هجوم كويته ديسمبر 2017

في 17 ديسمبر 2017 استهدف هجوم انتحاري الكنيسة التذكارية الميثودية على طريق زارغون بمدينة كويته الباکستانية وأسفر عن مقتل 9 أشخاص على الأقل، وإصابة 56 آخرين.[1][2] تبنّى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) مسؤوليته عن التفجير.[2]

هجوم كويته ديسمبر 2017
Balochistan in Pakistan (claims hatched).svg

جزء من الحرب في شمال غرب باكستان
المعلومات
الموقع كويته، باكستان
التاريخ 17 ديسمبر 2017
نوع الهجوم تفجيرا
الأسلحة عبوات ناسفة
الخسائر
الوفيات 9[1]
الإصابات 56[1]
المنفذون  داعش[2]

نقلت قناة «GAO» الباكستانية على وزير داخلية إقليم بلوشستان أن «الهجوم تم تنفيذه من خلال انتحاريين اثنين اقتحما الكنيسة، قٌتل أحدهم بالرصاص عند المدخل، والآخر فجر نفسه داخل الكنيسة».[3][4] وأضاف الوزير إن «المهاجمين كانوا يحملون أسلحة»، مشيرًا إلى أن «عدد من يحضرون إلى هذه الكنيسة يوم الأحد في العادة يٌقدّر بين 300 إلى 400 شخص».[3][4]

انظر أيضاعدل

مصادرعدل

 
هذه بذرة مقالة عن موضوع متعلق بباكستان بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.