افتح القائمة الرئيسية

إليزابيث كانينغ (الاسم بعد الزواج تريت، 17 سبتمبر 19734 - يناير 1773) هي خادمة ادعت أنها خطفت واحتجزت ضد إرادتها في مخزن تبن لما يقارب الشهر. في نهاية المطاف أصبحت محورية في واحدة من أشهر الأسرار الجنائية في القرن الثامن عشر.

إليزابيث كانينغ
Elizabeth Canning - Project Gutenberg eText 18679.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 17 سبتمبر 1734[1]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
لندن  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة يونيو 1773 (38–39 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Great Britain (1707–1800).svg
مملكة بريطانيا العظمى  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة عاملة منزلية  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

اختفت في الأول من يناير عام 1753. قبل أن تعود بعدما يقارب الشهر إلى منزل والدتها في ألديرمانبوري في لندن, هزيلةً وفي حالة مؤسفة. بعدما سئلت من أصدقاء وجيران قلقين تمت مقابلتها من قبل عضو مجلس المحلي، الذي أصدر مذكرة اعتقال بحق سوساناه ويلز، المرأة التي كانت تسكن في المنزل الذي تزعم كانينغ أنها احتجزت فيه. في منزل ويلز في انفيلد واش, كانينغ  ميّزت ماري سكويرز على أنها خاطفتها،  مما أدى إلى اعتقال وايقاف ويلز وسكويرز كليهما. قاضي لندن هنري فيلدنغ أصبح معنيّاً بالقضية، أخذاً جانب كانينغ. وحصلت اعتقالات إضافية وأخذت إفادات شهود عيان، حوكمتا ويلز وسكويورز ووجدتا مذنبتين في النهاية. مع ذلك, كرسب غاسكوين، قاضي المحاكمة والعمدة الحاكم للندن كان غير راض عن الحكم وبدأ تحقيقاته الخاصة. وتحدث مع الشهود الذين أقروا بأن سكويرز وعائلتها لم يكونوا ليختطفوا كانينغ، وقابل العديد من شهود الادعاء. بعضهم سحب شهاداته السابقة. وأمر باعتقال كانينغ، وحوكمت وجدت مذنبة بتحريف مسار العدالة مع سبق الاصرار والترصد. وتم العفو على سكويرز، وكانينغ  حكم عليها بالسجن لمدة شهر وسبع سنوات من النفي في مستعمرات الاعمال الشاقة.

مراجععدل

  1. ^ معرف الشبكات الاجتماعية وسياق الأرشيف: https://snaccooperative.org/ark:/99166/w6g165g4 — باسم: Elizabeth Canning — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بريطانية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.