افتح القائمة الرئيسية

وادي الأبيض

وادي الأبيض ثاني أطول وديان العراق (بعد وادي حوران) يمتد غرب العراق في محافظتي الأنبار وكربلاء .يجري وادي الأبيض لمسافة 250 كلم من الحدود العراقية السعودية قرب عرعر بإتجاه الشرق لينتهي عند بحيرة الرزازة غرب محافظة كربلاء.الوادي عريض وعميق بحافات منحدرة يبلغ عرضه 1 كلم و عمقه بين 40 إلى 50 متر وجدران الوادي مغطاة بالحجارة والحصى .[1] من الشائع استخدم مصطلح وادي الأبيض للإشارة إلى وادي الأبيض نفسه والوديان الفرعيةالتي تصب فيه بالإضافة إلى المناطق التي تحيط به من تلول وكثبان رملية. على الرغم من إن وادي الأبيض قاحل جاف الاإنه يمتلئ بالغدران الموسمية التي تخلفها مياه الأمطار ومن أشهر هذه الغدران غدير أبو مراجي الواقع منتصف الوادي ضمن محافظة الأنبار . في بعض السنين المطيرة يفيض الوادي بالسيول التي تصب في بحيرة الرزازة. توفر الغدران المنتشرة في الوادي إضافة إلى الأعشاب والنباتات الصحراوية مراعي جيدة للبدو ومواشيهم. بالإصل كان وادي الأبيض (كما وادي حوران) نهراً جارياً ورافداً يصب في نهر الفرات الاإنه جف بعد نهاية العصر الجليدي الأخير.

وادي الأبيض
المنطقة
البلد
Flag of Iraq.svg
العراق  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
الخصائص

المناخعدل

يسود المناخ الصحراوي الحار في وادي الأبيض حيث تتراوح درجات الحرارة بين تحت الصفر في بعض ليالي الشتاء وفوق درجة الأربعين في شهر تموز يوليو وأوائل اب أغسطس,بالإضافة إلى التباين الكبير بين درجات الحرارة ليلاً ونهاراً .يبدأ موسم الأمطار في شهر تشرين الأول أكتوبر وينتهي في حزيران يونية ولايزيد معدل الهطل السنوي عن 87 ملم ، وهذه الكمية الشحيحة تعتبر أقل كمية أمطار تسقط في عموم العراق.[2] إتجاهات الريح عموماً شرقية أو غربية وتهب في موسم الصيف رياح جنوبية حارة قادمة من صحاري نجد محملة بالأتربة والغبار تسمى باللهجة المحلية " السموم".

الحياة النباتية والبريةعدل

أثر المناخ الصحراوي على الحياة البرية والنباتية في وادي الأبيض حيث لاتنمو فيه الا النباتات الصحراوية ومن أهمها الشيح,الأثل,العاقول ،كذلك الحيوانات البرية فهي متكيفة مع المناخ الصحراوي ومن أهم الثدييات القاطنة في الوادي الأرانب البرية,الثعلب الصحراوي,الذئب الرمادي,غزلان الريم بجانب العديد من فصائل الطيور المهاجرة والمستوطنة مثل الحباري,القطا والحمام.

سد الأبيضعدل

سد الأبيض بني عام 2002 في أوطئ نقطة في الوادي قرب الحدود السعودية لتجميع مياه الأمطار الساقطة خلال موسم الأمطار للإستفادة منها في الصيف للشرب ولرعي الحيوانات .تبلغ طاقة السد الإستيعابية 25-50 مليون متر مكعب بأبعاد تصل إلى 8 كلم طولاً و2 كلم عرضاً و 18 متر إرتفاعاً. ومد أسفل السد أنبوب لتصريف المياه الزائدة.[3]

النخيبعدل

بلدة عراقية ومركز ناحية النخيب تقع في محافظة الأنبار على وادي الأبيض .أهلها من العرب أكثرهم ينتمون لقبيلة عنزة يكسب أهالي البلدة قوتهم بالعمل في الزراعة والرعي والأعمال التجارية الصغيرة.

الحالة الأمنيةعدل

يمتلك وادي الأبيض أهمية أمنية كبيرة نظراً لقربه من المدن المقدسة في كربلاء والنجف ،وقد حدثت فيه بعض الخروق الأمنية منها ماحدث في ايلول سبتمبر عام 2011 حيث نصب مسلحون نقطة تفتيش وهمية وأعترضوا قافلة من الزوار القادمين من دمشق إلى كربلاء فقتلوا 22 من الزوار.وفي حادث آخرى نصب مسلحون نقطة تفتيش وهمية وأعترضوا حافلة تقل حرس حدود عراقيين كانوا متوجهين للإلتحاق بمقرات عملهم فقتلوا 14 شرطياً وذلك في يونية حزيران 2013.[4][5] بعد منتصف 2014 ومع إحتلال داعش لمساحات شاسعة من وسط وغرب العراق هاجت عناصرها مدينة النخيب وأحتلتها أوائل تموز يوليو من العام 2014 بعد فرار قوات الأمن العراقية إلى مدينة كربلاء,لكن قوات الأمن والجيش والحشد الشعبي إستعادت السيطرة على المدينة في اغسطس اب من نفس العام.[6][7][8] وبقيت النخيب تتعرض لهجمات مستمرة بالسيارات المفخخة أو القصف بالهاونات دون إن يتمكن المسلحون من إقتحام المدينة مرة آخرى.يخضع وادي الأبيض حالياً لسيطرة الجيش والشرطة وقوات الحشد الشعبي .

وصلات خارجيةعدل

المصادرعدل

  1. ^ Geological Survey Professional Paper. U.S. Government Printing Office. 1949-01-01. 
  2. ^ AL - Rijabo، Waleed I.؛ Salih، Hanee M. (Nov–Dec 2013). "Spatial and Temporal Variation of Rainfall in IRAQ". IOSR Journal of Applied Physics (e - ISSN: 2278 - 4861. Volume 5 , Issue 4). 
  3. ^ "سد الأبيض الصحراوي العراقي ينجز قريبا,". archive.aawsat.com. مؤرشف من الأصل في 19 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 31 يوليو 2015. 
  4. ^ "Criminals behind Nikhaib massacre confess in front of media". All Iraq News. 
  5. ^ "Iraqi police: Gunmen ambush Shiite pilgrims, killing 22". CNN. 12 September 2011. مؤرشف من الأصل في 18 يوليو 2018. 
  6. ^ "Iraq denies withdrawal of forces from Saudi border". BBC News. 3 July 2014. مؤرشف من الأصل في 21 مايو 2017. اطلع عليه بتاريخ 26 سبتمبر 2014. 
  7. ^ Erdbrink، Thomas (26 June 2014). "In the Shadows of Shrines, Shiite Forces Are Preparing to Fight ISIS". New York Times. مؤرشف من الأصل في 08 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 26 سبتمبر 2014. 
  8. ^ al-Obaidi، Hassan (26 August 2014). "Iraqi forces drive ISIL from 3 Anbar cities". Al Shorfa. مؤرشف من الأصل في 29 نوفمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 22 نوفمبر 2014. 

إحداثيات: 33°58′52″N 42°33′23″E / 33.98111°N 42.55639°E / 33.98111; 42.55639