هيفاء المنصور

مخرجة أفلام سعودية

هيفاء المنصور (مواليد 10 أغسطس 1974، الأحساء)[2] هي مخرجة سينمائية سعودية[3][4]، تُعالج في أفلامها قضايا المرأة والتقاليد داخل المُجتمع السعودي. هيفاء من مواليد الأحساء وأصولها من الزلفي في نجد، والدها هو الشاعر السعودي والمفكر السعودي عبد الرحمن المنصور ووالدتها بهية حمد الصويغ وشقيقتها هي الفنانة التشكيلية هند عبد الرحمن المنصور. درست الأدب الإنجليزي المُقارن في الجامعة الأمريكية بالقاهرة وتخرجت عام 1997 لتلتحق بالعمل الوظيفي وقد كانت السينما دائماً شغفاً كبيراً بالنسبة لها. تلقت تشجيعاً كبيراً من أهلها. أنهت درجة الماجستير في الفيلم والنقد السينمائي من جامعة سيدني عام 2009. صورت أول فيلم طويل لها سنة 2012، ويحمل عُنوان وجدة. ويُعد هذا الفيلم أول فيلم يتم تصويره داخل المملكة العربية السعودية وبالضبط في العاصمة الرياض، وكذلك أول فيلم يُمثل السعودية في سباق الأوسكار وذلك في صنف جائزة الأوسكار لأفضل فيلم بلغة أجنبية.

هيفاء المنصور
HaifaaAlMansour.JPG
هيفاء المنصور

معلومات شخصية
الميلاد 10 أغسطس 1973 (العمر 47 سنة)
الأحساء[1]، المنطقة الشرقية،  السعودية
الجنسية  السعودية
الديانة الإسلام
الزوج برادلي نيمان
أبناء 2 ( آدم وهيلي)
الأب عبد الرحمن محمد المنصور
الأم بهية حمد الصويغ
أخت هند عبد الرحمن المنصور
الحياة العملية
المدرسة الأم الجامعة الأمريكية بالقاهرة
جامعة سيدني
المهنة مخرجة سينيمائية
اللغات العربية،  والإنجليزية الحديثة  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل سينما  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
أعمال بارزة وجدة،  وماري شيلي  تعديل قيمة خاصية (P800) في ويكي بيانات
المواقع
IMDB صفحتها على IMDB  تعديل قيمة خاصية (P345) في ويكي بيانات
السينما.كوم صفحتها على موقع السينما

الحياة المُبكرة والتعليمعدل

ازدادت هيفاء المنصور 10 أغسطس 1973 في مدينة الهفوف في الأحساء.[5] هيفاء المنصور هي الثامنة في ترتيب الأبناء الإثني عشر[6] للشاعر عبد الرحمن المنصور وزوجته بهية حمد الصويغ. تعرفت هيفاء المنصور لأول مرة على الأفلام بفضل أبيها والذي عرّفها على الأفلام بالفيديو، إذ لم تكن هناك صالات سينما في السعودية بين عامي 1983 و2018.[7] كان جاكي شان أحد مُمثليها المفضلين.[8]

بتشجيع من والدها، درست هيفاء الأدب المقارن في الجامعة الأمريكية بالقاهرة.[7] ثُم حصلت لاحقًا على الماجستير في دراسات الأفلام من جامعة سيدني بأستراليا.[6][9]

مسيرتُها المهنيةعدل

بدأت هيفاء المنصور مسيرتها في صناعة الأفلام بثلاثة أفلام قصيرة هي : من؟، الرحلة المريرة والمخرج الوحيد . فاز فيلم المُخرج الوحيد بجوائز في الإمارات العربية المتحدة وهولندا.[10] بعد ذلك، أخرجت فيلما وثائقيا بعُنوان " نساء بلا ظل"، والذي يتناول الحياة الخفية للنساء في الدول العربية في الخليج العربي . تم عرض الفيلم في 17 مهرجان دولي. حصل الفيلم على جائزة الخنجر الذهبي لأفضل فيلم وثائقي في مهرجان مسقط السينمائي، كما حصل على جائزة خاصة من لجنة التحكيم في الدورة الرابعة من مهرجان الفيلم العربي في روتردام. كانت هيفاء المنصور ضيفة في الدورة ال28 من مهرجان القارات في مدينة نانت الفرنسية.[11]

أخرجت هيفاء المنصور أول فيلم روائي طويل لها، تحت عُنوان وجدة، وقد أخرجته وكتبته بالكامل، وعُرض عالميا لأول مرة في دورة 2012 من مهرجان البندقية السينمائي. يُعد الفيلم أول فيلم طويل يتم تصويره بالكامل في المملكة العربية السعودية وبالضبط في العاصمة الرياض[4][12][13][14]، كما كان اعتبارًا من عام 2013، الفيلم الطويل الوحيد الذي أنتجته امرأة مُخرجة في المملكة العربية السعودية.[6] يروي الفيلم قصة فتاة تبلغ من العمر 10 سنوات نشأت في ضواحي الرياض، وتحلُم بامتلاك وركوب دراجة خضراء.[15] حصل الفيلم على الدعم من شركة روتانا، وهي شركة إنتاج أفلام يمتلُكها الأمير الوليد بن طلال.[6] تم ترشيح فيلم وجدة لتمثيل المملكة العربية السعودية في حفل توزيع جوائز الأوسكار السادس والثمانين ضمن صنف أفضل فيلم بلغة أجنبية، وهي المرة الأولى التي تُرشح فيها المملكة العربية السعودية فيلمًا لللتنافس داخل صنف جائزة الأوسكار لأفضل فيلم بلغة أجنبية.[16][17][18][19] تم تطوير مشروع الفيلم في عام 2009 خلال مختبر كتابة السيناريو الخليجي، وهو تعاون بين TorinoFilmLab ومهرجان دبي السينمائي الدولي.

لم تكن هيفاء المنصور تنوي أن يُركز عملها السينمائي على قضايا المرأة، لكنها وجدت أن هاته القضايا مُهمة للغاية بحيث لا يمكن تجاهُلها. تناول فيلميها من؟ و " نساء بلا ظل" موضوع العباية. وقد تلقت رسائل كراهية وانتقادات بكونها غير متدينة، وهو الأمر الذي تنفيه. ومع ذلك، فهي تشعر أن المملكة العربية السعودية بحاجة إلى اتخاذ وجهة نظر أكثر انتقادًا لثقافتها.[7] كما تلقت المديح من السعوديين لتشجيعها النقاش حول مواضيع تُعتبر عادة من المحرمات.[10]

في عام 2014 ، أفادت الأنباء أن المنصور كانت ستُخرج فيلم A Storm in the Stars، وهو فيلم درامي رومانسي قادم يدور حول الحياة المبكرة للكاتبة ماري شيلي.[20] تمت إعادة تسمية الفيلم لاحقًا باسم ماري شيلي[21] وعُرض لأول مرة في دورة 2017 من مهرجان تورونتو السينمائي الدولي.[22]

أعلنت المنصور بعد ذلك أنها كانت على متن الطائرة لإخراج فيلم جديد يحمل اسم نابلي إلي الأبد، وهُو مقتبس من كتاب يحمل نفس الاسم من تأليف الكاتبة تريشا توماس.[23]

تم اختيار المنصور لتكون ضمن لجنة تحكيم مُسابقة جائزة نظرة ما في مهرجان كان السينمائي 2015.[24]

في يناير 2019، حصلت المنصور على جائزة كريستال في اجتماع المنتدى الاقتصادي العالمي 2019 في دافوس لدورها في قيادة التحول الثقافي في الوطن العربي.[25]

في أبريل 2020، أُعلن أنها ستُخرج فيلم نتفليكس القادم والذي يحمل عُنوان الاختيار، والذي سيكون مبنيا على رواية بذات الاسم للكاتبة كيرا كاس.[26] في 2020 أيضا، ستقوم المُخرجة بإخراج حلقة من المُسلسل الأمريكي طائر الرب الصالح.[27]

أعمالهاعدل

الأفلامعدل

السنة عُنوان الفيلم اشتغلت كمُخرجة مُلاحظات
1997 من ؟ نعم فيلم قصير
2000 الرحيل المر نعم وثائقي
2001 أنا والآخر نعم فيلم قصير
2005 نساء بلا ظلال نعم وثائقي
2012 وجدة نعم أول فيلم طويل تُخرجه
2017 ماري شيلي نعم
2018 نابلي إلي الأبد نعم
2019 المرشحة المثالية نعم

المُسلسلاتعدل

السنة عُنوان المُسلسل اشتغلت كمُخرجة مُلاحظات
2019 The Society نعم حلقة : "Putting on the Clothes"
2020 Motherland: Fort Salem نعم حلقة : "Hail Beltan"
2020 طائر الرب الصالح نعم مُسلسل قادم

زواجهاعدل

تزوجت من الأمريكي برادلي نيمن وهو المسؤول عن مكتب الشؤون الخارجية في القنصلية الأمريكية بالظهران في مقر السفارة الأمريكية بالمنطقة الشرقية، وسط حضور السفير الأمريكي فورد فريكر وحرمه ليندا فريكر والقُنصل الأمريكي جون كونكينين وعائلة هيفاء والدها ووالدتها وأخواتها وحشد من الضيوف.

حياتُها الشخصيةعدل

عاشت هيفاء المنصور في البحرين لعدة سنوات، وانتقلت بعد ذلك إلى كاليفورنيا رُفقة زوجها الديبلوماسي الأمريكي برادلي نيمان، وطفليهما آدم وهايلي.[6][28]

من أقوالهاعدل

«غطاء الوجه يمحي هوية المرأة وشخصيتها ويجعلها كائن غامض بلا ملامح» – هيفاء المنصور
«المرأة لا تزال متمسكة بالتقاليد رغم أنه عندها خيارات أفضل ... الكثير من القاليد تهمش المرأة ولاتعطيها حقوقها.» – هيفاء المنصور

وصلات خارجيةعدل

مراجععدل

  1. ^ "من هي هيفاء المنصور - Haifaa Al-Mansour؟". arageek.com. مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "هيفاء المنصور - إخراج فيلموجرافيا، صور، فيديو". elCinema.com. مؤرشف من الأصل في 2 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Joan Dupont. “Saudi filmmakers come out of the shadows”. International Herald Tribune, 14 December 2006 . نسخة محفوظة 5 مايو 2008 على موقع واي باك مشين.
  4. أ ب "Cannes 2012: Saudi Arabia's First Female Director Brings 'Wadjda' to Fest". The Hollywood Reporter. 15 May 2012. مؤرشف من الأصل في 31 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 08 سبتمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "Wadjda: A Conversation with Haifaa Al Mansour - Cultural Weekly". Cultural Weekly (باللغة الإنجليزية). 2013-09-26. مؤرشف من الأصل في 4 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 06 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. أ ب ت ث ج Grey, Tobias (30–31 March 2013), "The undercover director", Financial Times: 14 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  7. أ ب ت Danna Harman. “Middle Eastern Female Filmmakers Give Glimpse of Once-Veiled Worlds” March 10, 2008. كريستشن ساينس مونيتور/Alternet. نسخة محفوظة 9 مارس 2012 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Fielding-Smith, Abigail (14–15 December 2013), "The film director blazing a trail for Saudi women", Financial Times: 21 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  9. ^ "Ms Haifaa al-Mansour". Internationaleducation.gov.au. مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 27 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. أ ب Najah Al Osaimi. “Haifa Film Creates a Stir.” ‘’Arab News’’. 21 April 2005. نسخة محفوظة 13 يوليو 2020 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ Joan Dupont. “Saudi filmmakers come out of the shadows”. International Herald Tribune, 14 December 2006 . نسخة محفوظة 5 مايو 2008 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ "Saudi's first female director seeks to break gender taboos". Times. مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 08 سبتمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Macnab, Geoffrey (15 May 2012). "Al Mansour reveals struggles of directing Wadjda". Screen Daily. مؤرشف من الأصل في 09 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 سبتمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "First film shot in Saudi to debut at Cannes". Arabian Business. مؤرشف من الأصل في 24 مايو 2012. اطلع عليه بتاريخ 08 سبتمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ Valdini, Claire (16 May 2012). "First film shot in Saudi to debut at Cannes". Arabian Business. مؤرشف من الأصل في 20 يوليو 2012. اطلع عليه بتاريخ 08 سبتمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "Oscars: Saudi Arabia Nominates 'Wadjda' for Foreign Language Category". Hollywood Reporter. مؤرشف من الأصل في 2 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 سبتمبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "Saudi Arabia submits first film for Oscars with 'Wadjda'". Gulf News. مؤرشف من الأصل في 26 سبتمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 14 سبتمبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "'Wadjda' is Saudi Arabia's first nominee for foreign-language Oscar". LA Times. مؤرشف من الأصل في 24 أكتوبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 14 سبتمبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "Oscars: Saudi Arabia Taps 'Wadjda' As First Foreign-Language Entry". Variety. مؤرشف من الأصل في 22 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 14 سبتمبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Tartaglione, February (28 February 2014). "'≤Wadjda's Haifaa Al Mansour To Direct 'A Storm In The Stars' For Gidden Media". مؤرشف من الأصل في 5 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Cecera, Rudy. "With "Mary Shelley," Woman Behind Monster Directed by Woman Behind Camera". Screen Comment. مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ Fleming, Mike, Jr. "Toronto Film Festival 2017 Unveils Strong Slate". مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 06 سبتمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ Kroll, Justin. "Sanaa Lathan to Star in Netflix Adaptation of 'Nappily Ever After'". مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 06 سبتمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Un Certain Regard Jury 2015". Cannes Film Festival. 7 May 2015. مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2015. اطلع عليه بتاريخ 07 مايو 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "Saudi Arabian filmmaker Haifaa Al-Mansour picks up Crystal Award at Davos 2019". Arab News (باللغة الإنجليزية). 2019-01-21. مؤرشف من الأصل في 3 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ Kroll, Justin (2020-04-10). "Netflix to Adapt 'The Selection' Novel With Director Haifaa Al-Mansour (EXCLUSIVE)". Variety. مؤرشف من الأصل في 20 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Petski, Denise (August 2, 2019). "Daveed Diggs & Wyatt Russell Join 'The Good Lord Bird' For Showtime – TCA". ددلاين هوليوود. مؤرشف من الأصل في 5 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ August 3, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ Van Syckle, Katie (September 20, 2013). "Meet Saudi Arabias Groundbreaking Filmmaker". The Cut (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ 10 سبتمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)