افتح القائمة الرئيسية

يحيى بن سعدون

عالم مسلم أندلسي

ضياء الدين أبو بكر يحيى بن سعدون الأزدي القرطبي (1093 - 26 مايو 1172 ) عالم مسلم أندلسي في القرن السادس الهجري/ الثاني عشر الميلادي عاش معظم حياته بالمشرق العربي. هو عالم بالقراءات وعلوم القرآن والحديث والنحو واللغة ومن فقهاء المالكية. من أهل قرطبة وقرأ بها على ابن النحاس ثم رحل فقرأ بالمهدية وسمع بالإسكندرية والقاهرة ودخل بغداد فأخذ عن علمائها. وأقام بدمشق مدة ثم استوطن الموصل ورحل منها إلى أصفهان ثم عاد إليها وتوفي بها. له دلائل الاحكام. [1] [2]

يحيى بن سعدون
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1093  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
قرطبة  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 26 مايو 1172 (78–79 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
الموصل  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
الحياة العملية
تعلم لدى الزمخشري  تعديل قيمة خاصية تعلم لدى (P1066) في ويكي بيانات
التلامذة المشهورون أبو سعد السمعاني  تعديل قيمة خاصية طلاب (P802) في ويكي بيانات
المهنة فقيه،  ومفسر،  ومحدث،  وقارئ القرآن،  ونحوي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة العربية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات

محتويات

سيرتهعدل

هو يحيى بن سعدون بن تمام بن محمد الأزدي القرطبي، أبو بكر،‌ ضياء الدين. ولد بقرطبة سنة 486 هـ/ 1093 م وقرأ بها على ابن النحاس ثم رحل فقرأ بالمهدية وسمع بالإسكندرية والقاهرة ودخل بغداد فأخذ عن علمائها.
ثم أقام بدمشق مدة ثم استوطن الموصل ورحل منها إلى أصفهان ثم عاد إليها وتوفي بها في عيد الفطر 567 هـ/ 26 مايو 1172 م.
قال ابن خللكان أنه كان ثقة صدوقاً أخذ عنه شيوخ ذلك العصر.

شيوخه وتلاميذهعدل

أخذ القراءات عن أبي القاسم خلف بن النخاس بقرطبة ، وعن أبي القاسم بن الفحام بالإسكندرية.
وسمع من أبي محمد بن عتاب ، ومحمد بن بركات السعيدي ، وأبي صادق مرشد المديني ، وأبي جعفر أحمد بن عبد الحق ، وأبي بكر محمد بن سعيد الضرير مقرئ المهدية ، وأبي عبد الله محمد بن أحمد الرازي صاحب السداسيات ، والمحدث رزين بن معاوية ، وسار إلى أن بلغ خوارزم ، وأخذ عن الزمخشري ، وسمع ببغداد من ابن الحصين ، وأبي العز ابن كادش ، وبدمشق من جمال الإسلام السلمي.
قال ابن خلكان أنه كان ثقة صدوقاً أخذ عنه شيوخ ذلك العصر. وذكر السمعاني انه اجتمع به بدمشق وسمع منه.

مؤلفاتهعدل

  • دلائل الاحكام

مراجععدل

  1. ^ عادل نويهض (1983). معجم المفسرين من صدر الإسلام حتى العصر الحاضر. الجزء الثاني (الطبعة الثالثة). بيروت، لبنان: مؤسسة نويهض الثقافية للتأليف والترجمة والنشر. صفحة 730. 
  2. ^ شمس الدين الذهبي. سير أعلام النبلاء - الطبقة الثلاثون.