افتح القائمة الرئيسية

يوم بلفور هو الاسم الذي يطلق على يوم إعلان وعد بلفور عام 1917. يتذكره الفلسطينيون واليهود ومؤيديهم.[1]

وعد بلفور
Balfour Declaration
Balfour declaration unmarked.jpg
وعد بلفور، كما كان موجوداً في الرسالة الأصليّة التي أرسلها آرثر بلفور إلى والتر روتشيلد

صياغة 2 نوفمبر 1917 (1917-11-02)
الموقع المكتبة البريطانية
محررو الوثيقة والتر روتشيلد و آرثر بلفور و ليو آميري و اللورد ألفريد ميلنر
الموقعون آرثر جيمس بلفور
الغرض تأكيد دعم الحكومة البريطانية لتأسيس "وطن قوميّ" للشعب اليهوديّ في فلسطين، بمعاهدتين

احتفال يهوديعدل

منذ عام 1918 حتى الحرب العالمية الثانية، احتفل اليهود في فلسطين الانتدابية بيوم بلفور باعتباره يومًا وطنيًا سنويًا.[2][3] تتضمن الاحتفالات احتفالات في المدارس وغيرها من المؤسسات العامة، وإنشاء المقالات الاحتفالية في الصحف العبرية.

حداد فلسطينيعدل

يعلن الفلسطينيون الحداد في جميع أنحاء البلاد يوم بلفور. حيث يشمل ذلك إضرابًا عامًا تغلق فيه المتاجر والأسواق، وتتطبع الصحف بخطوط سوداء وتعلق الأعلام السوداء. وكانت الاحتجاجات في كثير من الأحيان مناسبة للدعوة إلى الوحدة الفلسطينية.[3]

لم تؤيد حكومة الانتداب البريطاني على فلسطين الإضراب العربي الفلسطيني، لذلك لم تعلن اللجنة العربية العليا ذلك رسميًا. [3]

وقعت إضرابات واحتجاجات في مدن أخرى كبيروت ودمشق والقاهرة.[4]

كانت الفعاليات الرسمية خلال الثورة الفلسطينية الكبرى 1936-1939 محدودة، عندما توقفت معظم الأحزاب السياسية الفلسطينية عن العمل.[4]

أُعيدت فعاليات الاحتجاج والإضراب من جديد في يوم بلفور رسميًا عام 1945 حيث شملت أنحاء البلاد كافة.[4]

انظر أيضًاعدل

مصادرعدل

  1. ^ "يوم ذكرى وعد بلفور | مركز المعلومات الوطني الفلسطيني". info.wafa.ps. مؤرشف من الأصل في 19 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 18 يناير 2019. 
  2. ^ Podeh, p.60
  3. أ ب ت Sorek, p.11
  4. أ ب ت Sorek, p.12
 
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بتاريخ فلسطين بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.