هندسة نووية

الهندسة النووية هي فرع الهندسة المعني بتطبيق تحطيم النوى الذرية (الانشطار) أو الجمع بين النواة الذرية (الاندماج)، أو مع تطبيق العمليات النووية الأخرى على أساس مبادئ الفيزياء النووية. في المجال الفرعي للانشطار النووي، يشمل بشكل خاص تصميم وتفاعل وصيانة الأنظمة والمكونات مثل المفاعلات النووية أو محطات الطاقة النووية أو الأسلحة النووية. يشمل الحقل أيضًا دراسة التطبيقات الطبية والتطبيقات الأخرى للإشعاع، وخاصة الإشعاعات المؤينة، والسلامة النووية، ونقل الحرارة (الديناميكا الحرارية)، والوقود النووي، أو التكنولوجيا الأخرى ذات الصلة (مثل التخلص من النفايات المشعة) ومشاكل الانتشار النووي. يشمل هذا المجال أيضًا الهندسة الكيميائية والهندسة الكهربائية أيضًا.[1]

قياسات الاشعاع والتّصويرعدل

المهندسون النوويون وعلماء الإشعاع يهتمّون بتطوير قياسات إشعاع التأيين الأكثر تقدما وأنظمة الكشف، واستعمالها لتحسين تقنيات التّصوير. يتضمّن هذا تصميم الكاشف، الصناعة والتحليل، قياسات المعاملات الذرّية والنووية الأساسية، وأنظمة التّصوير الإشعاعي، بين الأشياء الأخرى.

المراجععدل

  1. ^ "Nuclear Engineers : Occupational Outlook Handbook: : U.S. Bureau of Labor Statistics". www.bls.gov (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 7 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2019. 
 
هذه بذرة مقالة عن الهندسة التطبيقية أو موضوع متعلق بها بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.