افتح القائمة الرئيسية


القاضي العلامة أحمد بن صالح بن يحيى بن محمد بن يحيى بن محمد بن قاسم بن إبراهيم بن مسعود بن عمرو (بن علي بن أسعد بن علي ) العنسي[1]

اعلام اليمن
القاضي أحمد بن صالح العنسي
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد غير محدد
الوفاة آواخر صفر 1069 هـ الموافق نوفمبر 1658 م
صنعاء اليمن
مكان الدفن مقبرة خزيمة - جوار قبر محمد بن عز الدين المفتي
الإقامة صنعاء
الجنسية يمني
الكنية القاضي العلامة الاصولي
اللقب العنسي
أقرباء محمد بن صالح العنسي (أخ) ؛ صالح بن محمد العنسي(ابن أخ)
الحياة العملية
المهنة مفتي و قاضي و مدرس للمفتيين ، و كاتب

توفي اواخر صفر سنة 1069 هـ الموافق شهر نوفمبر 1658 م[2]

نسبه واقاربهعدل

اقاربهعدل

  • اخ :محمد بن صالح العنسي [2]
  • ابن اخ : العلامة صالح بن محمد العنسي العياني اخذ عن عمه القاضي أحمد بن صالح توفي في نصف محرم سنة 1090 هـ[2] ، اي الموافق تقريبا لشهر مارس عام 1679 م
  • والده : صالح بن يحيى بن محمد العنسي :من أعلام المئة العاشرة ، وله معرفة في علم الكلام والفقة والعربية شاعر كان يسكن عيان [3]

نسبهعدل

أحمد بن صالح بن يحيى بن محمد بن يحيى بن محمد بن قاسم بن إبراهيم بن مسعود بن عمرو ، المعروف بالعنسي ،بمهملتين بينهما نون [1]، الصنعانى [4]البرطي[5] اليمني ، القاضي العلامة الأصولي .[6][1]

حيث ان أكثر كتاب اشار إلى اسمه هو نيل الوطر .

وبالنسبة للاكوع فقد قال العنسي العياني و عِيان قرية عامرة في سفيان أحد بطون بكيل الكبرى ، وتقع في الشمال الشرقي من حرف سفيان على بعد بضعة عشر كيلو متراً منها كانت هجرة مشهورة وقد امر الإمام القاسم بن محمد بهدمها فهدمت سنة 1026 هـ الموافق 1617 م بدعوى أنها كانت مقراً لبعض قوات الدولة العثمانية المرابطة في اليمن،فانتقل من كان ساكنا فيها من آل العنسي إلى برط ، ثم أمر الإمام المتوكل إسماعيل بن القاسم بإعادة عمارتها فعمرت كما عمر قصرها ، ولعل أول من اتخذها هجرةً الإمام القاسم  [3]

سيرتهعدل

كان القاضي أحمد عارفاً بالنحو ، والمعاني والأصول ،و برع في النحو والفقة [7]وغلب عليه الكلام واللطيف ، فتبحر فيهما على قواعد المعتزلة ، وسمع الغايات وتذكرة ابن متويه[2] و كان عالما متكلماً ، اصولياً ، عابداً ، زاهداً ، ومن أجل العلماء وأخيارهم ، واهل الإلتفات إلى الله[1] [5] .

وكان من المدرسيين للمفتي اليمن [2] وكان من خواص اصحاب المولى الحسين بن الإمام القاسم[2][6] [1]وغيبة سره وقرينه في قراءته على الشيخ لطف الله بن الغياث[6] [1]وهو من العلماء الأجلاء الأخيار وأهل الالتفات إلى الله تعالى والحلم والعقل الراجح وشاهد ذلك زهده في متاع هذه الدار [4]و كان له من الكرامات .[1][6][5]

ومن ما يذكر عنه ان العلامة لطف الله بن محمد الغياث قبل وفاته بعث يطلب العلامة أحمد بن صالح العنسي ، ليستودعه شيئاً من مكنون علمه، فوصل القاضي وقد نقله الله إلى جواره،[6]

من مؤلفاتهعدل

  • كتاب شرح المؤثرات[3] [7]

مدرسيهعدل

  • العلامة عبد الهادي بن أحمد الثلائي الحسوسة[2] [1][5]
  • الشيخ لطف الله الغياث[1][4] :فمما قرأ عليه مؤلفه المناهل الصافية و شرح الشافعية  في الصرف[1]

تلاميذهعدل

  • محمد بن الحسين بن الإمام
  • أحمد بن الحسين الشرفي [5]
  • صالح بن حسين العنسي[1][5][4] : وهو القاضي صالح بن حسين بن قاسم بن يحيى بن محمد بن يحيى بن محمد بن قاسم بن إبراهيم بن مسعود بن عمرو بن علي المعروف بالعنسي العياني القاضي[1]
  • أحمد بن صالح بن أبي الرجال[1][5]
  • أحمد بن علي العنسي[1][5]
  • صالح بن محمد العنسي [2]

وفاتهعدل

ترجمه القاضى أحمد أبى الرجال في مطلع البدور فقال انه انقطع في آخر أمره إلى العبادة ببير العزب غربى صنعاء واشتغل بجليل علم الكلام ودقيقه ويذكر قول قاضى القضاة ان الفقه قد يقرأه أهله لمقاصد وأما علم العدل والتوحيد فلا يقرأه الا لله تعالى [6][1].

أصاب القاضي أحمد بن صالح العنسي في آخر مدته داء النقرس في قدميه[2] و توفي بصنعاء في صفر سنة 1069هـ [2][5]الموافق شهر نوفمبر 1658 م وقبره بخزيمة غربي صنعاء ،وقبره قريب من قبر العلامة محمد بن عز الدين المفتي[6][1] [4]

رثاه ابن اخيه العلامة صالح بن محمد العنسي وكتب على ضريحه[2]:

...

إذا غُصت في لجج المشكلات وباعي في السّبح باع قصير
فمن ذا بجبل له التوي الى الله أدعو ونعم النصير
شيوخي مضوا واحداً واحداً إلى دار عدل ونعم المصير
مضى أحمد قدوة العارفين  كريم النجاد عديم النضير

         

   

 

كتب للاطلاع على سيرة العلمعدل

  • ملحق البدر الطالع.
  • مطلع البدور ومجمع البحور لإبن ابي الرجال.
  • مصادر الفكر الإسلامي في اليمن .
  • كتاب نيل الوطر.
  • مصادر الفكر الإسلامي في اليمن.
  • كتاب البدر الطالع للامام الشوكاني المتوفي 1250 هـ الموافق حوالي 1786 م.
  • ملحق البدر الطالع ل  محمد بن محمد بن يحيى بن زبارة الحسني اليمني الصنعاني.
  • كتاب هجر العلم ومعاقله للأكوع .
  • الجواهر المضيئة في تراجم بعض رجال الزيدية.


مراجععدل

  1. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط زبارة، محمد بن محمد بن يحيى اليمني/الصنعاني (1998-01-01). نيل الوطر من تراجم رجال اليمن في القرن الثالث عشر 1-2 ج1. Dar Al Kotob Al Ilmiyah دار الكتب العلمية. ISBN 9782745126238. 
  2. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز علي،، وزير، عبد الله بن (2008). تاريخ طبق الحلوى وصحاف المن والسلوى: المعروف بتاريخ اليمن خلال القرن الحادي عشر الهجري، 1045 ھ-1090 م [هكذا]. مركز الدراسات والبحوث اليمني. 
  3. أ ب ت علي، أكوع، إسماعيل بن (2003). المستدرك على هجر العلم ومعاقله في اليمن. دار الفكر المعاصر،. 
  4. أ ب ت ث ج الشوكاني، القاضي (1998). البدر الطالع بمحاسن من بعد القرن السابع ويليه الملحق التابع للبدر الطالع. دار الكتب العلمية للنشر والتوزيع. 
  5. أ ب ت ث ج ح خ د ذ الضحيانى، عبدالله بن الحسن بن يحيى القاسمى (1943). الجواهر المضيئة فى تراجم بعض رجال الزيدية. مؤسسة الامام زيد بن على. 
  6. أ ب ت ث ج ح خ صالح،، ابن أبي الرجال، أحمد بن (2004). مطلع البدور ومجمع البحور في تراجم رجال الزيدية. مركز أهل البيت للدراسات الإسلامية،. 
  7. أ ب محمد، الحبشي، عبد الله (1970). مصادر الفكر الاسلامي في اليمن. مركز الدراسات اليمنية،.