ومضى قطار العمر (فيلم)

ومضى قطار العمر هو فيلم مصري عرض عام 1975، بطولة فريد شوقي وناهد شريف وسمير صبري، ومن إخراج عاطف سالم.[1]

ومضى قطار العمر
ملصق فيلم ومضى قطار العمر.jpeg
ملصق الفيلم

الصنف دراما
تاريخ الصدور 13 أكتوبر 1975
مدة العرض 130 دقيقة
البلد  مصر
اللغة الأصلية العربية
الطاقم
المخرج عاطف سالم
الإنتاج نيو ستار فيلم
(فريد شوقي)
قصة فريد شوقي
سيناريو وحوار أحمد عبد الوهاب
عاطف سالم
فريد شوقي
البطولة فريد شوقي
ناهد شريف
سمير صبري
موسيقى عمر خورشيد
صناعة سينمائية
تصوير سينمائي وحيد فريد
التركيب فكري رستم
توزيع المؤسسة المصرية العامة للسينما

قصة الفيلمعدل

تدور الأحداث حول بيومي الذي لا يملك من الدنيا سوى زوجته الطيبة زينب وولده محمد، وابنته سعاد، يعمل في أحد قصور الباشوات، حيث يعيش مع ابنه المستهتر محسن والذي يرتكب محسن جريمة قتل، ثم يلجأ إلى والده كي يجد حلاً لهذه الجريمة، وبعد مداولات حول ظروفها، وكيفية الخروج منها لا يجد أمامه سوى بيومي البواب، الذي يفاوضه حول هذه الجريمة، وأنه لو اعترف بها فإنه سوف يتكفل بإعاشة زوجته وأبنائه حتى يخرج من السجن، يوافق بيومي على الإعتراف، ويحكم على بيومي بالمؤبد، في إحدى الأمسيات، يتسلل محسن إلى فراش زينب زوجة بيومي، ويعتدى عليها فتقوم بالانتحار هربًا من حياتها، وتترك أطفالها، تمر السنوات ويخرج بيومي من السجن ويعلم ما حدث لأسرته فيقرر الانتقام، ويبحث عن أسرته، ثم يدبر للانتقام من محسن بك، وفي رحلة بحثه المرهقة، يعلم بأن سعاد قد هجرت القصر وأنها تعمل في أحد بيوت الدعارة، يحاول أن يستردها، وعندما يفلح لا يجدها حوله، بينما ابنه أصبح ربيبًا لمحسن بك وتابعه المخلص في كل مكان، تحين لحظة الانتقام واسترداد أبنه من براثن هذا الشرير الذي دمر أسرته جميعها ولم يبق سوى الذكريات المؤلمة، فلا بد من قتل محسن، وعندما يجهز عليه تمامًا يراه ابنه محمد فيطلق الرصاصات عليه حيث قتل مخدومه، وهو لا يدري أن من أطلق عليه الرصاص لم يكن سوى أبيه بيومي.

طاقم التمثيلعدل

فريق العملعدل

مراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن فيلم مصري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.