افتح القائمة الرئيسية

وادي الموجب أو نهر الموجب ، وذكر في التوراة باسم (نهر أرنون)[1] ،هو وادي شديد الإنحدار يصب في البحر الميت و كان قديماً يشكل جزءاً من الحدود الشمالية لمملكة مؤاب ، يقع على بعد 4 كيلومترات جنوب مدينة ذيبان ويبلغ عمقه 500 متر تقريباً وينحدر من الجنوب 9 كيلومترات وصعوداً 11 كيلومتراً. وقد أطلق العرب على هذا الوادي لفظ "موجب" المشتقة من "وجب" وتعني "سقط محدثاً ضجة" أي أن مياهه تنحدر باعثة هديراً ، لأن فرق الإرتفاع بين بدايته و نهايته يزيد على 1300 متر [2] والواقف على أحد جانبي الموجب يشاهد طريقاً ملتوية تنحدر ثم تصعد ويشاهد الهوة العميقة التي أحدثتها الهزات الأرضية في الأزمنة البعيدة. وعلى الرغم من وعورة تلك المنطقة ورهبتها إلا أن لطبيعتها روعة وهيبة تثير في النفس مشاعر الاحترام العميقة للطبيعة الأم.

وادي الموجب
WadiMujib-Canyon.jpg
 

البلد
Flag of Jordan.svg
الأردن  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات

منظر عام لمسير وادي الموجب :

Panorama Wadi Mujib.jpg

ولقد جاء وصف هذا الوادي الجميل في مسلة ميشع، وفي كتب الإدريسي، هذا ويضم وادي الموجب العديد من الآثار الهامة التي تعود إلى أزمنة وحضارات خالدة، كما ويُحمى مدخل الوادي ببرجين مربعي الشكل، وفي العصر الحديث أقيم على هذا الوادي سد يحمل اسمه، وهو يعد من السدود الهامة في منطقة وسط الأردن.

وكتب الملك ميشع على مسلته "وعبدت الطريق في وادي الموجب" ورصفها الرومان بالحجارة ووضعوا الحجارة على جانبي الطريق وأقاموا القلاع ووضعوا حاميات عسكرية لحمايتها وحماية القوافل التي كانت تمر بها.

وكتب الإدريسي (1154) (أبو عبد الله محمد الشريف الادريسي) واصفاً وادي الموجب:

"ومنها (الشراة) إلى عمان، نمر فيما بين شعبتي جبل يقال له : الموجب. وهو واد عظيم القعر ويمر فيما بين هذين الشعبين. وليسا متباعدين بذلك يكون، مقدار ما يمكن إنسان ان يكلم إنساناً وهما واقفان على ضفتي النهر، يسمع أحدهما الآخر. ينزل فيه السالك ستة أميال ويصعد ستة أميال".

ويضم وادي الموجب آثاراً نبطية وقلعة رومانية ويحمي مدخل الوادي برجان مربعان. أقيم حديثاً سد عليه يحمل اسم الوادي و هو من السدود المهمة في وسط الأردن .

وكما هو معروف فإن المملكة الأردنية الهاشمية دولة واقعة في القارة الآسيوية، في الجنوب من بلاد الشام، وفيها يقع وادي الموجب، وليس وادي الموجب فقط، بل العديد من التضاريس الأخرى الرائعة التي يقصدها الزائرون من كافة أرجاء العالم.

مراجععدل

  1. ^ Bruce Routledge (28 June 2004). Moab in the Iron Age: Hegemony, Polity, Archaeology. University of Pennsylvania Press. صفحة 45. ISBN 0-8122-3801-X. 
  2. ^ "Mujib". UNESCO. اطلع عليه بتاريخ 08 مايو 2016.