يامين بن يامين

يامين بن عُمَير بن كعب النضري الإسرائيلي [1] ,أسمه هو بنيامين حذفت "بن" من التسمية فقيل يامين[2],صحابي من مسلمي أهل الكتاب،أسلم وأحرز ماله، وحسن إسلامه، وهو من كبار الصحابة.

إسلامهعدل

وروي عن ابن عباس أنه قال:«نزلت هذه الآية  يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ آمِنُواْ بِاللّهِ وَرَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي نَزَّلَ عَلَى رَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِيَ أَنزَلَ مِن قَبْلُ وَمَن يَكْفُرْ بِاللّهِ وَمَلاَئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلاَلاً بَعِيدًا    في عبد الله بن سلام وأسد وأسيد ابني كعب ، وثعلبة بن قيس وسلام بن أخت عبد الله بن سلام ، وسلمة بن أخيه ويامين بن يامين فهؤلاء مؤمنوا أهل الكتاب أتوا رسول الله   ، فقالوا : إنا نؤمن بك وبكتابك وبموسى والتوراة وعزير ونكفر بما سواه من الكتب والرسل ، فقال النبي   : " بل آمنوا بالله ورسوله محمد ، والقرآن وبموسى والتوارة ، وبكل كتاب قبله " ،فقالوا: نفعل ذلك. فأسلموا.»[3].

المراجععدل

  1. ^ الجهود الدعوية لمسلمي اليهود من الصحابة,أحمد بن حسان علي حسان,ص115
  2. ^ بنيامين,المعاني
  3. ^ تفسير البغوي,سورة النساء,آية136,الحسين بن مسعود البغوي,دار طيبة.
 
هذه بذرة مقالة عن حياة أو قصة صحابي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.
 
هذه بذرة مقالة عن أحد الصحابة، أخذت من كتاب أسد الغابة في معرفة الصحابة لابن الأثير الجزري، وهي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.