845222002 TC

كويكب

(84522) 2002 تي سي302 جرم وراء نبتوني رنان أحمر ( 2:5 ) [6] اكتشفه فريق مايكل براون في 9 أكتوبر 2002 في مرصد بالومار.[7]

845222002 TC
TheTransneptunians Size Albedo Color.svg
 

الاكتشاف
المكتشف مايكل براون،  وتشاد تروخيو،  ودافيد ربينويتز  تعديل قيمة خاصية (P61) في ويكي بيانات
موقع الاكتشاف موقع_الاكتشاف
تاريخ الاكتشاف 9 أكتوبر 2002  تعديل قيمة خاصية (P575) في ويكي بيانات
الأسماء البديلة 2002 TC302[1]  تعديل قيمة خاصية (P490) في ويكي بيانات
فئة
الكوكب الصغير
جرم وراء نبتوني[1]  تعديل قيمة خاصية (P196) في ويكي بيانات
خصائص المدار[2]
الأوج 71.552 AU (10.7040 تـم)
الحضيض 38.979 AU (5.8312 تـم)
نصف المحور الرئيسي 55.265 AU (8.2675 تـم)
الشذوذ المداري 0.29469
فترة الدوران 410.86 سنة (150065 يوم])
متوسط السرعة المدارية 3.93 كم/ث
زاوية وسط الشذوذ 322.056°
الميل المداري 35.107°
زاوية نقطة الاعتدال 23.902°
زاوية الحضيض 87.142°
الخصائص الفيزيائية
الأبعاد 584.1+105.6
−88.0
[3]
مدة اليوم الفلكي 5.41 سا (0.225 ي)[4]
بياض 0.115+0.047
−0.033
[3]
الحرارة <≈38 K
القدر الظاهري 20.5 [5]
القدر المطلق(H) 3.8[2]

الخصائص الفيزيائيةعدل

أشار براون إلى أن قياس سبيتزر ينطوي على خطأ محتمل كبير جدا، وأن الجرم من المرجح أن يكون أصغر، مما يرجح فرصه كونه كوكب قزم «مرجح» من وجة رآي بروان.[8](84522) 2002 تي سي302 لة قدر مطلق (H) of 3.78.[2] وقطرة يقدر 584.1+105.6
−88.0
 كـم
.[3] وبأستخدام مقراب سبيتزر الفضائي كان قطرة يقدر سابقا بحوالي 1145+337
−325
 كـم
,[9] مما كان سيضعة من بين أكبر الكواكب القزمة المحتملة.وسبب هذة المبالغة في تقدير القطر عدم كفاية البيانات حول حركتة في السماء ولأنه كان قريبا جدا من أجرم الخلفية الأكثر إشراقا.[3]

طيف (84522) 2002 تي سي302 أحمر وهذا يشير إلى أن سطحة مكون من جليد حديث .[9] وتقدر فترة دورانه حول نفسة بحوالي 5.41 ساعة، وله سعة منحنى ضوئي 0.04±0.01 mag .[4]

المدارعدل

سيأتي (84522) 2002 تي سي302 إلى الحضيض في عام 2058 على مسافة 39.1 وحدة فلكية من الشمس .[2] ولة نفس محور بلوتو شبه الرئيسي (متوسط المسافة من الشمس). ويصنف على أنها جرم قرص متفرق.[6][10] وبالنظر إلى المدارات الطويلة الذي تملكه الأجرام وراء نبتونية حول الشمس سيكون (84522) 2002 تي سي302 قي وضع المقابلة في أواخر أكتوبر من كل عام وبقدر ظاهري 20.5.[5]

إحتجابعدل

كان من المتوقع أنه في 30 نوفمبر 2013 أن يحجب (84522) 2002 تي سي302 نجم لمدة أقل قليلا من دقيقة.[11]

الرنينعدل

بيانات مركز الكواكب الصغيرة والمسح البروجي العميق تظهر أن هذا الكوكب القزم المحتمل في رنين 2: 5 مع نبتون.[6][12] آي سيكمل (84522) 2002 تي سي302 مدارين لكل خمس مدارات لنبتون.واعتبارا من عام 2009، (84522) 2002 تي سي302 أكبر كوكب قزم مرجح معروف غير بلوتينو في رنين مداري مع نبتون.

إطار ثابت
 
حركة (84522) 2002 تي سي302 الرنينية نسبة إلى نبتون (النقطة الزرقاء) أورانوس (أخضر)، زحل (أصفر)، كوكب المشتري الوردي، والمريخ الأحمر.
رسم متحرك
 
حركة رنين 2: 5 (84522) 2002 تي سي302 (الأحمر) و رنين 2: 3 لبلوتو (الرمادي). نبتون ثابت.

مراجععدل

  1. أ ب وصلة : معرف قاعدة بيانات مختبر الدفع النفاث لأجرام النظام الشمسي الصغيرة
  2. أ ب ت ث "JPL Small-Body Database Browser: 84522 (2002 TC302)" (last observation:2009-10-25)، مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2017، اطلع عليه بتاريخ 07 أبريل 2016.
  3. أ ب ت ث S. Fornasier, E. Lellouch, T. Müller, P. Santos-Sanz, P. Panuzzo, C. Kiss, T. Lim, M. Mommert, D. Bockelée-Morvan, E. Vilenius, J. Stansberry, G.P. Tozzi, S. Mottola, A. Delsanti, J. Crovisier, R. Duffard, F. Henry, P. Lacerda, A. Barucci, & A. Gicquel (2013). TNOs are Cool: A survey of the trans-Neptunian region. VIII. Combined Herschel PACS and SPIRE observations of 9 bright targets at 70–500 µm. نسخة محفوظة 23 نوفمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  4. أ ب Short-term variability of 10 trans-Neptunian objects نسخة محفوظة 21 أبريل 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. أ ب "(84522) 2002 TC302"، Minor Planet Center، 23 يوليو 2010، مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 24 أكتوبر 2010.
  6. أ ب ت Marc W. Buie (16 سبتمبر 2007)، "Orbit Fit and Astrometric record for 84522"، SwRI (Space Science Department)، مؤرشف من الأصل في 17 يونيو 2018، اطلع عليه بتاريخ 19 سبتمبر 2008.
  7. ^ Marsden, Brian G. (07 نوفمبر 2002)، "MPEC 2002-V26 : 2002 TC302"، IAU Minor Planet Center، Harvard-Smithsonian Center for Astrophysics، مؤرشف من الأصل في 24 أغسطس 2017.
  8. ^ Michael E. Brown، "How many dwarf planets are there in the outer solar system? (updates daily)"، California Institute of Technology، مؤرشف من الأصل في 18 أكتوبر 2018.
  9. أ ب John Stansberry؛ Will Grundy؛ Mike Brown؛ Dale Cruikshank؛ John Spencer؛ David Trilling؛ وآخرون (2007)، "Physical Properties of Kuiper Belt and Centaur Objects: Constraints from Spitzer Space Telescope"، arXiv:astro-ph/0702538. {{استشهاد بأرخايف}}: الوسيط |class= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "List Of Centaurs and Scattered-Disk Objects"، Minor Planet Center، مؤرشف من الأصل في 29 يونيو 2017.
  11. ^ Stevge Preston's Asteroid Occultation Updates item; accessed 22 February 2013 نسخة محفوظة 30 أكتوبر 2013 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ "MPEC 2009-C70 :Distant Minor Planets (2009 FEB. 28.0 TT)"، Minor Planet Center، 10 فبراير 2009، مؤرشف من الأصل في 24 أغسطس 2017.