يولا

شركة فنلندية

يولا (بالفنلندية: Jolla) هي شركة تقنية فنلندية؛ تعمل في مجال تصميم الهواتف الجوالة وتطور نظام التشغيل مفتوح المصدر سيلفيش أو إس Sailfish OS. أسس موظفون سابقون في نوكيا الشركة في 2011، ويقع مقرها في هلسنكي، فنلندا. تمتلك الشركة مكاتب بحث وتطوير في هلسكني وتامبيري وقسم بحث وتطوير في سايبورج بورت، في هونغ كونغ. وأشار القائمون على الشركة إلى امتلاكهم قسم بحث وتطوير في الصين.

يولا
Jolla logo2.svg
معلومات عامة
الجنسية
التأسيس
29 مارس 2011 (2011-03-29)
النوع
الشكل القانوني
Oy (en) ترجم عدل القيمة على Wikidata
المقر الرئيسي
موقع الويب
المنظومة الاقتصادية
الصناعة
المنتجات
مناطق الخدمة
جميع أنحاء العالم
أهم الشخصيات
الموظفون
150

منتجاتعدل

أطلقت الشركة أول منتجاتها تحت اسم Jolla Phone في 27 ديسمبر 2013،[2] وهو هاتف بكاميرا 8 ميجابكسل وسعة تخزينية 16 جيجابايت.

أطلقت يولا في 19 نوفمبر 2014 أول حاسوب لوحي يعمل بنظام التشغيل مفتوح المصدر سيلفيش أوس. حصلت الشركة على تمويل إنتاج الجهاز اللوحي عن طريق حملة أقامتها في منصة التمويل الجماعي إنديجوجو.[3]

أطلقت الشركة هاتفها الثاني العامل بنظام سيلفيش أو إس في مايو 2016 تحت اسم Jolla C وهو هاتف موجه للمطورين بإمكانيات متوسطة.[4]

مراجععدل

  1. ^ "كرونشباس" (باللغة الإنجليزية). الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "منشقون عن نوكيا يطلقون هاتفا ذكيا". سكاي نيوز عربية. 27-11-2013. مؤرشف من الأصل في 07 ديسمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 29 مايو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |تاريخ=, |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  3. ^ "شركة Jolla تعلن عن أول حاسوب لوحي بنظام التشغيل Sailfish OS". البوابة العربية للأخبار التقنية. 19-11-2014. مؤرشف من الأصل في 19 يوليو 2015. اطلع عليه بتاريخ 29 مايو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |تاريخ= (مساعدة)
  4. ^ "شركة Jolla تطلق هاتفها الثاني بنظام Sailfish OS". البوابة العربية للأخبار التقنية. 27-05-2016. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2016. اطلع عليه بتاريخ 29 مايو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |تاريخ=, |تاريخ أرشيف= (مساعدة)

وصلات خارجيةعدل

 
هذه بذرة مقالة عن شركة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.