هدى السراري

N write.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المُخصصة لذلك. (مارس 2019)

هدى السراري ولدت هدى السراري في 16 من شهر يونيو عام 1974 في ليبيا حيث ترعرت ودرست إدارة الأعمال. في 2003 تزوجت من الكاتب والصحفي الليبيّ مجاهد البوسيفي، وأنجبت منه طفلين، وعاشت معه في هولندا حيث كان لاجئاً سياسياً، ثم انتقلت للعيش معه في قطر حيث عمل زوجها بشبكة الجزيرة الإخبارية. هدى السراري متزوجة من الكاتب الليبي المعارض مجاهد البوسيفي الذي قضى أكثر من عقد ونيف لاجئا سياسيا في المملكة الهولندية وذلك بسبب كتاباته الناقدة لسياسات نظام القذافي.[1] هدى السراري، صحفية و شاعرة، عملت في عدة مؤسسات إعلامية، وهي اليوم المؤسس والمدير العام لقناتيّ TV218 و News 218 واللتان تتخذان من الأردن مقرّاً رئيسيّاً لهما، إذ تهتم قناتي 218 بالشّأن الليبيّ الداخلي، وتقدّمان على مدار الساعة نشرات إخبارية وبرامج منوّعة هادفة، فيما السراري تعتبر أول امرأة ليبية تؤسس محطة فضائية وتقوم بإدارتها.

هدى السراري
Hoda Al Sarari profile.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 16 يونيو 1974 (47 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
الإقامة الأردن
الجنسية ليبية
منصب
اليوم المؤسس والمدير العام لقناتيّ TV218 و News 218
الحياة العملية
المهنة صحفية  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
سبب الشهرة أول امرأة ليبية تؤسس محطة فضائية وتقوم بإدارتها. وهي المرأة الليبية الاولى التي تصنف عربيا وعالميا من الشخصيات الاكثر تأثيرا في العالم العربي

تمّ اختيار هدى السراري كواحدة من أهم 30 شخصية نسائية الأكثر تاثيرا في العالم العربي بعد أن روت قصة مختلفة عن ليبيا، التي اعتادت المنابر الإعلامية أن تصورها بلداً يعيش صراعاً حادًّا، فاختارت السراري أن تروي قصة شعب مصمم أن يعيش حياة طبيعية في خضم الحرب وحرصت على إبراز ثراء وتنوّع الموروث الثقافي للمجتمع الليبي، وأيضا خلق فسحة من البهجة بعيداً عن قساوة الحرب، عبر المجموعة الإعلامية الناطقة باللغة العربية "218".

تركز نشاط هدى السراري في مجال الاعلام وكتبت مقالات عديدة تتناول الشأن الليبي قبل أن تؤسس مجموعة 218 الإعلامية.[2][3]

مسيرتها الصحفيةعدل

بدأت هدى السراري مسيرتها الإعلامية مطلع العام 1999 كصحافية مراسلة في صحيفة العرب اللندنية، وكاتبة مقالة أسبوعية بعدها في صحيفة القبس الكويتية بين عامي 2000 و 2002.

وبموزاة عملها الإعلاميّ، تطوعت هدى السراري في منظمة Prince Claus Fund للثقافة والتطوير في هولندا، بين يناير 2004 ويناير 2005.

وفي 2007 عملت كمنتجة لفقرات ثقافية بالتلفزيون القطري، ثم عادت لمزاولة العمل الصحافي في صحيفة العرب من قطر.

دخلت هدى السراري عالم الراديو من خلال إذاعة QF في Qatar Foundation، وانتقلت بعدها لترأس إدارة العلاقات العامة الإعلامية في مركز الدوحة لحرية الصحافة لمدّة عام ونيّف.

بعد قيام ثورة 17 فبراير 2011 في ليبيا قامت هدى السراري مع عدد من الليبين بإنشاء وإدارة قناة ليبيا الأحرار التي اتّخذت العاصمة القطرية مقراً لها، واستمرت في إدارتها حتى يوليو 2014 حيث استقالت بعد هجوم فجر ليبيا غلى مطار طرابلس الدولي، إذ تفرغت بعدها لتأسيس قنوات 218 في الأردن منذ منتصف عام 2015.

وفيما انشغل الإعلام في ليبيا بتغطية الحرب الأهلية، التي تعيشها ليبيا منذ سقوط نظام القذافي، اتخذت هدى السراري القرار بخلق فسحة من البهجة بعيداً عن قساوة الحرب. وحرصت على إبراز ثراء وتنوّع الموروث الثقافي للمجتمع الليبي، حيث قدمت منذ عام 2014 مجموعة واسعة من الأخبار وبرامج الترفيه والوثائقيات والرياضة وبرامج عن المجتمع المدني تركزت حول الحياة اليومية للمواطنين الليبيين.

اختارت مجلة "أريبيان بيزنس" المتخصصة في عالم الاعمال في دولة الإمارات العربية المتحدة الاعلامية والشاعرة الليبية "هدى السراري" كواحدة من أهم 30 شخصية نسائية الأكثر تاثيرا في العالم العربي.[4][5][6][7]

"حصلت السراري” على رقم “10” في القائمة السنوية التي أصدرتها المجلة للعام 2019 وهي المرأة الليبية الأولى التي تصنف عربيا وعالميا من الشخصيات الأكثر تأثيرا في العالم العربي حيث يدخل هذا التصنيف ضمن التصنيفات العالمية مستقبلا ." موقع ليبيا المختار الإخباري[8]

الجوائز والمؤلفات والخبراتعدل

  • ترأست إدارة العلاقات العامة في مركز الدوحة لحرية الصحافة.
  • اختارتها مجلة اريبيان بيزنس في فبراير 2019 من بين أكثر النساء تأثيراً في العالم العربي.
  • تسلمت شهادة تقدير من مهرجان Women's Festival for Creativity in Libya.
  • كاتبة وناشرة مقالات وكتابات عديدة في مجلة الكويت الثقافية.
  • ناشرة قصائد وخواطر في مطبوعات خليجية عديدة منها المختلف، الفواصل وجواهر.
  • ناشرة مجموعة قصائد ليبية في ديوان "أثوان الحزن" بالعامية الليبية.

المراجععدل

  1. ^ قناة الحرة، جريدة ايلاف الالكترونية
  2. ^ سنة ثالثة فبراير، هدى السرارى، العربية.نت نشرت في 15 يناير 2014
  3. ^ شهادتي حول لقائي بالسيد علي زيدان، هدى السراري، العربية.نت 01 سبتمبر 2013
  4. ^ أكثر النساء تأثيراً في العالم العربي، النهار نشرت في 7 أذار 2019
  5. ^ الإعلامية الليبية هدى السراري ضمن النساء الأكثر تأثيراً في العالم العربي، صوت الإمارات، نشرت في 06 أذار 2019.
  6. ^ الإعلامية الليبية "هدى السراري" من اهم 30 شخصية نسائية الاكثر تأثيراً في العالم العربي، سما الإخبارية، نشرت قي 05 مارس 2019.
  7. ^ The 30 Most Influential Women in The Arab World 2019، أريبيان بيزنس نشرت في 28 فبراير 2019
  8. ^ ما لا تعرفونه عن “هدى السراري” المرأة الليبية الأكثر تأثيراً في العالم العربي, موقع ليبيا المختار الإخباري, نشرت في ٧ آذار 2019

وصلات خارجيةعدل

ما لا تعرفونه عن هدى السراري

https://www.arabianbusiness.com/lists/414242-ceo-2019-most-influential-women-me-10huda-el-sarari

أكثر النساء تأثيراً في العالم العربي/النهار

الإعلامية الليبية "هدى السراري" من أهم 30 شخصية نسائية الأكثر تأثيراً في العالم العربي/سما الإخبارية

https://www.alarabiya.net/ar/politics/شهادتي حول لقائي بالسيد علي زيدان

https://www.alarabiya.net/ar/politics/سنة ثالثة فبراير

http://www.libyaalmostakbal.net/news/clicked/4332

http://hitzin.com/view/yd40isj23/

http://www.libya-watanona.com/adab/halsarari/hs180410a.htm

http://watchlaterapp.com/3xyh

http://www.maannews.net/arb/ViewDetails.aspx?ID=347108

http://www.alwatan-libya.com/more.php?newsid=18348&catid=22

http://al-shorfa.com/cocoon/meii/xhtml/ar/features/meii/features/main/2011/08/31/feature-01

http://www.bbc.co.uk/arabic/mobile/middleeast/2011/12/111229_qatar_flexes_muscles.shtml