افتح القائمة الرئيسية

أحرار الهند

أحرار الهند جماعة مسلحة باكستانية. يقود المجموعة الملا قاسم عمر خراساني.[1][2] تؤكد أحرار الهند أنها انشقت عن حركة طالبان الباكستانية بسبب محادثات السلام التي جرت بينها وبين الحكومة الباكستانية عام 2012. أصدرت جماعة أحرار الهند بيانًا لوسائل الإعلام رفضت فيه المحادثات،[3] وأعلنت أنها لن تقبل أي اتفاق سلام بين طالبات وباكستان.[4] بعد إعلانها الأول أعلنت الجماعة مسؤوليتها عن عدد من الهجمات في باكستان، قبل أن تنضم إلى جماعة الأحرار في شهر أغسطس 2014.[5]

الجماعةعدل

تتخذ الجماعة من الشرق الأفغاني مقرًا لقيادتها، لكن بعض المصارد تقول أن مسلحي الجماعة يتحدرون من البنجاب بوسط باكستان، حيث روى عدد من شهود العيان أن مقاتلي الجماعة كانوا يتحدثون بلغة البنجاب في تنفيذ هجماتهم وليس بغة البشتو لغة القبائل شمال غرب باكستان معقل الطالبان. جماعة الأحرار على اتصال بأربعة أو خمسة فصائل منشقة عن طالبان، وكذلك بأنصار بدر منصور قائد الذراع الباكستانية لتنظيم القاعدة الذي قتل في فبراير 2012 بنيران طائرة أمريكية بدون طيار. أبرز أعمال الجماعة على المصالح الباكستانية كانت في شهر مارس 2012 عندما فتح مسلحون النار قبل أن يفجر انتحاريان نفسيهما مستهدفين محكمة واقعة في أحد الأسواق في قلب إسلام آباد مقر الحكومة، وبلغت حصيلة الهجوم 11 قتيلًا.[6]

مراجععدل

  1. ^ أحرار باكستان السكينة، 19 مارس 2016. وصل لهذا المسار في 20 مايو 2017 نسخة محفوظة 10 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ أحرار باكستان.. وشق الصف الطالباني وتهديد الهند بوابة الحركات الإسلامية، 5 نوفمبر 2014. وصل لهذا المسار في 20 مايو 2017 نسخة محفوظة 27 يناير 2015 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "Ahrar-ul-Hind, a new group of terrorists on screen". AAJ News. 15 March 2014. مؤرشف من الأصل في 13 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2014. 
  4. ^ "Ahrar-ul Hind claims bomb attacks in Quetta and Peshwar". The News. 14 March 2014. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2014. 
  5. ^ "Taliban splinter group Jamaat-ul-Ahrar forms in northwestern Pakistan". Long War Journal. 26 August 2014. مؤرشف من الأصل في 13 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 11 نوفمبر 2014. 
  6. ^ أحرار الهند مجموعة غامضة تهدد السلام في باكستان صحيفة مكة، 11 مارس 2014. وصل لهذا المسار في 20 مايو 2017