وسام ليفرهيلم

يمنح وسام ليفرهيلم كل ثلاث سنوات من قِبل الجمعية الملكية للمساهمات الهامة في الكيمياء سواءً كانت نظرية أو تطبيقية أو في الهندسة الكيميائية، تم إنشاء الجائزة في عام 1960 تحت رعاية صندوق ليفرهيلم بمناسبة الذكرى 300 لتأسيس الجمعية ويحصل الفائز بالإضافة إلى الوسام على مبلغ 2000 جنيه إسترليني، آخر فائز بالجائزة كان كونستانتين نوفوسيلوف في عام 2013 لعمله الثوري على مادة الجرافين والبلورات ثنائية الأبعاد وخواصها والتي فتحت المجال للعديد من التطبيقات في الألكترونيات والطاقة، منذ إنشاء الجائزة تم منحها 17 مرة، وعلى عكس ميداليات الجمعية الملكية الأخرى مثل الوسام الملكي لم يتم منحها لأمرأة أو لنفس الشخص في أكثر من مناسبة، وقد فاز مواطني المملكة المتحدة في جميع المرات باستثناء مرة واحدة فاز فيها الهندي مان موهان شارما في عام 1996 وذلك لجهوده في ديناميكية التفاعلات الكيميائية متعددة المراحل في العمليات الصناعية، اثنان من الفائزين بوسام ليفرهيلم حازا أيضًا على جائزة نوبل في الكيمياء وهما أرشر مارتين الذي فاز بجائزة نوبل في عام 1952 وفاز بالوسام في 1963 لاكتشافاته الثورية في الاستشراب وتطبيقاته وكذلك سيريل هنشلوود الحائز على جائزة نوبل في عام 1956 والفائز بالوسام في 1960 نظير إسهاماته البارزة في الكيمياء الفيزيائية.[1][2][3]

الحائزون على الوسامعدل

العام الاسم السبب
1960 سيريل هنشلوود لإسهاماته البارزة في الفيزياء الكيميائية
1963 أرشر مارتين لاكتشافاته في الاستشراب وتطبيقاته.
1966 أليك أيسيجونيس لمساهمات المتميزة في تصميم السيارات.
1969 هانز كرونبرجر لإسمهاماته العديدة في بحوث المفاعلات النووية وتنميتها بالإضافة لكونه قيادي وباحث في بارز في جميع فروع مجال تخصصه.
1972 جون آدامز لعمله في تطوير مسرعات الجسيمات وفيزياء البلازما.
1975 فرانسيس ليزلي روز لمساهمات المميزة في تطبيق العلوم الكيميائية في المجال الصناعي.
1978 فريدريك إدوارد وارنر لعمله المميز كمهندس استشاري على المستوى الوطني أو العالمي في العديد من فروع الهندسة الكيميائية وخاصة في مجال مكافحة التلوث.
1981 ستانلي هوكر
1984 جون فرانك ديفيدسون
1987 جورج وليام جراي
1990 راي فريمان
1993 جون شيبلي رولنسن
1996 مان موهان شارما
1999 جاك إدوارد بالدوين
2002 نيكولاس هاندي
2005 جون فريدريك نوت
2008 أنتوني تشيثام لاكشتافه ووصفه مواد جديدة وإظهار القدرة على تحفيزها وتخزينها.
2010 مارتن بولياكوف لاسهاماته البارزة في مجال الكيمياء الخضراء والموائع فوق الحرجة والتي دفعت الهندسة الكيميائية خطوة للأمام
2013 كونستانتين نوفوسيلوف لعمله الثوري على مادة الجرافين والبلورات ثنائية الأبعاد وخواصها والتي فتحت المجال للعديد من التطبيقات في الألكترونيات والطاقة

مراجععدل

  1. ^ "Oxford University Gazette, Thursday 11 November 1999". Oxford University. 11 November 1999. مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "The Leverhulme Medal (1960)". The Royal Society. مؤرشف من الأصل في 30 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Sleeman, Elizabeth. The International Who's Who 2004. Routledge. مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
 
هذه بذرة مقالة عن الكيمياء بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.