ويكيبيديا:مقالة الصفحة الرئيسية الجيدة/417

أطلس بلو فان دار هيم. القرن السابع عشر

بدأ تاريخ بورتوريكو مع استيطان شعب الأوستونويد في أرخبيل بورتوريكو ما بين عامي 3000 و2000 قبل الميلاد، هذا وقد سكن الجزيرة بعض القبائل الأخرى مثل قبائل أراواك وسالادويو الهندية ما بين عام 430 قبل الميلاد وعام 1000 بعد الميلاد. كانت الثقافة الأصلية السائدة وقت وصول كريستوفر كولومبوس إلى العالم الجديد في 1492 هي ثقافة التاينوس التي انتهت في النصف الثاني من القرن السادس عشر بسبب استغلال المستوطنين الإسبان والحرب التي شنوها ضد التاينيين والأمراض التي أحضروها. كانت بورتوريكو، الواقعة في شمال شرق البحر الكاريبي، مفتاحاً للإمبراطورية الإسبانية منذ الأعوام الأولى لاستكشاف واحتلال العالم الجديد، حيث كانت الجزيرة قاعدة عسكرية مهمة خلال حروب عديدة بين إسبانيا وبعض القوى الأوروبية الآخرى بهدف السيطرة على المنطقة خلال القرن السادس عشر والسابع عشر والثامن عشر. وتُعد بورتوريكو، وهي أصغر جزر الأنتيل الكبرى، نقطةانطلاق في المرور ما بين أوروبا إلى كوبا والمكسيك وأمريكا الوسطي والأراضي الشمالية من أمريكا الجنوبية. وطوال فترة القرن التاسع عشر حتى نهاية الحرب الإسبانية الأمريكية كانت بورتوريكو وكوبا آخر مستعمرتين إسبانيتين في العالم الجديد، وكانتا بمثابة آخر قاعدتين أماميتين لإسبانيا في استراجيتها لاستعادة السيطرة على القارة الأمريكية. في عام 1898، خلال الحرب الإسبانية الأمريكية، أٌحتلت بورتوريكو وتحولت لحيازة الولايات المتحدة. تميز النصف الأول من القرن العشرين بالصراع لأجل الحصول على حقوق ديموقراطية أكبر من الولايات المتحدة، حيث أقر قانون فوريكر عام 1900 الحكومة المدنية، وفي سنة 1917 صدر قانون جونز الذي منح الجنسية الأمريكية لسكان بورتوريكو ومهد الطريق لصياغة دستور بورتوريكو وإقامة انتخابات ديموقراطية في عام 1948 وغير وضعها السياسي سنة 1952 لتصبح منطقة معزولة للولايات المتحدة (الكومونولث) حيث لا تزال ترجع سيادتها إلى الكونغرس الأمريكي.

تابع القراءة