افتح القائمة الرئيسية
الأحرف العربية وما يقابلها بالخط المسند

الأبجدية العربية هي الأبجدية التي تستخدم الحروف العربية في الكتابة، وتوصف بأنها أكمل نظم الكتابة، فقد شملت معظم الأصوات التي يمكن أن ينطقها الإنسان؛ اشتقت منها الكثير من الأبجديات، وظلت الأبجدية الأكثر استخدامًا لقرون كثيرة من الزمان، وتعد حاليًا أكثر نظام كتابة استخدامًا بعد الألفبائية اللاتينية. تعتمد الكثير من اللغات على الأبجدية العربية في الكتابة، مثل: اللغة الأردية، واللغة العثمانية، واللغة الكردية، واللغة الملايوية. كان أشهر استخدام للحروف العربية في التدوين هو تدوين القرآن الكريم، ثم انتشرت الأبجدية العربية في الكثير من الأمصار، وذلك بانتشار الفتوحات الإسلامية، واتساع الدولة الإسلامية، واختلاط العرب الفاتحين بالشعوب التي كانت تحت سيطرة الفرس والبيزنطيين والأحباش، ودخول كثير من هؤلاء في الإسلام، واضطرارهم إلى تعلم ما استطاعوا من العربية، وانتشرت العربية كلغة أساسية بين هذه الشعوب، وأصبحت لغةً لجميع المسلمين، بعد أن كانت لغة خاصة بالعرب؛ واستخدمت ألفبائيتها العديد من اللغات، من عائلات لغوية كثيرة. تكتب الحروف العربية من اليمين إلى اليسار، بنمط يعتمد على وصل حروف الكلمة الواحدة ببعضها، وتشمل هذه الحروف الهجائية 28 حرفًا أساسيًا، والبعض يعتبرها 29 حرفًا باعتبار الهمزة حرفًا منفصلًا. تتصف الكتابة العربية بكونها متصلة، مما يجعلها قابلة لاكتساب أشكال هندسية مختلفة من خلال المد والرجع والاستدارة والتزوية والتشابك والتداخل والتركيب. وتمتلك الأبجدية العربية الكثير من الخطوط ومن أشهرها: خط النسخ وخط الرقعة وخطُّ الثُلث وغيرها الكثير من الخطوط.

تابع القراءة