ويكيبيديا:سياسة تجاهل كل القواعد (مسودة)

لايوجد لدى ويكيبيديا، قواعد ثابتة، باستثناء الركائز الخمسة، فهذه الركائز، هي المبادئ الوحيدة الملزمة وغير القابلة للتغيير، والتي تستند إليها هذه الموسوعة.

وبالطبع، لا تكفي الركائز الخمسة، لتنسيق وتطوير مثل هذا المشروع المعقد بالتفاصيل.

تحتوي ويكيبيديا، على العديد من القواعد الأخرى، وكلها متوافقة مع الركائز، وطورها مجتمع المستخدمين بآلية الموافقة. ولدينا العديد من التوصيات والمبادئ التوجيهية العامة، والمتعلقة بمواضيع محددة، من وقت الكتابة بخط مائل إلى كيفية تسمية عنصر على متن مقالة.

ومع ذلك، لم يتم إصلاح أي من هذه القواعد الإضافية، وكما تم إنشاؤها، يمكن تعديلها أو إلغاؤها، وفقًا لاحتياجات الموسوعة، والأفكار الجديدة للمجتمع، من خلال المناقشة .. وحتى القواعد السارية حاليًا، يمكن استثنائها ،عندما يكون هناك دافع معقول.

سياسة تجاهل كل القواعدعدل

هذه السياسة باختصار:

إن عملنا في تحرير ويكيبيديا، يدور حول إجراء تحسينات وتطويرات للنهوض بها، وليس اتباع القواعد، والسياسات، والأنظمة.

ومع ذلك، لا ينبغي استخدام "سياسة تجاهل كل القواعد" كسبب لإجراء تعديلات غير مفيدة .. "أما إذا كان هناك قانون، أو بند في سياسة، تمنعك من تحسين ويكيبيديا، أو تطويرها، او الحفاظ عليها، فتجاهله.

ماذا تعني سياسة "تجاهل كل القواعد"عدل

  • «غالبًا ما يتم كسر القواعد، وغالبًا ما يختبئ الكسالى خلفها.» – دوجلاس ماك آرثر
  • «القوانين، ليست سوى حواجز، لمنع الأطفال من السقوط.» – مدام دي ستايل

لست مطالبًا بمعرفة القواعد قبل المساهمة. نعم، لقد قلنا ذلك بالفعل، لكن الأمر يستحق التكرار.

لا تحتاج إلى قراءة أي قواعد، او سياسات، قبل المساهمة في ويكيبيديا، ساهم بلا تردد، فإذا فعلت ما يبدو منطقيًا، فستكون عادةً على حق، وإذا لم يكن صحيحًا، فلا تقلق، فمن السهل تصحيح أسوأ الأخطاء:

  1. سوف نضع أعلى مقالتك وسم { شطب|سبب ١|سبب ٢|سبب ٣|سبب ٤|مهلة ٥ أيام} مع إرشادك للسياسات المحددة لتصحيح أخطائك.
  2. بعد إنقضاء المهلة، نراجع ما كتبت، فإما نقرها، وإما نشطبها، وفقا للسياسة الخاصة بها.
  • لا تتبع التعليمات المكتوبة بلا تفكير، بل فكر في كيفية تحسين الموسوعة، من خلال كل تعديل.
  • ويكيبيديا ليست بيروقراطية .. فروح السياسة، تتفوق على حرف السياسة .. فالهدف المشترك لبناء موسوعة مجانية، أفضل من كليهما.
  • إذا تم تقديم هذا (الهدف المشترك) بشكل أفضل، من خلال تجاهل حرف قاعدة معينة، فيجب تجاهل هذه القاعدة.
  • اتباع القواعد، والسياسات، أقل أهمية من استخدام الحكم الصائب المدروس، والمراعي لجميع الجوانب:
  1. ولكن ضع في اعتبارك .. دائمًا أن الحكم الصائب، لا يتم عرضه (فقط) من قبل أولئك الذين يتفقون معك .. بل بالخطوات التالية:
  2. شارك بطريقة محترمة ومراعية، ولا تتجاهل مواقف، واستنتاجات، زملائك المحررين.
  3. قدم حججًا متماسكة وموجزة، وامتنع عن شن هجمات شخصية، تشجع الآخرين على القيام بالمثل.
  4. فالنقاش هو الوسيلة المفضلة، لتوضيح مشكلة مع السياسات أو تطبيقها.
  5. لا تلعب دور الغبي، أو المتغابي، أو المتحذلق، أو المتذاكي، (أي لا تتظاهر أنك لا تعرف أو لا تفهم)، فإذا التزم الجميع بهذه القاعدة، فلن نحتاج إلى أي قواعد سلوك أخرى .. فمثلا عبارة أنا لا أفهم المقصود من؟ مع (أن القصد واضح وضوح الشمس)، أو أن كلامك غير مفهوم ( نوع من الفزلكة)، أو وصف قاعدة خلاف مقصدها، وهكذا.
  6. إذا كان البعض يظن أن ويكيبيديا (ديمقراطية) نبههم بأنها تكتلية، سلطوية، هرمية، تبدأ من: (مراجع تلقائي، محرر، إداري)، ومقيدة بضوابط (الحذف، الحماية، المنع).
  7. ويجب على من هو أعلى سلطة، الحذر من إستخدام سلطاته لحسم أي نقاش، مثل التهديد بالمنع، أو سحب صلاحيات.
  8. لا تسهب في المناقشات: فإذا كنت تعرف ما يجب كتابته، فقط قم بكتابته! لا تخف من المعرفة! كن بسيطًا واعمل بجد. وقبل بدء المناقشة، اسأل نفسك عما إذا كان من الضروري حقًا المناقشة، وإذا كان كذلك، قدم رأيك، وانتظر بهدوء حتى يبدأ الآخرون في النقاش.
  9. ويكيبيديا ليست المكان المناسب للتخطيط، والانخراط في الانتقام والحقد. وليست المكان لإظهار مدى القدرة على الخطابة.
  10. في عالم مثالي، لا ينبغي للمسؤولين فعل أي شيء، بخلاف تصحيح أخطاء المستخدم غير المقصودة، وعلاوة على ذلك، قد لا يكون المسؤولون موجودين على الإطلاق.
  11. من المؤكد أنها ليست رغبة المحرر، والإداري أن تكون مهمتهم الرئيسية، مناقشة الخلافات الشخصية، بين المستخدمين، والتحكم في سلوكهم المعادي للمجتمع. فإذا كان هدفك هو إثارة المتاعب، والتملق في تصرفاتك، لكي تنال الرضا، يرجى التفضل بالذهاب، والقيام بذلك في مكان آخر.

ما لا تعنيه "سياسة تجاهل كل القواعد"عدل

على الرغم من اسمها، "سياسة تجاهل كل القواعد" فهي لا تعني أو تهدف لتخريب القواعد الأخرى، بل الغرض منها هو منعهم من عرقلة ما نفعله من أجل (بناء موسوعة حرة) .. فليس للقواعد أي أهمية، مقارنة بهذا الهدف. فإذا كانت هذه القواعد تساعد في تحقيق هذا الهدف، فهذا جيد. أما إذا كانت تعرقله، فيتم إلغاؤها.

  • لا تمنع "سياسة تجاهل جميع القواعد" من تطبيق السياسات .. فلا يمكنك انتهاك أي سياسة دون مبرر مقبول.
  • لا يعني "تجاهل جميع القواعد" أن كل إجراء له ما يبرره. إنه ليس تفويضا مطلقا. يجب على المخالفين للقواعد أن يبرروا كيف تعمل أفعالهم على تحسين الموسوعة إذا تم الطعن فيها. وفي حالات النزاع، يتم تحديد ما يعتبر مقبولا بالإجماع.
  • "تجاهل جميع القواعد" لا تمنعك من تنبيه شخص ما إلى أنه خالف قاعدة ما، ولكن عليك مراعاة أن حكمه ربما كان صحيحًا، وأنه من شبه المؤكد أنه كان يعتقد ذلك (انظر ويكيبيديا:افترض حسن النية).
  • "تجاهل جميع القواعد" ليست في حد ذاتها إجابة صحيحة إذا سأل أحد الأشخاص عن سبب خرقك لقاعدة ما. تستمد معظم القواعد من الكثير من الخبرات المدروسة ويوجد لها أسباب جيدة كثيرة، ولذلك يجب كسرها فقط لأسباب وجيهة.
  • "تجاهل جميع القواعد" ليست استثناءً من المساءلة. أنت لا تزال مسؤولاً عن الآثار المتوقعة لأعمالك على الموسوعة وعلى المحررين الآخرين.
  • "تجاهل جميع القواعد" ليست دعوة لاستخدام ويكيبيديا لأغراض تتعارض مع بناء موسوعة حرة (انظر أيضا ويكيبيديا:عن، ويكيبيديا:ويكيبيديا ليست).
  • لا تعني "سياسة تجاهل القواعد" وجود استثناء لكل قاعدة. فعلى سبيل المثال، لا يؤدي انتهاك حقوق النشر، إلى موسوعة حرة أفضل.
  • "سياسة تجاهل جميع القواعد" (ليست بطاقة مجانية للخروج من المأزق الذي أنت فيه)، فإذا تم منعك من أجل تعديل خارق للقواعد (لا يحسن الموسوعة)، فلا يجوز لك استخدام "تجاهل جميع القواعد" كسبب للإلغاء.

استخدام الحس السليمعدل

ويكيبيديا لديها العديد من السياسات، أو ما يعتبره الكثيرون "قواعد" .. فبدلاً من اتباع كل قاعدة، يكون من المقبول استخدام الفطرة السليمة أثناء قيامك بالتعديل.

يمكن أن يتسبب الانغماس في القواعد في فقدان المنظور، لذلك هناك أوقات يكون من الأفضل فيها تجاهل القاعدة.

حتى إذا كانت المساهمة "تنتهك" الصياغة الدقيقة للقاعدة، فقد تظل مساهمة جيدة.

وبالمثل، لمجرد أن شيئًا ما غير محظور في مستند مكتوب، أو حتى أنه مسموح به بشكل صريح، لا يعني أنه فكرة جيدة في موقف معين.

هدفنا هو تحسين ويكيبيديا، بحيث تُعلم القراء بشكل أفضل.

القدرة على التعبير عن أسباب "الفطرة السليمة"، التي تجعل التغيير يساعد الموسوعة أمرًا جيدًا ، ولا ينبغي للمحررين تجاهل هذه الأسباب، لأنهم لا يشيرون إلى مجموعة من الروابط المختصرة، للسياسات الرسمية.

مبدأ القواعد - لجعل ويكيبيديا ومشاريعها الشقيقة تزدهر - هو أكثر أهمية من الرسالة. يجب على المحررين استخدام أفضل أحكامهم.

لماذا لا يعتبر "استخدام المنطق" سياسة رسمية؟ لا حاجة لأن تكون كذلك كمبدأ أساسي، فالمنطق السليم، فوق أي سياسة.