وقت الاستقرار (عسكرية)

في المصطلحات العسكرية، يعرف وقت الاستقرار في الدولة بأنه الوقت الذي يقضيه الأفراد المكلفون بالخدمة في دولتهم الأم بين فترات الانتشار في مناطق الحروب. والهدف من وقت الاستقرار في الدولة حصول الأفراد المكلفين بالخدمة على راحة عقلية وبدنية من القتال ومنحهم الفرصة لقضاء بعض الوقت مع أسرهم. وهو يعد مكونًا هامًا للاستعداد العسكري على المدى البعيد.[1]

معلومات تاريخيةعدل

منذ بدايات الحرب العالمية على الإرهاب وحتى عام 2011، تم تقليل وقت الاستقرار في الدولة للأمريكيين المكلفين بالخدمة إلى 12 شهرًا بحد أقصى لأغلب الأفراد المكلفين بالخدمة:[2] «لم يصبح وقت الاستقرار في المراكز الموجودة في الدولة إلا مجرد استعداد لعملية الانتشار التالية.»[3] وفي أكتوبر من عام 2011، فإن وزارة الدفاع الأمريكية قامت بزيادة وقت الاستقرار في الدولة لجنود الولايات المتحدة إلى 24 شهرًا مقابل كل عام يتم الانتشار فيه في منطقة من مناطق الحروب.[4][5]

التأثيراتعدل

لم تتم دراسة التأثيرات النفسية لوقت الاستقرار في الدولة بشكل مكثف، إلا أن دراسة ماكجريجور وآخرين في عام 2012 لما يزيد عن 65 ألف مكلف بالخدمة العسكرية أظهرت أن فترات الاستقرار الطويلة في الدولة بين فترات الانتشار تؤدي إلى الحد من ظهور اضطراب الكرب التالي للرضح.[6] كما أظهرت دراسة أخرى أن أوقات الاستقرار الأطول في الدولة اقترنت بتقليل مخاطر الانتحار.[7]

المراجععدل

  1. ^ "Ensuring Appropriate Dwell Time and Rotational Cycles". مجلس الشيوخ الأمريكي. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ December 6, 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Larson, Mark (June 29, 2011). "Dwelling on Dwell Time". New York Times. At War Blog. مؤرشف من الأصل في 07 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 06 ديسمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  3. ^ "Leader Engagement Key to 'Bridging Basics,' Battaglia Says" (Press release). American Forces Press Service. Dec. 4, 2012. مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2015. اطلع عليه بتاريخ December 6, 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |date= (مساعدة)
  4. ^ Tan, Michelle (4 September 2011). "Dwell time increases to 2 years next month". Army Times. اطلع عليه بتاريخ 06 ديسمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Johnson, Samantha (July 25, 2012). "'Dwell time' for military to change". The Battalion. مؤرشف من الأصل في 19 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ December 6, 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "Effect of Dwell Time on the Mental Health of US Military Personnel With Multiple Combat Tours". American Journal Of Public Health. 102 (S1): A55–A59. 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); |access-date= بحاجة لـ |url= (مساعدة)
  7. ^ "When Warriors Hurt Themselves". New York Times. 2 Sep 2010. صفحات A34. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); |access-date= بحاجة لـ |url= (مساعدة)


 
هذه بذرة مقالة عن موضوع عن عسكرية أمريكية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.