افتح القائمة الرئيسية
حفل تتويج منتخب أسبانيا بلقب كأس العالم 2010

كأس العالم لكرة القدم 2010 هي النسخة التاسعة عشر من كأس العالم لكرة القدم، وهي أول بطولة تقام في القارة الإفريقية، وتحديداً في جنوب أفريقيا. أقيمت البطولة من 11 يونيو إلى 11 يوليو 2010، بعدما وقع الاختيار على جنوب أفريقيا لاستضافة الحدث بعد منافسة مع مصر والمغرب، كي يصبح أحدهم أول بلد أفريقي يستضيف النهائيات. فكان اختيار قارة أفريقيا لتكون مستضيفة كأس العالم 2010، جزءاً من سياسة المدوارة قصيرة الأجل، والتي ألغيت في عام 2007، وهي بمداورة استضافة الحدث بين القارات. لعبت المباريات على عشر ملاعب في تسعة مدن مستضيفة في جميع أنحاء البلاد، حيث عقدت المباراة النهائية على ملعب سوكر سيتي في جوهانسبرغ، وهي أكبر مدن جنوب أفريقيا. وقد تم اختيار اثنين وثلاثين منتخبًا للمشاركة عن طريق تصفيات مؤهلة عبر العالم التي بدأت في أغسطس 2007. لعبت المباراة النهائية على ستاد البنك الوطني الأول، بقيادة الحكم الإنجليزي هاوارد ويب، وجمع النهائي بين هولندا وإسبانيا، وهذه المرة الأولى في التاريخ التي تصل بها إسبانيا للمباراة النهائية لكأس العالم، كما أن هولندا لم تبلغ المباراة النهائية منذ 32 سنة وتحديداً منذ أن لعبت في نهائي كأس العالم لكرة القدم 1978. وكان نهائياً أوروبياً خالصاً للمرة الثانية على التوالي بعد نهائي كأس العالم لكرة القدم 2006 بين إيطاليا وفرنسا. حظي النهائي بأكبر عدد من البطاقات في نهائيات كأس عالم، وكان عدد البطاقات المكتسبة أكثر من ضعف الرقم القياسي السابق، وهو 6 بطاقات في نهائي كأس العالم 1986 بين الأرجنتين وألمانيا. عدد البطاقات المكتسبة في المباراة 14 بطاقة صفراء منها 9 لمنتخب هولندا، و5 من نصيب منتخب إسبانيا، وقد طُرد جون هيتينغا بعد تلقيه بطاقتين صفراوين. وكانت البطاقة الصفراء الموجهة لنايجل دي يونغ بعد ركله تشابي ألونسو في صدره في الشوط الأول، قد أثارت غضب الكثير، منهم روب هيوز والذي اعتقد بأنه كان يجب إعطاؤه بطاقة حمراء.

تابع القراءة