افتح القائمة الرئيسية
Ambox important.svg
هذه المقالة غير مكتملة، وربما تنقصها بعض المعلومات الضرورية. فضلًا ساعد في تطويرها بإضافة المزيد من المعلومات. (يونيو 2018)


شعوب اليابان (日本人 nihonjin؟) هم أمم و مجموعات عرقية ترجع في أصولها إلى اليابان [21][22][23][24]وهم يشكلون ما يقارب 98.5% من عدد السكان في اليابان.[25] 129 مليون شخص حول العالم هم من أصول يابانية؛ 125 مليون شخص منهم يقطن فقط في اليابان. [1]الاشخاص من الأصول اليابانية الذين يعيشون خارج اليابان يطلق عليهم باليابانية (日系人?) والتي تعني اليابانيين في الشتات.

شعوب اليابان
日本人
Japanese people
التعداد الكلي
129 مليون.
مناطق الوجود المميزة
 يابان   125 مليون[1]
 برازيل 1,600,000 [2][3]
 الولايات المتحدة 1,304,286 [4]
 الصين 140,134 [5]note
 الفلبين 120,000 [6][7][8]
 كندا 109,740 [9]
 بيرو 103,949 [10]
 استراليا 89,133 [11] (2015)
 تايلاند 70,337 [12] (2016)
 المانيا 70,000 [13] (2016)
 انجلترا 67,998 [14] (2015)
 الأرجنتين 65,000 [15][16]
 فرنسا 38,349 [11]note (2014)
 سنغافورة 36,963 [17] (2015)
 كوريا الجنوبية 36,708 [11]note (2014)
 المكسيك 28,100 [18]
 هونغ كونغ 27,429 [5] (2015)
 ماليزيا 22,000 [19] (2014)
 تايوان 20,373 [11]
اللغات

اليابانية, البرتغالية, الانجليزية, الاسبانية

الدين

البوذية, شنتو, الديانية اليابانية الجديدة و المسيحية , بالاضافة الى عدة ديانات اخرى. [20]

اللغةعدل

اللغة اليابانية هي من اللغات اليابانية ولها علاقة بلغات جزر ريوكيو، كانت تعتبر لغة معزولة ويرجع أول استخدام مثبت لليابانية القديمة إلى القرن الثامن بعد الميلاد. يتميز نطق اللغة اليابانية بعدد صغير نسبيا من فونيمات الصوائت، وتتضمن التشديد ونظام نبر يتعلق بالحدة. يتكون نظام الكتابة باللغة اليابانية الحديثة من الهيراغانا، الكاتاكانا، والكانجي كما تتضمن اللغة كلمات أصلية وعددا كبير من الكلمات المستمدة من اللغة الصينية، وتنتشر عدة لهجات للغة باليابان.

الدينعدل

الفنونعدل

تاريخعدل

إستوطن الجومون اليابان فيما يسمى حاليا طوكيو وتحولت لملكية الإمبراطور ثم سقطت في يد المحاربين القادمين من المناطق الشرقية المعروفين وقتها بإسم كاما كورا. ومنذ هذا الوقت أصبحت المدينة عاصمة لهم باسم ايدو ثم حولها الإمبراطور إلى عاصمة البلاد بدلاً من كيوتو

انظر أيضاعدل

روابط خارجيةعدل

المصادرعدل

  1. أ ب "World Factbook: Japan". CIA. اطلع عليه بتاريخ 15 يناير 2011.  [وصلة مكسورة]
  2. ^ ブラジル連邦共和国 (Federative Republic of Brazil) 基礎データ. Ministry of Foreign Affairs of Japan (باللغة اليابانية). 30 May 2016. مؤرشف من الأصل في 6 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 30 مايو 2016. 
  3. ^ Bianconi، Nara (27 June 2008). "Nipo-brasileiros estão mais presentes no Norte e no Centro-Oeste do Brasil" (باللغة البرتغالية). Japao100.com.br. مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 مايو 2016. 
  4. ^ Bureau، U.S. Census. "American FactFinder - Results". Factfinder2.census.gov. مؤرشف من الأصل في 18 ديسمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2017. 
  5. أ ب "海外在留邦人数調査統計" (PDF). وزارة الخارجية اليابانية (باللغة اليابانية). October 1, 2010. مؤرشف من الأصل (PDF) في 3 مارس 2016. 
  6. ^ "Japanese Filipinos - Ethnic Groups of the Philippines". Ethnicgroupsphilippines.com. مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2017. 
  7. ^ Agnote، Dario (October 11, 2006). "A glimmer of hope for castoffs". The Japan Times. مؤرشف من الأصل في June 7, 2011. اطلع عليه بتاريخ August 9, 2016. 
  8. ^ Ohno، Shun (2006). "The Intermarried issei and mestizo nisei in the Philippines". In Adachi، Nobuko. Japanese diasporas: Unsung pasts, conflicting presents, and uncertain futures. صفحة 97. ISBN 978-1-135-98723-7. 
  9. ^ Canada، Government of Canada, Statistics. "2011 National Household Survey: Data tables – Ethnic Origin (264), Single and Multiple Ethnic Origin Responses (3), Generation Status (4), Age Groups (10) and Sex (3) for the Population in Private Households of Canada, Provinces, Territories, Census Metropolitan Areas and Census Agglomerations, 2011 National Household Survey". 12.statcan.gc.ca. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2017. 
  10. ^ "Japan-Peru Relations (Basic Data)". Ministry of Foreign Affairs of Japan. مؤرشف من الأصل في 3 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2017. 
  11. أ ب ت ث "Annual Report of Statistics on Japanese Nationals Overseas" (PDF). Ministry of Foreign Affairs of Japan. مؤرشف من الأصل (PDF) في 15 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 30 مايو 2016. 
  12. ^ "MOFA 2016 タイ王国". Mofa.go.jp. مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ January 22, 2018. 
  13. ^ "BiB - Bundesinstitut für Bevölkerungsforschung - Pressemitteilungen - Zuwanderung aus außereuropäischen Ländern fast verdoppelt". Bib-demografie.de. مؤرشف من الأصل في 16 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2017. 
  14. ^ "英国(グレートブリテン及び北アイルランド連合王国)(United Kingdom of Great Britain and Northern Ireland)". Mofa.go.jp. مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2017. 
  15. ^ "Japan-Argentine Relations". Ministry of Foreign Affairs of Japan. مؤرشف من الأصل في 1 سبتمبر 2019. 
  16. ^ "Argentina inicia una nueva etapa en su relación con Japón". Telam.com.ar. مؤرشف من الأصل في 11 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ November 21, 2016. 
  17. ^ "Japan-Singapore Relations". Ministry of Foreign Affairs of Japan. مؤرشف من الأصل في 1 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2017. 
  18. ^ "Japan-Mexico Relations". Ministry of Foreign Affairs of Japan. مؤرشف من الأصل في 3 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2015. 
  19. ^ "Japan-Malaysia Relations (Basic Data)". Ministry of Foreign Affairs, Japan. 7 September 2015. مؤرشف من الأصل في 25 June 2016. اطلع عليه بتاريخ 26 يونيو 2016. 
  20. ^ "International Religious Freedom Report 2006". Bureau of Democracy, Human Rights, and Labor. وزارة الخارجية الأمريكية. 15 September 2006. مؤرشف من الأصل في 23 يناير 2012. اطلع عليه بتاريخ 04 ديسمبر 2007. 
  21. ^ "Japan - People". موسوعة بريتانيكا.  نسخة محفوظة 17 يوليو 2019 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ "Japan. B. Ethnic Groups". إنكارتا. مؤرشف من الأصل في 22 يناير 2008.  نسخة محفوظة 29 أكتوبر 2009 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ "人類学上は,旧石器時代あるいは縄文時代以来,現在の北海道〜沖縄諸島(南西諸島)に住んだ集団を祖先にもつ人々。" ( 日本人. マイペディア. 平凡社. )
  24. ^ "日本民族という意味で、文化を基準に人間を分類したときのグループである。また、文化のなかで言語はとくに重要なので、日本民族は日本語を母語としてもちいる人々とほぼ考えてよい。" ( 日本人. エンカルタ. مايكروسوفت. )
  25. ^ "Japan Ethnic groups - Demographics". www.indexmundi.com. مؤرشف من الأصل في 6 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2017.