افتح القائمة الرئيسية
Hermóðr rides to Hel on Sleipnir. He meets Hel and Baldr. From the 18th century Icelandic manuscript NKS 1867 4to.

'هيرمود الشجاع (بالنرويجية القديمة: Hermóðr)، وتعني روح الحرب.[1] إحدى شخصيات الأساطير الإسكندنافية، ابن الإله أودين.

الشهاداتعدل

قصائد إيد النثريةعدل

ظهر هيرمود بشكل واضح في القصيدة النثرية غيلفاغينينغ في المقطع (49)، فهناك وبعد أن وصف المقطع اجتماع الآلهة الصامت بعد أن انصدموا بوفاة بالدر، وبعد أن جففوا دموعهم، سألت فريغ إن كان من بين الإيسر أحد يتمنى "أن يحصل على كامل حبها وعطفها"[2] وذلك بالذهاب إلى هيل، لكي يطلب منها إعادة بالدر إلى أسغارد مقابل أي تعويض. وقد وافق هيرمود على ذلك وامتطى سلايبنير وارتحل إلى هيل.

استغرقت رحلة هيرمود على ظهر حصان أودين تسعة أيام وتسعة ليالي ضمن الوديان المظلمة والعميقة، باتجاه جسر غيولالمغطى بالذهب المشع، هذا الجسر الذي تحرسه العذراء ميدغوردر (جنون الحرب أو تعب الحرب، وقد أخبرت هيرمودر بأن بالدر قد مر منذ وقت قصير وأن عليه أن يأخذ الطريق نحو الأسفل وباتجاه الشمال.

وعند وصوله إلى بوابة هيل، ارتجل هيرمود وشد لجام سليبنير، ثم حثه وصعد عليه مرة أخرى، فقز الحصان ذو الأرجل الثمانية بقفزة واحدة فوق البوابة. بالنهاية وصل هيرمود إلى قاعة هيل ووجد بالدر جالسا على أكثر المقاعد تشريفا. وترجى هيرمود هيل لكي تطلق سراح بالدر. شارحا لها بكاء كل الآلهة عليه. وافقت هيل أخيرا مقابل أن يبكي كل شيء، حيا أو ميتا، عليه.

أعطى بالدر خاتمه دراوبنير الذي حُرق معه في مدفنه لهيرمود لكي يعطيه لواده أودين، كما قامت زوجة بالدر نانا بإعطاءه ثوبا لكي يوصله إلى فريغ. كذلك خاتما لكي يعطيه إلى فولا.

دُعي هيرمود كابن أودين في أغلب المخطوطات، أما كتاب ريغيوس الملكي ، والتي تعتبر أفضل المخطوطات، فقد أسمت هيرمود (صبي أودين)، والتي تكون أقرب إلى (خادم أودين). من ناحية ثانية فقد دعي بمقاطع أخرى (أخو بالدر). انظر قائمة بأسماء أودين.

قصائد إيدا الشعريةعدل

ظهر اسم هيرمود في قصائد إيدا الشعرية، كاسم واحدا من الأبطال الفانيين، ففي قصيدة هيندلولياد:

لصالح الآب الأعلى       نسعى لكي نجده

لأتباعه الذهبيين       سعيدا أعطى
فأعطى لهيرمود       خوذة ومعطف فرو

وأعطى لسيغموند       سيفا كهدية

القصائد الشعرية القديمةعدل

في القصيدة الإسكندنافية الشعرية هاكونارمال المقطع 14، ظهر هيرمود وبراغي في فالهالا يستقبلان هاكون الطيب. ومن غير المؤكد إن كان براغي وهيرمود اعتبرا كآلهة في هذه القصيدة.

بايوولفعدل

في القصيدة الشعرية الإنكليزية القديمة بيولف، كان هيريمود ملك دانماركي قيد إلى الإعدام، في سلالة الأنساب الإنكليزية القديمة ظهر هيريمود كواحد من أحفاد سيفيا وبالأخص كوالد سسيلد.

الملاحظاتعدل

  1. ^ أورشارد (1997)
  2. ^ بيوك (2005)

المصادرعدل