إنسبايريشن 4

إنسبايريشن 4 (بالإنجليزية: Inspiration4)‏ هي رحلة فضائية تابعة لشركة سبيس إكس،أنطلقت الرحلة في 16 سبتمبر 2021 من مركز كينيدي للفضاء.تأمل الرحلة بأن تصبح أول رحلة تصل إلى المدار حول الأرض بطاقم من المدنيين بالكامل.[8]

إنسبايريشن 4
إنسبايريشن 4
صورة

المشغل سبيس إكس[1]  تعديل قيمة خاصية (P137) في ويكي بيانات
الموقع الإلكتروني الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات
الطاقم ؟؟؟
الأعضاء جاريد إيزاكمان[2][3]،  وهايلي أرسينو[4][5][6]  تعديل قيمة خاصية (P1029) في ويكي بيانات
تاريخ الإطلاق 16 سبتمبر 2021[7]  تعديل قيمة خاصية (P619) في ويكي بيانات
الصاروخ فالكون 9 بلوك 5[2][7]  تعديل قيمة خاصية (P375) في ويكي بيانات
موقع الإطلاق منصة إطلاق 39a  [لغات أخرى][2][1]  تعديل قيمة خاصية (P1427) في ويكي بيانات
تاريخ الهبوط 18 سبتمبر 2021[7]  تعديل قيمة خاصية (P620) في ويكي بيانات
موقع الهبوط المحيط الأطلسي[7]  تعديل قيمة خاصية (P1158) في ويكي بيانات

كانت إنسبايريشن4 مهمة فضائية مأهولة أُطِلقت في عام 2021 من قِبل شركة سبيس إكس نيابةً عن الرئيس التنفيذي لشركة شيفت4 جاريد إيزاكمان.[9] أطلقت المهمة مركبة كرو دراغون ريزيلينس في 16 سبتمبر 2021 الساعة 00:02:56 بالتوقيت العالمي المنسق من مجمع الإطلاق إيه 39 التابع لمركز كينيدي للفضاء في فلوريدا على متن صاروخ فالكون 9. وصلت الكبسولة إلى مدار أرضي منخفض،[10] وانتهت المهمة بنجاح في 18 سبتمبر 2021 الساعة 23:06:49 بالتوقيت العالمي المنسق،[10] عندما هبطت ريزيلينس على سطح المحيط الأطلسي.

أكملت المهمة بنجاح أول رحلة فضائية مدارية بمواطنين عاديين فقط وكانت جزءً من جهد خيري نيابةً عن مستشفى سانت جود في ممفيس، تينيسي.[9] كان إيزاكمان هو قائد المهمة. اختارت المستشفى اثنين من أفراد الطاقم: هايلي أرسينو وكريستوفر سيمبروسكي. اختار شيفت4 طيار المهمة، سيان بروكتور.

صادفت المهمة الذكرى الخامسة والخمسين لمهمة جمناي 11، التي وصلت في سبتمبر 1966 إلى ارتفاع 1368 كيلو متر (850 ميل)، وهو أعلى مدار أرضي لأي رحلة مأهولة على الإطلاق. وصلت رحلة إنسبايريشن 4 إلى ارتفاع 585 كيلومتر تقريبًا (364 ميل)، وهو أعلى ارتفاع لمهمة مأهولة منذ مهمة إس تي إس 103 في عام 1999 وخامس أعلى مدار أرضي لرحلة فضائية بشرية. بالمقارنة، تدور محطة الفضاء الدولية حول الأرض على ارتفاع 408 كيلومتر (254 ميل). انتهت المهمة بأول هبوط مأهول على سطح المحيط الأطلسي منذ مهمة أبولو 9 في عام 1969.

المهمة والطاقمعدل

كانت إنسبايريشن 4 أول مهمة فضاء بشرية تدور حول الأرض مع طاقم مكون من مواطنين عاديين فقط.[11] دعمت المهمة وجمعت أموالًا لتمويل مستشفى سانت جود.[12] خطط الطاقم لجمع 200 مليون دولار لدعم أبحاث سرطان الأطفال في مستشفى سانت جود.[13]

تم قيادة المهمة من قِبل جاريد إيزاكمان، الرئيس التنفيذي لشركة شيفت4 وطيار متمرس مؤهل لقيادة الطائرات العسكرية. اشترى إيزاكمان الرحلة ومقاعدها الأربعة من سبيس إكس وتبرع بمقعدين لمستشفى سانت جود. اختارت المستشفى هايلي أرسينو، مساعدة طبيب في المستشفى وناجية من سرطان العظام، للسفر على متن المهمة. عرضت سانت جود المقعد الثاني كجزء من حملة لجمع 200 مليون دولار أمريكي للمستشفى، أطلِق عليها اسم مهمة سانت جود: إنسبيرد.[14] فاز شخص بالمقعد لم يكشف عنه من جامعة إمبري ريدل للطيران لكنه قرر الانسحاب من المهمة لأسباب شخصية ومنح المقعد لصديقه كريستوفر سيمبروسكي، محارب القديم في سلاح الجو الأمريكي، والذي كان أيضًا أحد الأشخاص المشاركين في السحب البالغ عددهم 72000.[15][16][17][18] اختيرت رائدة الأعمال سيان بروكتور من قِبل شركة شيفت4 للسفر على متن المهمة عبر مسابقة لأفضل فكرة عمل للاستفادة من حلول شيقت4 التجارية.[19] شملت لجنة المسابقة الرئيس التنفيذي لشركة سيلزفورس، مارك بينيوف، ومحررة فاست كومباني، ستيفاني ميهتا، ومهندس سابق في ناسا، مارك روبرت، ومضيف برنامج بار ريسكيو، جون تافير.[20]

كانت ريزيلينس هي أول مركبة فضائية تدور مع طاقم مبتدئ بالكامل منذ مهمة شنتشو 7 في عام 2008. كانت مهمة إس تي إس 2 في عام 1981 آخر مرة أطلقت فيها ناسا طاقمًا مبتدئًا بالكامل في رحلة مدارية.

تلقى جميع أفراد الطاقم الأربعة تدريبًا تجاريًا من قبل سبيس إكس. تضمن التدريب دروسًا في الميكانيكا المدارية، والعمل في بيئة الجاذبية الصغرى، واختبار التعرض للإجهاد، والتدرب على حالات الطوارئ، ومحاكاة المهمة.[19][21][22]

المركبة الفضائيةعدل

كانت مهمة إنسبايريشن4 الرحلة الثانية لمركبة ريزيلينس، إذ استُخدمت لأول مرة في مهمة كرو 1.[19] كما كانت رابع رحلة مأهولة لمركبة كرو راغون.[23] استُبدل محول الالتحام الخاص بالمركبة الفضائية، الذي يُستخدم عادةً للالتحام بمحطة الفضاء الدولية، بنافذة واحدة متراصة متعددة الطبقات مستوحاة من وحدة كوبولا، ما يتيح رؤيةً بـ 360 درجة للفضاء من الجزء الأمامي للمركبة. تم حماية كوبولا أثناء الإطلاق والعودة بواسطة غطاء قابل للسحب، الذي شمل أيضًا كاميرا مخصصة لتصوير الجزء الداخلي والخارجي للمركبة أثناء الرحلة.[24] صُممت كوبولا لتكون قابلةً للإزالة، بالتالي يمكن بسهولة إعادة تشكيل ريزيلينس للمهام المستقبلية التي تتطلب الالتحام. نظرًا لاستعمال أربع محركات صاروخية من نوع دراكو على مقدمة المركبة الفضائية، كان من الضروري تركيب أربعة ألواح واقية من الحرارة على السطح الخارجي لكوبولا، لحماية القبة الزجاجية من انبعاثات عادم المحرك أثناء مناورات المركبة الاندفاعية.

الرحلةعدل

انطلقت ريزيلينس في 16 سبتمبر 2021 الساعة 00:02:56 بالتوقيت العالمي المنسق (15 سبتمبر 2021 الساعة 20:02:56 بتوقيت شرق الولايات المتحدة)[25] على متن صاروخ فالكون 9 بلوك 5 بي 1062 من مجمع الإطلاق إيه 39 في مركز كينيدي للفضاء.[26] كانت هذه هي الرحلة الثالثة للصاروخ. انطلقت المركبة الفضائية إلى مدار بميل قدره 51.6 درجة. عندما وصلت ريزيلينس إلى المدار، كان هناك بالفعل مهمتان إضافيتان من نوع دراغون تدوران حول الأرض في نفس الوقت، إنديفور مع مهمة كرو 2 وسي 208 مع مهمة سي آر إس 23. كانت إنسبايريشن4 أول مهمة مدارية مأهولة لا تزور محطة فضائية منذ مهمة إس تي إس 125 عام 2009.[27]

مُنح كل عضو من أعضاء الطاقم رمز نداء خاص به بهدف التواصل. كان رمز نداء إيزاكمان هو رووك، وليو لبروكتر، ونوفا لارسينوكس، وهانكس لسيمبروسكي.[28]

بمجرد توقف محرك المرحلة الثانية لصاروخ فالكون 9، أخرجت ارسينوكس دمية على شكل كلب تُستخدم أثناء علاج الأطفال في مستشفى سانت جود. بدأت الدمية تطفو فوق رأس أرسينو وبذلك حققت غرضها كمؤشر لانعدام الوزن في مهمة إنسبايريشن4.[29]

شملت المهمة تجارت عن الموجات فوق الصوتية وعينات ميكروبية ومجموعة متنوعة من التجارب الصحية الأخرى (لقياس تحولات السوائل، وتسجيل تخطيط كهربية القلب ومعدلات ضرباته، ومستويات الأكسجين في الدم، وما إلى ذلك) بهدف اختبار الأجسام البشرية للمواطنين العاديين الذين لم يسبق فحصهم وتدريبهم بشكل شامل كرواد فضاء محترفين.[30] أُجريت دراسة آثار رحلات الفضاء على صحة الإنسان وأدائه بالتعاون مع سبيس إكس، ومعهد البحث الانتقالي لصحة الفضاء (تريش) في كلية بايلور للطب وفي كلية طب وايل كورنيل.[31] أثناء الرحلة، انطلق أحد أجراس الإنذار، وتبين أن سبب ذلك هو حدوث خلل في المرحاض.[21]

في 18 سبتمبر 2021، الساعة 23:06:49 بالتوقيت العالمي المنسق، هبطت ريزيلينس على سطح المحيط الأطلسي شمال كيب كانافيرال واستُعيدت بواسطة سفينة الإنقاذ جو سيرشر بعد أربعين دقيقة تقريبًا. كانت ارسينوكس أول من خرج من المركبة الفضائية، وتبعها بروكتور ثم سيمبروسكي وإيزاكمان.[32]

مراجععدل

  1. أ ب https://www.nasaspaceflight.com/2021/02/spacex-announces-inspiration4/
  2. أ ب ت https://arstechnica.com/science/2021/02/spacex-announces-first-free-flyer-human-spaceflight/
  3. ^ https://www.cnbc.com/2021/02/07/billionaire-high-school-dropout-is-leading-spacex-mission.html
  4. ^ https://apnews.com/article/us-news-spacex-sally-ride-16cc1a859b91e7711229b2c2c3da8bc9
  5. ^ https://people.com/human-interest/29-year-old-st-judes-frontline-worker-hayley-arceneaux-is-heading-to-space/
  6. ^ https://www.reuters.com/lifestyle/science/profiles-first-all-civilian-space-crew-headed-orbit-2021-09-15/
  7. أ ب ت ث https://planet4589.org/space/jsr/back/news.797.txt
  8. ^ Davenport, Christian (13 سبتمبر 2021)، "They "could be our neighbors", and they're going to space. SpaceX gets ready to fly the Inspiration4 crew."، The Washington Post، مؤرشف من الأصل في 13 سبتمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 15 سبتمبر 2021.
  9. أ ب Overbye, Dennis (21 سبتمبر 2021)، "What a Fungus Reveals About the Space Program - One thing's for sure: Escaping the dung heap doesn't come cheap."، نيويورك تايمز، مؤرشف من الأصل في 6 أبريل 2022، اطلع عليه بتاريخ 24 سبتمبر 2021.
  10. أ ب Gorman, Steve (13 سبتمبر 2021)، "SpaceX prepares to send first all-civilian crew into orbit"، رويترز، مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  11. ^ Davenport, Christian (13 سبتمبر 2021)، "They "could be our neighbors", and they're going to space. SpaceX gets ready to fly the Inspiration4 crew."، The Washington Post، مؤرشف من الأصل في 13 سبتمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 15 سبتمبر 2021.
  12. ^ Davenport, Christian (25 فبراير 2021)، "As private companies erode government's hold on space travel, NASA looks to open a new frontier"، The Washington Post، مؤرشف من الأصل في 18 أبريل 2022، اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2021.
  13. ^ "SpaceX Flight Ultimately Raised $243M for St. Jude Children's Research Hospital"، مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2022.
  14. ^ "New fundraising challenge tied to Inspiration4 launches today for St. Jude Children's Research Hospital" (Press release)، St. Jude Children's Research Hospital، 01 مارس 2021، مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 16 سبتمبر 2021.
  15. ^ Dunn, Marcia (27 يناير 2022)، "He won a trip to space. Then he gave it away to a friend"، أسوشيتد برس، مؤرشف من الأصل في 3 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 يناير 2022.
  16. ^ Muhlstein, Julie (18 أبريل 2021)، "Everett's own spaceman thrilled to join all-civilian mission"، The Everett Herald، مؤرشف من الأصل في 30 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2021.
  17. ^ Cuthbertson, Anthony (02 أبريل 2021)، "SpaceX reveals civilian passengers for trip into space this year"، The Independent، مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 03 أبريل 2021.
  18. ^ Sheetz, Michael (15 سبتمبر 2021)، "SpaceX's historic Inspiration4 launch reaches orbit successfully carrying private crew"، CNBC، مؤرشف من الأصل في 18 أبريل 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 سبتمبر 2021.
  19. أ ب ت Chang, Kenneth (01 فبراير 2021)، "To Get on This SpaceX Flight, You Don't Have to Be Rich, Just Lucky"، The New York Times، مؤرشف من الأصل في 01 فبراير 2021، اطلع عليه بتاريخ 01 فبراير 2021.
  20. ^ Bianco, Brian (24 فبراير 2021)، "Inspiration4 Reveals Panel of Influential Judges to Select Entrepreneur to Join First All-Civilian Mission to Space" (Press release)، Business Wire، مؤرشف من الأصل في 30 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2021.
  21. أ ب Wattles, Jackie (25 سبتمبر 2021)، "An alarm went off on SpaceX's all-tourist space flight. The problem was the toilet"، سي إن إن، مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 سبتمبر 2021.
  22. ^ Stimac, Valerie (01 فبراير 2021)، "SpaceX Announces First All-Civilian Mission To Space, Inspiration4"، Forbes، مؤرشف من الأصل في 16 أكتوبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2021.
  23. ^ Christian Davenport (15 سبتمبر 2021)، "SpaceX makes history by launching Inspiration4, first all-civilian crew, to orbit"، The Washington Post، مؤرشف من الأصل في 22 أبريل 2022.
  24. ^ Malik, Tariq (03 سبتمبر 2021)، "SpaceX shows off its huge dome window on Dragon for private Inspiration4 spaceflight"، SPACE.com، مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 03 سبتمبر 2021.
  25. ^ Kan, Michael (16 سبتمبر 2021)، "Inspiration 4 Successfully Blasts Off for the First All-Civilian Orbital Space Flight"، pcmag.com، PC Mag، مؤرشف من الأصل في 11 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 سبتمبر 2021.
  26. ^ Thompson, Amy (16 سبتمبر 2021)، "SpaceX launches four civilians into orbit on historic Inspiration4 flight"، Space.com، مؤرشف من الأصل في 15 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  27. ^ Williams, Matt (16 سبتمبر 2021)، "SpaceX Launches Four Civilians to Space with Inspiration4!"، Universe Today، مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  28. ^ Thompson, Amy (15 سبتمبر 2021)، "Inspiration4's call signs: The crew of SpaceX's all-civilian mission have special nicknames"، Space.com، مؤرشف من الأصل في 9 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 15 سبتمبر 2021.
  29. ^ "Inspiration4 "space puppy" doubles as zero-g indicator and fundraiser"، Space.com، 15 سبتمبر 2021، مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 سبتمبر 2021.
  30. ^ Thompson, Amy (15 سبتمبر 2021)، "Inspiration4 crew planning ultrasounds, microbe samples and more to understand health during flight"، Space.com، مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 16 سبتمبر 2021.
  31. ^ Gohd, Chelsea (01 سبتمبر 2021)، "Inspiration4 astronauts to conduct health research on private SpaceX mission"، Space.com، مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 16 سبتمبر 2021.
  32. ^ "SpaceX's private Inspiration4 crew returns to Earth with historic splashdown off Florida coast"، Space.com، 18 سبتمبر 2021، مؤرشف من الأصل في 2 نوفمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 19 سبتمبر 2021.