افتح القائمة الرئيسية
Emblem-scales.svg
هذه المقالة بها ألفاظ تفخيم تمدح بموضوع المقالة، مما يتعارض مع أسلوب الكتابة الموسوعية. يرجى حذف ألفاظ التفخيم والاكتفاء بالحقائق لإبراز الأهمية. (أكتوبر 2010)
وزارة الإعلام
شعار وزارة الإعلام السعودية.jpg

تفاصيل الوكالة الحكومية
البلد
Flag of Saudi Arabia.svg
السعودية  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
تأسست 1374 هـ
المركز الرياض،  السعودية
الإدارة
الوزراء المسؤولون
موقع الويب الموقع الرسمي للوزارة

وزارة الإعلام السعودية مهمتها التعريف بالهوية السعودية والمحافظة عليها، ونقل الصورة الحقيقية لأسلوب حياة السعوديين، مع إبراز إنجازات الدولة ومواقفها الإقليمية والعالمية، إضافة إلى التصدي لكافة الأخبار التي تتناقض مع الصورة الحقيقية. كما تُشرف على الصحف والمجلات والقنوات وجميع الوسائل الإعلامية الأخرى. ويتولى وزارتها تركي بن عبدالله الشبانة.[1]

محتويات

تاريخ الوزارةعدل

كانت البدايات الأولى للإعلام السعودي عندما تم إنشاء صحيفة أم القرى عام 1343 هـ في عهد الملك عبد العزيز آل سعود ، التي تنشر كل ما يصدر عن الدولة من قرارات وبيانات حكومية تخص المواطن السعودي. وفي عام 1355 هـ أمر عبد العزيز آل سعود بإنشاء مجلس للدعاية والحج يتبع وزارة المالية للقيام بمواجهة الحملات المغرضة ضد المملكة. ثم أُنشئت الإذاعة السعودية بمرسوم ملكي بتاريخ 22/9/1368 هـ، بتوقيع الملك عبد العزيز موجّه إلى الأمير فيصل بن عبد العزيز بتنفيذ الفكرة بهدف ربط المملكة بالعالم الخارجي ونشر الثقافة والمعرفة في البلاد، وفي سبيل تحقيق ذلك استعانت المملكة بخبراء سودانيين لما لهم من خبرة سابقة في هذا المجال، فقد كان هؤلاء الخبراء منتدبين من وزارة الإعلام السودانية ومن هيئة الإذاعة السودانية، وقام هذا الفريق بتدريب عدد من السعوديين على العمل الإذاعي واستمر البث لفترة من الزمن تحت إشراف هذا الفريق (لا سيما الإشراف الهندسي وتنسيق البرامج).[2]

وصدر المرسوم الملكي بتاريخ 17/6/1374 هـ بتسمية الإذاعة بالمديرية العامة للإذاعة. بعد ذلك تم إنشاء المديرية العامة للصحافة والنشر وتم ربط الإذاعة بها، ثم صدر نظام المطبوعات والنشر عام 1378 هـ. ومع تزايد الاهتمام بالإعلام محلياً ودولياً واتساع النطاق، أصدر الملك فيصل مرسوم ملكي بتاريخ 9/10/1382 هـ بتحويل المديرية العامة للصحافة والنشر إلى وزارة للإعلام لتشرف على وسائل الإعلام. وفي عام 1424 هـ صدر قرار مجلس الوزراء بتعديل مسمى وزارة الإعلام بحيث يكون وزارة الثقافة والإعلام.وفي 17 رمضان 1439هـ، صدر الأمر الملكي بإنشاء وزارة للثقافة وفصلها عن الإعلام، وتنقل إليها المهام والمسؤوليات المتعلقة بنشاط الثقافة، وتعديل اسم "وزارة الثقافة والإعلام" ليكون "وزارة الإعلام".[3]

مهام الوزارةعدل

  • وضع منهج إعلامي يكفل حرية التعبير
  • أن يكون الإعلام السعودي إعلاماً متميزاً ومؤثراً وفاعلاً وأداة استراتيجية في السياسة الداخلية للمملكة
  • التصدي للهجمات الإعلامية الخارجية
  • توليد شعور الوطنية والانتماء الوطني ومحاربة الفكر الضال ومحفز للتعريف بالثقافات السعودية المختلفة
  • تعزيز مكانة الإعلام السعودي بين وسائل الإعلام العربية المتقدمة
  • السعي إلى تلبية الاهتمامات المتعددة للمتلقين
  • احداث تغيرات شاملة وعميقة بالنسبة للإعلام المسموع والمرئي وبناء الثقة بين الإعلام السعودي ومتلقيه
  • تطوير عناصر التخطيط إن كانت موارد بشرية أو موارد مالية أو إجراءات وآلياتها التنفيذية والتشغيلية بما يناسب تطلعات الوزارة المستقبلية
  • كسب معركة المصداقية والصدق، وتقديم المعلومات والتحليلات الحقيقة التي تساهم في دعم ثقة المواطن بالإعلام السعودي وثقافته وانتمائه
  • تطوير الإعلام بكل أجهزته المرئية والمسموعة ليتلازم العمل الثقافي مع الإعلامي بشكل يخلق التكامل ويحقق المصالح العليا للمملكة العربية السعودية[4]

قطاعات الوزارةعدل

قطاع الإعلام الداخليعدل

كانت الوكالة المساعدة للإعلام الداخلي تسمى (رقابة المطبوعات) ومقرها في مكة المكرمة وجدة والرياض ومطار الظهران إلى أن صدر أول نظام للمطبوعات بالمرسوم الملكي في 18 شعبان 1378هـ وتحول الاسم إلى المديرية العامة للمطبوعات التي ارتبطت بالمديرية العامة للصحافة والنشر الصادر بها المرسوم الملكي في 26 شوال 1374هـ، ثم أحدثت وظيفة وكيل وزارة مساعد للإعلام الداخلي. وتتولى وكالة الوزارة المساعدة للإعلام الداخلي النشاط الإعلامي الموجه للداخل والذي يعنى بشؤون الصحافة المحلية ومتابعة وتوجيه المطبوعات وتنظيم ممارسة الأنشطة الإعلامية. تنفذ وكالة الإعلام الداخلي الكثير من المهام التنفيذية ومنها: تنفيذ نظام المطبوعات والنشر، وتنفيذ نظام المؤسسات الصحفية ولائحتها التنفيذية، وتنفيذ لائحة النشر الإلكتروني . واستخراج التصاريح للأنشطة الإعلامية المحددة في المادة الثانية من نظام المطبوعات والنشر، وحماية حقوق المؤلف بإنفاذ الاتفاقيات الدولية بهذا المجال. ومراقبة المطبوعات العربية الأجنبية و المحلية الواردة للمملكة من كتب و صحف، كما تشارك في رقابة كتب دور النشر المشاركة في معرض الرياض الدولي للكتاب، وفي إبلاغ الصحف والمجلات المحلية بتعليمات الوزارة، كما تقوم بتكليف المؤسسات الصحفية بإصدارات صحيفة مستقلة بلغات عِدّه أثناء موسم الحج، وضبط المخالفات الإعلامية في جميع مناطق المملكة وذلك بمتابعة اللجان. يتكون قطاع الإعلام الداخلي من عدة إدارات وهي: الإدارة العامة للمطبوعات التي تتولى مهمة رقابة مضامين كافة أوعية المعلومات الإعلامية وتطبيق نظام المطبوعات والنشر ولائحته التنفيذية وما يتبعه من تعليمات وتوجيهات وتطبيق نظام المؤسسات الصحفية ولائحته التنفيذية، وإصدار التراخيص الإعلامية لممارسة الأنشطة الإعلامية المختلفة، كما تقوم المديرية وفروعها البالغ عددها (28) فرعاً بحملات تفتيش ميدانية على المحلات الإعلامية المرخصة في المملكة.والإدارة العامة لحماية حقوق المؤلف التي أنشئت إثر مرسوم ملكي في 19/5/1410هـ بالموافقة على صدور (نظام حماية حقوق المؤلف) وهو بداية التنظيم الفعلي لحماية حقوق التأليف في المملكة. وفي عام 1415 هـ انضمت المملكة إلى الاتفاقية العالمية لحقوق المؤلف. كما رفعت وزارة الإعلام مستوى الإدارة إلى إدارة عامة ودعمت بكوادر ووظائف لتمارس مهامها التي تتضمن التجاوب مع شكاوى الأفراد والشركات والدول التي تنتهك حقوق مؤلفيها. عملت الوزارة على مراجعة النظام ووضعت نظاماً جديداً يتوافق مع المتغيرات العالمية وانضمامها إلى منظمة التجارة العالمية وتم رفعه للجهات العليا للموافقة عليه وصدر المرسوم في 2/7/1424 هـ بالموافقة على النظام الجديد. وبموجب المرسوم الملكي في 12/7/1424 هـ، انضمت المملكة إلى اتفاقية (برن) لحماية المصنفات الأدبية والفنية مما ضاعف من مسؤوليات ومهمات هذه الإدارة في مكافحة أعمال القرصنة على المصنفات الفكرية إلى جانب رفع مستوى التوعية لدى الموظفين بمفهوم حماية حقوق المؤلفين. كما أصبحت الإدارة معنية بإنفاذ اتفاقية – الجوانب التجارية المتصلة بالملكية الفكرية (تريبس)- وهي إحدى اتفاقيات منظمة التجارة العالمية بعد انضمام المملكة للمنظمة في نهاية 1426هـ.وإدارة الصحف المحلية، وإدارة ضبط المخالفات الإعلامية [5]

 
مبنى وزارة الإعلام السعودية



قطاع الإعلام الخارجيعدل

يقع على قطاع الإعلام الخارجي مهمة المتابعة الإعلامية ورصد ما ينشر في وسائل الإعلام الدولية من صحافة مكتوبة و شبكات تلفزة وإذاعات ومواقع إلكترونية على شبكة الانترنت. ويقوم هذا القطاع بإعداد وتوزيع الكتب والمواد الإعلامية من ملفات متكاملة ومطويات وأشرطة نصية وسمعية وبصرية على سفارات المملكة وممثلياتها وعلى وسائل الإعلام والمؤسسات الإعلامية والثقافية والتربوية في الخارج. وكذلك تنظيم التغطية الإعلامية الأجنبية للمناسبات والفعاليات التي تشهدها المملكة وتستضيفها. ومن أهداف الإعلام الخارجي إبراز صورة ذهنية إيجابية عن المملكة وسياساتها الداخلية والخارجية، وتاريخها وتراثها ومظاهر النشاط المختلفة فيها للرأي العام والعربي والإسلامي والدولي والتعريف بالجهود التي تبذلها المملكة في خدمة الإسلام والمسلمين، مع التركيز على رعاية الحرمين الشريفين وتوسعتهما وعمارتها والتطوير المستمر لمرافق المشاعر المقدسة وخدمة الحجاج والمعتمرين. كما يهدف الإعلام الخارجي إلى إبراز دور للمملكة في خدمة القضايا العربية والإسلامية، وتوثيق الصلات مع الإعلاميين الذين يزورون المملكة من مختلف دول العالم وتقديم ما يحتاجونه من خدمات مساندة ومتابعة ما تنشره وتبثه وسائل الإعلام في بلدانهم بعد مغادرتهم المملكة. إضافة إلى رصد الحملات الإعلامية المغرضة ومواجهتها بالمعلومات والحقائق وتوعية مختلف المؤسسات ذات العلاقة بها في المملكة بتفاصيل وأبعاد هذه الحملات . كما يعمل الإعلام الخارجي على إقامة الصلات الجيدة والوثيقة مع مؤسسات ووسائل الإعلام العالمية وذلك من خلال تنظيم زيارات الوفود الإعلامية للمملكة على مدار العام وفي مواسم الحج والمناسبات ذات الصبغة الدولية التي تقام في المملكة وكذلك إرسال الوفود الإعلامية إلى دول العالم للتواصل مع وسائل الإعلام والمؤسسات السياسية والثقافية وعامة شعوب تلك الدول.

ويقدم الإعلام الخارجي خدمات المساندة والدعم الإعلامي والتسهيلات للوفود الإعلامية الأجنبية بمعدل 50 وفداً جماعياً سنوياً إضافة إلى ما يقارب 300 من الإعلاميين الأفراد بما في ذلك مواسم الحج والعمرة والمؤتمرات. كما يقوم الإعلام الخارجي بتوزيع مادة إعلامية مختلفة سنوياً بعدة لغات أجنبية علاوة على اللغة العربية على جهات موزعة على قارات العالم . وفي مجال متابعة ما يصدر من كتب على مستوى العالم يقوم الإعلام الخارجي بإصدار نشرة شهرية متخصصة عن جديد الكتب الأجنبية التي تتناول المملكة العربية السعودية، أو منطقة الشرق الأوسط أو مواضيع تهم المملكة، وتتضمن رصداً وتحليلاً لهذه الكتب، وتوزع النشرة على عدد من المسؤولين في الدولة وسفراء المملكة ويبلغ معدل العدد الإجمالي للكتب نحو 60 كتاباً في العام.

قطاع التخطيط و الدراساتعدل

تقوم وكالة الوزارة للتخطيط والدراسات بوضع خطط سنوية وخطط عامة لتحقيق أهداف الوزارة في إطار الخطط العامة للدولة والعمل على متابعتها، ويشمل ذلك إعداد الخطة الخمسية العامة للوزارة وكذلك الخطة السنوية بالتنسيق مع وزارة التخطيط و وزارة المالية و الاقتصاد الوطني .

قطاع تقنية المعلوماتعدل

يعتبر قطاع تقنية المعلومات في الوزارة قطاعاً حديثاً، بدأ مهامه كقطاع مستقل في 1/8/1426هـ ، وكانت بداية التعامل فيه مع الحاسب الآلي في الوزارة . وكان عدد أجهزته محدوداً جداً بالنسبة للأجهزة المرتبطة بشبكة بسيطة وخادم معلومات. وحالياً يشهد قطاع تقنية المعلومات قفزات سريعة وكبيرة، حيث بلغ عدد الخوادم في الوزارة أكثر من 40 خادماً و 4000 نقطة شبكية فعالة، كما تم توزيع أكثر من 1300 جهاز حاسب آلي و 600 طابعة على موظفي الوزارة،ويتكون قطاع تقنية المعلومات من عدد من الإدارات والأقسام المتخصصة وهي قسم الشبكات والاتصالات الذي يهتم بأعمال الشبكة العامة للوزارة ومتابعة مشاكلها وتطويرها. وقسم الأنظمة الذي يقوم بعمل البرامج اللازمة ومتابعتها وقد تم مؤخراً استقطاب إحدى الشركات المتخصصة في برامج تخطيط الموارد (ERP) لدراسة هذه الانظمة وبدأ تنفيذ دورة المشتريات وهي جزء من برامج نظام تخطيط الموارد (ERP). كما تم الاتفاق إحدى الشركات لإنشاء الادلة الفعالة والبريد الالكتروني تمهيداً لتقديم الخدمات الإلكترونية في الوزارة، علاوة على تنفيذ نظام حقوق الملكية المطور من قبل احدى الشركات ، تمهيداً لتعميم استخدامه في جميع مخاطبات الوزراة وتعاميمها. و قسم التشغيل والصيانة الذي يوفر الدعم الفني لجميع منسوبي الوزارة بما في ذلك المنافذ البرية والمطارات الدولية، وذلك بتركيب الاجهزة وتنصيب البرامج اللازمة وربطها بشبكة الوزارة ومتابعة سير عملها. كما يقوم القسم بتجهيز المراكز الاعلامية الخاصة بالمناسبات الوطنية والثقافية الداخلية والخارجية عبر توفير الاجهزة وربطها بشبكة الانترنت، وتقديم الدعم الفني خلال المناسبات المتعددة مثل الحج ، والجنادرية ، وزيارات رؤساء الدول المؤتمرات. وقسم التدريـب الذي يعمل على تطوير منسوبي الوزارة بشكل عام في مجال تقنية المعلومات وذلك بتوفير الدورات المناسبة كالرخصة لقيادة الحاسب الآلي (ICDL) وقد تم إلحاق أكثر من 400 متدرب كدفعة اولى ، والتدريب على استخدام البريد الالكتروني والخدمات الخاصة بالأدلة الفعالة ، ودورة الاتصالات الإدارية وحلول الأرشيف الإلكتروني ، وتم تجهيز قاعـة تدريب بالمكاتب وأجهزة الحاسب الآلي بالاضافة إلى البروجكتور مع الشاشه الذكيـة. وأخيرا قسم دعم المستفيد الذي يتولى مهمة التنسيق الجيد لخدمة المستفيدين من جميع قطاعات الوزارة واستقبال طلباتهم واحتياجاتهم ونقلها بشكل مناسب للقسم المختص عبر استخدام أنظمة حديثة للتسجيل والمتابعة .

شارك قطاع تقنية المعلومات في العديد من النشاطات داخل الوزارة وخارجها ومن أبرز هذه النشاطات تطوير وتبني أربعة برامج ملتيميديا عن السير النبوية وتاريخ مكة المكرمة والتاريخ الحديث عن المملكة وشعر المعلقات. ومشروع المكتبات الملك عبدالله المتعددة الوسائط (KAML) وذلك لتحويل المكتبات العامة إلى مكتبات تقنية، وساهم في إعداد البرامج الإعلامية حيث تم تقديم فكرتين للتلفزيون السعودي وهما : عائلتك وصيد البلوتوث وذلك في إطار توعية وتثقيف أفراد المجتمع بالمعلومة الصحيحة عن التقنيات وسبل استخدامها والحماية منها. ومشروع تقنية المعلومات : تعتمد الميزانية المطلوبة لتنفيذ خطة تطوير هذا المشروع على ارتكازها على مرحلة التنفيذ وتعتمد بشكل اساسي على إنشاء البنى التحتية للتقنية في الوزارة لخدمة المعلومات المرئية بشكل خاص، ما يمثل الجزء الأساسي من كم المعلومات في هذه الوزارة .

قطاع الشؤون الثقافيةعدل

يعمل قطاع الشؤون الثقافية على إظهار مكونات البيئة الثقافية وتفعيلها، وإبراز الإبداع السعودي الفكري والأدبي والفني من خلال أنشطة متعددة وخطة دقيقة بدأت ثمارها في المهرجانات وعروض الفن التشكيلي والإصدارات المتوالية من الأندية الأدبية وغيرها. وتعمل وكالة الوزارة على أن يقوم المثقفون بافتتاح المناسبات الثقافية المختلفة من باب تكريم المثقف السعودي . يتكون القطاع من خمسة إدارات:الإدارة العامة للنشاطات الثقافية وتتولى الإدارة إعداد المشاريع والخطط والبرامج لتطوير النشاطات الثقافية وإقرارها وتنظيمها وتنفيذها وتنمية الحس الفني التشكيلي والمسرحي والمشاركة في البرامج الثقافية الداخلية والخارجية وتشجيع ودعم الميول الثقافية ودعم ونشر الوعي الثقافي، تشتمل هذه الإدارة العامة على الإدارات التالية : - إدارة الفنون التشكيلية . - إدارة العلاقات الثقافية . - إدارة البرامج الثقافية . - إدارة الفنون المسرحية . - إدارة المهرجانات والأسابيع الثقافية .أما الإدارة الثانية فهي الإدارة العامة للمكتبات التي تقوم بتزويد عدد كبير من الدوائر الحكومية ، والمؤسسات التعليمية والأفراد والمؤسسات الخاصة من مستشفيات وغيره بالصور الملكية والكتب الثقافة والإعلامية والدينية ومطويات وبعدة لغات بحدود 40 ألف نسخة، وتسجيل الأفلام الإعلامية والثقافية عن المملكة وتزويد الراغبين بنسخ منها ، للأفراد ، والمدارس ، والجامعات ، والوفود والهيئات الدبلوماسية ، والمبتعثين. والمشاركة في المعارض التي تمثل الوزارة بإقامة معرض للكتاب والمهرجانات والفعاليات الثقافية التي تقيمها وكالة الوزارة للشؤون الثقافية، وتجهيز المراكز الإعلامية التابعة للحرس الوطني تأمين أجهزة وخدمة الانترنت وكتب ثقافية وإعلامية وأفلام ومنها : أ‌- المركز الإعلامي بالجنادرية . ب‌- المركز الإعلامي بقاعة الملك فيض للمؤتمرات . ت‌- المركز الإعلامي في مقر إقامة الضيوف ( فندق ماريوت ) .وتقوم الإدارة بتجهيز المعارض الخارجية والداخلية بالكتب واختيارها ويتم طلبها من المستودع العام أو يتم تأمينها من مستودع وكالة الوزارة للشؤون الثقافية التي هي تقوم بالإشراف عليه وبإدارته . والإدارة العامة للتراث والفنون الشعبية التي تهدف إلى جمع وتوثيق التراث السعودي كما تهدف إلى توجيه الشباب وإعدادهم لتمثيل المملكة في المحافل المحلية والدولية ومشاركة أجهزة الإعلام في تقديم البرامج ذات العلاقة إلى جانب إقامة المهرجانات التراثية مثل مهرجان القوارب ومهرجان الغوص ومهرجان الفنون الشعبية ومهرجان الشعراء الشباب السنوي إضافة إلى المشاركة في المهرجان الوطني للتراث والثقافة والمهرجانات السياحية والتسويقية في مناطق المملكة والمعارض الشعبية المختلفة والنشاطات التي نفذتها إدارة التراث والفنون الشعبية. والإدارة العامة للإعلام والنشر التي تعنى بإبراز وإظهار الأنشطة الثقافية كافة ، وحضور العمل الثقافي والفني في وسائل الإعلام على اختلاف تخصصاتها المرئية والمسموعة والمقروءة ، وإقامة جسر من التواصل مع الإعلاميين والمثقفين من خلال الدعوات للمناسبات التي تقيمها الوكالة ، ومن خلال الاحتفاء بهم بطرق ووسائل مختلفة وتقوم الإدارة بالإشراف على المطبوعات التي تصدرها الوكالة ، وهي مجموعة سلاسل الكتب الثقافية ومنها سلسلة الرواد للناشئة ( 5 أجزاء ) وسلسلة المشهد الثقافي (جزءان) كما يجري التجهيز لإعادة إصدار سلسلة (هذه بلادنا) من جديد . وإصدار سلسلة جديدة (نصوص مسرحية) .وتولت الإدارة مهام اللجنة الإعلامية لمعرف الرياض الدولي للكتاب والتغطية الإعلامية للعديد من الفعاليات الثقافية والفنية وإعداد ملف صحف يومي وآخر شهري لرصد وتوثيق جميع النشاطات الثقافية وتتواصل الإدارة بالجهات ذات العلاقة بالشأن الثقافي بالتنسيق وتقديم المعلومات إلى جانب المساهمة في تصوير العديد من اللجان ذات العلاقة ، وإعداد التقارير الثقافية. وأخيرا، الإدارة العامة للأندية الأدبية التي تتولى تشكيل حلقة الوصل بين الأندية الأدبية الستة عشر المنتشرة في مناطق المملكة والوزارة من ناحية وكافة الجهات الحكومية والأهلية من ناحية أخرى إلى جانب متابعة إجراءات إعانات الأندية من الوزارة وتسهل الإجراءات الإدارية والمالية ووضع اللوائح والتنظيمات اللازمة ومتابعة تراخيص الأندية الجديدة وقرارات مجالس إدارات الأندية وتوثيق بيانات بأسماء الأدباء والمفكرين السعوديين ... كما تتولى الإدارة دعم وتسهيل مهام الأندية الأدبية وتقديم العون والمشورة لها . وتتولى الأندية الأدبية أيضاً القيام بالعديد من الفعاليات الثقافية والمنتديات الأدبية وإصدار المجلات والدوريات كما تقوم بتنظيم أنشطة ثقافية في المحافظات الواقعة في محيط كل ناد موجود.

قطاع العلاقات الثقافية الدوليةعدل

تختص وكالة الوزارة للعلاقات الثقافية الدولية بالتنسيق حيال الاتفاقيات الثقافية والبرامج والأنشطة الثقافية بين المملكة والدول الأخرى، وبالمشاركة في المؤتمرات الداخلية والخارجية وفي إقامة الأيام السعودية في بعض الدول وفي جميع الأنشطة الثقافية الخارجية . وقد شاركت الشؤون الثقافية الدولية في عدة مؤتمرات داخلية وخارجية وفي دول مجلـس التعاون الخليجي، إضافة الي حضور العديد من الاجتماعات التي تعقد في الوكالة مع المسؤولين من السفارات العربية والأجنبية لتنسيق الاتفاقيات الثقافية والبرامج والأنشطة الثقافية بين البلدين.

قطاع الشؤون الهندسيةعدل

الوكالة المساعدة للشؤون الهندسية ، هي أحد قطاعات وزارة الثقافة والإعلام الأثنى عشر والمرتبطة مباشرة بمعالي الوزير، وتعتبر من أكبر قطاعات الوزارة ، من حيث عدد منسوبيها ، والجهات المرتبطة بها ، حيث يصل عدد منسوبيها بجميع فئاتهم الهندسية والفنية والإدارية إلى ما يقرب من ( 1500) ألف وخمسمائة موظف، موزعين على ما يقارب من (50 ) خمسين جهة ( إدارة عامة ، إدارة ، شعبة ، محطة إرسال. وتعتبر الشؤون الهندسية من القطاعات المساندة الأساسية لبقية قطاعات الوزارة ، لتوليها المباشر لجميع المهام الهندسية والفنية ، من الإعداد أو المشاركة المباشرة في التخطيط والدراسات لمشاريع الوزارة كافة ، والمتمثل في أعمال الدراسات ، إعداد المواصفات والمخططات، تحليل العروض ، الأعمال الإشرافية على التنفيذ، الاستلام الابتدائي والنهائي لتلك المشاريع ، ومن ثم تولي أعمال التشغيل و الصيانة بالنسبة لمحطات الإرسال الإذاعي والإشراف على صيانة ونظافة الفروع الإدارية للوزارة ، والمكتبات العامة (وعددها 80 ثمانون) منتشرة بمختلف مناطق المملكة.

قطاع الشؤون الإدارية والمالية والموارد البشريةعدل

تُعد الشئون الإدارية والمالية ركيزة أساسية لكل جهة حكومية فهي تختصّ بجميع الأمور الإدارية للموظف بما تشتمله من قرارات وانجازات وما يتعلق بها مِن أمور إدارية ومالية

وزراء الإعلامعدل

مراجععدل

  1. ^ الإعلام، وزارة. "وزارة الإعلام". وزارة الإعلام. اطلع عليه بتاريخ 09 يناير 2019. 
  2. ^ "وزارة الإعلام". Eyeofriyadh.com (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 22 فبراير 2019. 
  3. ^ "عام / صدور عدد من الأوامر الملكية وكالة الأنباء السعودية". www.spa.gov.sa. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2018. 
  4. ^ الإعلام، وزارة. "وزارة الإعلام". وزارة الإعلام. اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2019. 
  5. ^ http://fac.ksu.edu.sa/sites/default/files/wzr_lthqf_wllm.pptx