افتح القائمة الرئيسية

هيدروكسيد السترونشيوم

مركب كيميائي

هيدروكسيد السترونشيوم مركب كيميائي له الصيغة Sr(OH)2، ويكون على شكل بلورات موشورية عديمة اللون. يمكن أن يوجد على شكل لامائي، كما يمكن أن يوجد على شكل ثماني هيدرات Sr(OH)2.8H2O. ينتمي المركب إلى هيدروكسيدات الفلزات القلوية.

هيدروكسيد السترونشيوم
الاسم النظامي (IUPAC)

هيدروكسيد السترونشيوم

أسماء أخرى

ماءات السترونشيوم

المعرفات
رقم CAS 18480-07-4

1311-10-0 (ثماني هيدرات)
بوب كيم 87672  تعديل قيمة خاصية معرف بوب كيم (P662) في ويكي بيانات

الخواص
الصيغة الجزيئية Sr(OH)2
الكتلة المولية 121.63 غ/مول (لا مائي)
265.76 (ثماني هيدرات)
المظهر بلورات عديمة اللون
الكثافة 3.63 غ/سم3
نقطة الانصهار 375 °س
نقطة الغليان 710 °س يتفكك
الذوبانية في الماء 0.41 غ/100 مل ماء عند 0°س

1.77 غ/100 مل ماء عند 20°س

21.83 غ/100 مل ماء عند 100°س [2]
المخاطر
ترميز المخاطر
مادة أكّآلة C
توصيف المخاطر
تحذيرات وقائية
في حال عدم ورود غير ذلك فإن البيانات الواردة أعلاه معطاة بالحالة القياسية (عند 25 °س و 100 كيلوباسكال)

الخواصعدل

التحضيرعدل

ينتج هيدروكسيد السترونشيوم من تفاعل فلز السترونشيوم أو أكسيده مع الماء. يرافق التفاعل انتشار كمية كبيرة من الحرارة (تفاعل ناشر للحرارة) كما في المعادلات:

Sr + 2H2O → Sr(OH)2 + H2
SrO + H2O → Sr(OH)2

كمل يمكن أن يحضر هيدروكسيد السترونشيوم من تفاعل إحدى أملاح السترونشيوم المنحلة مثل نترات السترونشيوم أو كلوريد السترونشيوم مع هيدروكسيد الصوديوم أو هيدروكسيد البوتاسيوم، حيث يتشكل راسب أبيض، وبإجراء عملية تصفيه وغسل بالماء البارد ثم بالتجفيف نحصل على الناتج المطلوب.[4]

الاستخداماتعدل

  • يستخدم هيدروكسيد السترونشيوم في معامل تكرير سكر الشوندر من أجل تنقية دبس السكر.[5]
  • يستخدم من أجل ضبط قيمة الأس الهيدروجيني في مستحضرات إزالة الشعر.

المراجععدل

  1. أ ب ت معرف بوب كيم: https://pubchem.ncbi.nlm.nih.gov/compound/87672 — تاريخ الاطلاع: 18 نوفمبر 2016 — العنوان : Strontium dihydroxide — الرخصة: محتوى حر
  2. ^ Pradyot Patnaik. Handbook of Inorganic Chemicals. McGraw-Hill, 2002, ISBN 0-07-049439-8
  3. ^ صفحة البيانات الكيميائية من Sigma-Aldrich
  4. ^ Brauer، Georg (1963). Handbook Of Preparative Inorganic Chemistry. Academic Press. صفحة 935. 
  5. ^ H. Ost: Lehrbuch der Technischen Chemie, Verlag von Robert Oppenheim, Berlin, 1890, S. 369ff.
 
هذه بذرة مقالة عن مركب لاعضوي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.