يوم أنا أبقى هنا

يوم مهمّ في تاريخ استقلال البرازيل

يومُ أنا أبقى هنا (أو بالبرتقاليّة ديا ذُفيكو) هو ذلكـ الحدث التاريخيّ الهامّ في تاريخ البرازيل الّذي وقع في 9 يناير من سنة 1822 عندما اتّخذ الأمير ضون بيدرو ذالقنطرة – مخالفًا لتعليمات مجلش الكورتش البرتقاليّة – قرار عدم العودة إلى الأشبونة في سابقةٍ أدّت إلى إعلان استقلال البرازيل في 7 سبتمبر من نفس العام.

Dia do Fico.jpg
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

مراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن موضوع عن تاريخ البرازيل بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.