جدا [1]
المرتبة التصنيفية نوع  تعديل قيمة خاصية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي  تعديل قيمة خاصية (P171) في ويكي بيانات
فوق النطاق  حيويات
مملكة عليا  خيطانيات
مملكة  نظائر حيوانات النحت
عويلم  كلوانيات
مملكة فرعية  ثانويات الفم
شعبة  شميات
شعيبة  فقاريات
شعبة فرعية  فكيات
عمارة  أسماك عظمية
طائفة  شعاعية الزعانف
طويئفة  جديدات الزعانف
صُنيف فرعي  عظميات
أترابية كبيرة  Osteoglossocephalai
أترابية عليا  رنكيات الرأس
أترابية  عظميات حقيقية
أباشة  عظميات جديدة
أترابية فرعية  زعنفيات حقيقية
قسم  حرشفيات مشطية
قسيم  Acanthomorphata
division  شوكيات الزعانف
subdivision  مشابهات الفرخيات
series  Pelagiaria
رتبة  أسقمريات الشكل
فصيلة  Gempylidae
جنس  Lepidocybium
الاسم العلمي
Lepidocybium flavobrunneum  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات
أندرو سميث  ، 1843  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات 


صورة فوتوغرافية لسمك الإسكولار

الإسكولار «ليبيدوسيبيوم فلابورينوم» هو نوع من أنواع السمك من فصيلة الجومبليدات، يتواجد في المياه الاستوائية والمعتدلة بعمق يتراوح ما بين 200 إلى 885 متر في مختلف مناطق العالم. و هو معروف أيضا باسم الثعبان الإسمقري . و في بعض الأيحان يُزوّر فيباع على أنه سمك زبيد أو تونا بيضاء .و هو أمر خطير قد يسبب الإصابة بأمراض صحية ناتجة عن إستهلاكه.[2]

بيولوجيا عدل

تميز الإسكولار بلونه البني الداكن، ومع نموه يزداد لونه قتومة إلى أن يصبح أسود داكنا، يتميز هذا النوع من السمك بسرعته الفائقة في السباحة وذلك راجع لكونه يتوفر على رافدة جانبية بارزة تمكنه من الدوران والانعطاف بسهولة.[3]

 
رسم توضيحي لسمكة الإسكولار

قد ينمو سمك الإسكولار ليصل إلى طول يناهز المترين .

ٌآثار صحية عدل

يحتوي الإسكولار على شمع عضوي يسبب مرض كيريوريا (تعني تدفق الشمع باليونانية) ،و هو مرض ناتج عن تسمم يسببه تناول هذا النوع من السمك [4]،و له أعراض تبتدأ بتشنجات المعدة لتصل إلى الإسهال، لمدة تمتد ما بين 30 دقيقة إلى 36 ساعة بعد الإستهلاك.[5] هناك طريقتين معروفتين لخفض احتمال الإصابة بمرض كيروريا، وذلك بتقسيم السمكة إلى قطع صغيرة لا يزيد وزنها عن 170غرام، واختيار القطع القريبة من الذيل لكونها تحتوي إلى حد ما على كمية ناقصة من الشمع العضوي

المراجع عدل

  1. ^ The IUCN Red List of Threatened Species 2022.2 (بالإنجليزية), 9 Dec 2022, QID:Q115962546
  2. ^ عن كتاب "الائحة : حروب الطعام " لكاتبه: لاوري,أنني
  3. ^ "Escolar, Lepidocybium flavobrunneum (Smith, 1849)". Australian Museum. مؤرشف من الأصل في 2018-06-10. اطلع عليه بتاريخ 2015-02-26.
  4. ^ [1] نسخة محفوظة June 11, 2009, على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "Centre for Food Safety". Cfs.gov.hk. 27 مارس 2007. مؤرشف من الأصل في 2018-10-25. اطلع عليه بتاريخ 2015-02-26.