افتح القائمة الرئيسية

دوري أبطال أوروبا (عادة ما يشار إليها فقط بدوري الأبطال أو Champions League) هي بطولة كرة قدم أوروبية سنوية ينظمها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم منذ عام 1955 لأفضل أندية كرة القدم في أوروبا. يعتبرها الكثيرون أهم بطولة في كرة القدم على مستوى الأندية في العالم. المباراة النهائية للبطولة هي أكثر الأحداث الرياضية السنوية مشاهدة في جميع أنحاء العالم، إذ أنها تجذب أكثر من 100 مليون مشاهد تلفزيوني. كانت البطولة تسمى رسميا كأس الأندية الأوروبية البطلة، قبل عام 1992، لكن يشار إليها عادة باسم كأس أوروبا أو كأس أبطال أوروبا. وكانت البطولة في البداية بنظام خروج المغلوب وكان يلعب فيها بطل الدوري لكل دولة فقط. في سنة 1990 بدأت البطولة تتوسع، تم دمج مرحلة المجموعات من ذهاب وإياب وزيادة عدد الفرق. وفي عام 1992 تحولت إلى اسمها الجديد والحالي، وتم زيادة عدد الفرق حتى أصبحت البطولة حاليا مكونة من 32 ناديا. فاز باللقب 21 نادي مختلف، 12 منهم ظفروا به أكثر من مرة. يُعتبر ريال مدريد النادي الأكثر فوزاً باللقب، حيث فاز بالبطولة تسع مرات. يتولى التحكيم في مباريات دوري أبطال أوروبا طاقم مكون من 6 حكام: حكم ساحة وحكمين مساعدين (حاملي الرايات) بالإضافة إلى حكمين مساعدين إضافيين وحكم رابع، هذا بعد قرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عام 2010 زيادة عدد الحكام ليصل إلى 6 لتلافي الأخطاء التحكيمية القاتلة والتي حدثت أثناء كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا. يقوم قسم الحكام في الاتحاد الأوروبي بتقسيم الحكام إلى 5 فئات على أساس الخبرة، باستثناء الحكام الفرنسيين والألمان والإنجليز والطليان والإسبان، لأن الحكام من هذه البلدان الخمسة يتسمون دائما بالخبرة العالية في إدارة المباريات لما يتميز به الدوري المحلي خاصتهم من تنظيم دقيق وأداء رفيع المستوى، وبالتالي يتم وضعهم مباشرة في الفئة الثالثة. بعد كل مباراة يتم تقييم أداء الحكم خلال المباراة، وتجري عملية الترقية إلى الفئة التالية مرتين كل عام. ولا يمكن أن ينتقل الحكم من الفئة الثالثة إلى فئة النخبة مباشرة. يتولّى الإتحاد الأوروبي لكرة القدم إدارة وتنظيم إيرادات دوري أبطال أوروبا، ومصادر هذه الايرادات متعددة، أهمها: حقوق البث التلفزيوني والرعاة ومبيعات الهدايا..إلخ.

تابع القراءة