هجوم بني براك 2022

هجومٌ مسّلحٌ حصل في 29 آذار/مارس 2022 في مدينة بني براك في إسرائيل وتسبَّبَ في مقتل 5 مستوطنين إسرائليين وإصابة آخرين


هجوم بني براك هو هجومٌ مسّلحٌ حصل في 29 آذار/مارس 2022 في مدينة بني براك، إسرائيل.[5] نفَّذَ الهجوم فدائي فلسطيني كان معتقلًا من قبلُ لدى جيش الاحتلال الإسرائيلي.[6] تسبَّبَ الهجوم في مقتل 5 مستوطنين إسرائليين، وقد جاءَ بعد أيامٍ قليلةٍ من هجوم بئر السبع وهجوم الخضيرة.[7]

هجوم بني براك 2022
Bnei brak shooting attack 04.png
 

المعلومات
البلد Flag of Israel.svg إسرائيل  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
الموقع بني براك  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
الإحداثيات 32°05′38″N 34°50′09″E / 32.093966680992°N 34.835753861433°E / 32.093966680992; 34.835753861433[1]  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
التاريخ 29 مارس 2022  تعديل قيمة خاصية (P585) في ويكي بيانات
الأسلحة بندقية اقتحام[2]  تعديل قيمة خاصية (P520) في ويكي بيانات
الخسائر
الوفيات 5 [3]  تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الإصابات 10 [4]  تعديل قيمة خاصية (P1339) في ويكي بيانات

العمليّةعدل

نجحَ حمارشة في تخطّي الحواجز والمحظورات التي وضعها جيشُ الاحتلال الإسرائيلي بفعل العمليّات الأخيرة في الخضيرة و‌النقب وذلك بعدما كانت سلطات الاحتلال قد أعلنت قُبيل أيّام إغلاق كافة المداخل بين الضفة الغربية وداخل الخط الأخضر. حصلَ الهجوم المسلّح جاء بعد ساعات من الإغلاق، ورغم التحوّط الأمني الإسرائيلي.[8][9]

وفقًا للتحقيقات الأولية التي نقلتها عن صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية، فقد قاد حمارشة مركبة إسرائيلية واستخدم سلاحا رشاشا من طراز إم 16 لا يعود للجيش الإسرائيلي. ورجّحت الصحيفة أن البندقية مهربة من الأردن أو مصر عبر تجار سلاحٍ من إسرائيل أو من مناطق السلطة.[10][11]

المهاجِمعدل

يُدعى المهاجِم ضياء حمارشة وهو شابٌ فلسطيني من مواليدِ عام 1995 في بلدة يعبد التي تقع جنوب مدينة جنين شمال الضفة الغربية.[12] اعتقلهُ جيش الاحتلال الإسرائيلي عام 2016 وقضى 30 شهرًا في سجونه بتهمة «حيازة السلاح والتجارة به».[13] أكملَ بُعيد الإفراج عنه امتحان الثانوية العامّة وتقدّم للدراسة في الجامعة لكنه لم يُكملها بسبب انغماسه بالعمل وكسبِ لقمة عيشه في بيعِ الهواتف الخلويّة والتبغ.[14] عاشَ ضياء خلال اعتقاله في قسمِ أسرى حركة الجهاد الإسلامي، وقد انتشرَ له مقطع فيديو وهو يحملُ راية حركة المقاومة الإسلامية (حماس) خلال مشاركتهِ في إحدى الفعاليات.[15]

ردود الفعلعدل

على الأرضعدل

فلسطينعدل

بعد إعلانِ اسمِ ضياء بوصفهِ منفذًا للعمليّة التي أدت إلى مقتل وإصابة عدد من المستوطنين الإسرائيليين، نعته عددٌ من القوى الوطنية وأهالي يعبد في مكبرات الصوت بمساجد البلدة.[16] حظيت عملية ضياء حمارشة التي وُصفت بالنوعيّة باحتفاءٍ واسعٍ في أوساط الفلسطينيين، وأيدتها الفصائل الفلسطينية وباركتها.[17]

خرجَ العشرات في بلدة يعبد مسقط رأس ضياء في مسيرة داعمة ومؤازرة لعائلته ليلًا، و«هتفوا له مشيدين بعمله البطولي»، فيما وزَّع شبانٌ في البلدة الحلوى على المارة، كما أغلقوا الطريق الرئيس واشتبكوا مع جنود الاحتلال خلال اقتحامهم لها فجرًا.[18] جابَ أنصار حزب الله شوارع العاصِمة اللبنانيّة بيروت موزّعين الحلوى احتفالًا بالهجوم في بني براك.[19]

في ناس بتقدم أولادها للوطن وفي ناس بتقدم الوطن لأولادها
ضياء حمارشة في منشور نشرهُ على حسابه في فيسبوك – أغُلق الحساب لاحقًا – قبل فترة من تنفيذهِ العمليّة.[20]

إسرائيلعدل

اقتحمت قوات الاحتلال منزل عائلة ضياء قرابة الرابعة من فجر يوم الثلاثين من آذار/مارس، وعزلت النساء عن الرجال ثمّ أجرت تحقيقات ميدانية واسعة وعنيفة وخاصّة مع شقيقِ ضياء الأكبر يزن الذي اقتادوه معتقلًا بعد أن قيّدوه وعصبوا عينيه كما صرَّح والد ضياء لمصادر فلسطينيّة. قامَ جنود الاحتلال خلال الاقتحامِ أيضًا بإحداثِ ثقوب في منزل عائلة ضياء المكوّن من 3 طوابق، تمهيدًا لهدمه.

سياسيًاعدل

أصدر رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت بيانًا يُدين الهجوم وأعلن زيادة الإجراءات الأمنيّة.[21] كان نيل ويغان وديميتير تزانتشيف، سفيرا بريطانيا والاتحاد الأوروبي لدى إسرائيل على التوالي، أول من أدانَا الهجوم.[22] ندَّد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بالهجوم وقال إنَّ «قلبهُ مع الضحايا وأحبائهم».[23] أكَّدت السفارة الأوكرانية في إسرائيل التقارير التي تفيد بأن المارة اللذين قُتلا في البقالة هما مواطنان أوكرانيان، وحثت على «وقف تصعيد العنف والإرهاب»،[24] كما تلقى الهجوم استنكارًا من السفارة التركيّة في تل أبيب.[25] على الجانب المقابل، فقد قال رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس في بيان رسمي إنَّ «قتل المدنيين الفلسطينيين والإسرائيليين لا يؤدي إلا إلى تدهور الأوضاع».[26][27]

عمليّة جنينعدل

العمليّةعدل

قتلت القوات الإسرائيليّة يوم السبت الموافق للثاني من نيسان/أبريل 3 فلسطينيين ينتمونَ لحركة الجهاد الإسلامي خلال عمليّة في الضفة الغربية وذلك عقبَ الهجمات التي نفّذها فلسطينيّون في مناطق متفرّقة في الأراضي الفلسطينية المحتلَّة وإسرائيل بينها هجوم بني براك.[28] أوضحت الشرطة الإسرائيلية في بيانٍ لها أنَّ «وحدة إسرائيلية خاصة في مكافحة الإرهاب كانت في عملية في المنطقة وتلقَّت معلومات عن خلية إرهابية في طريقها لشنّ هجوم وأوقفت السيارة التي كانوا فيها بين جنين وطولكرم»، وأضافت الشرطة أن الناشطين الثلاثة فتحوا النار عندما حاول الجنود توقيفهم قرب جنين وحصل تبادل لإطلاق النار أدى إلى مقتلِ الناشطين الفلسطينيين الثلاثة وإصابة أربعة جنود.[29]

أكَّدت حركة الجهاد الإسلامي مقتل الثلاثة، ونعت «ثلاثة مجاهدين من أبطالها في الضفة الغربية الباسلة» مشيرةً إلى أنَّ اثنين منهم من محافظة جنين والثالث من طولكرم في الضفة الغربية.[30] قالت سرايا القدس الجناح العسكري للحركة في بيانٍ إنهم «ارتقوا جرَّاء عملية اغتيال صهيونية غادرة جرت عند مفترق عرابة في جنين فجر اليوم … ليلتحقوا بركب من سبقهم في سبيل الجهاد والمقاومة على طريق القدس وفلسطين».[31]

ردود الفعلعدل

ندَّد رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية باغتيال إسرائيل الفلسطينيين الثلاثة في شمالي الضفة الغربية المحتلة، ووصفَ اشتية في بيان «استشهاد الفلسطينيين الثلاثة بالجريمة المروعة التي توجب محاسبة مرتكبيها أمام محكمة الجنايات الدولية»، وطالب قادة إسرائيل «بالتوقف عن ارتكاب الجرائم والانتهاكات بحق الشعب الفلسطيني، والاستجابة لحقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال، وإنهاء الاحتلال وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس».[32] قالت حركة حماس في بيانٍ لها «إنَّ سياسة القتل والاغتيال التي ينتهجها العدو ضدّ أبناء شعبنا في الضفة الغربية والقدس المحتلة، لن توفّر له الأمن المزعوم الذي يبحث عنه».[33]

المراجععدل

  1. أ ب https://www.ynet.co.il/news/article/syby23xxc
  2. ^ https://twitter.com/IL_police/status/1508870343200587785
  3. ^ https://www.ynet.co.il/news/article/rkcgaj11xq
  4. ^ https://www.shabak.gov.il/SiteCollectionDocuments/Monthly%20Summary%20HE/%D7%93%D7%95%D7%97%D7%95%D7%AA%20%D7%97%D7%95%D7%93%D7%A9%D7%99%D7%99%D7%9D/%D7%93%D7%95%D7%97%20%D7%97%D7%95%D7%93%D7%A9%D7%99%20%D7%A2%D7%91%D7%A8%D7%99%D7%AA%20-%20%D7%9E%D7%A8%D7%A5%2022.pdf
  5. ^ "إسرائيل تكشف نتائج التحقيقات الأولية بعملية "بني براك"". العين الإخبارية. 30 مارس 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-04-03. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  6. ^ المحتلة، نضال محمد وتد ــ القدس؛ الله، محمود السعدي ــ رام (29 مارس 2022). "مقتل 5 إسرائيليين بعملية إطلاق نار قرب تل أبيب واستشهاد المنفذ". العربي الجديد. مؤرشف من الأصل في 2022-03-31. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  7. ^ "Israël : au moins cinq morts dans des attaques près de Tel-Aviv, selon les secouristes". LEFIGARO (بالفرنسية). 29 Mar 2022. Archived from the original on 2022-03-30. Retrieved 2022-03-29.
  8. ^ دغلس، عاطف (30 مارس 2022). "أخبار سياسة - الجزيرة نت". منفذ عملية تل أبيب.. ضياء حمارشة الفدائي الصامت. مؤرشف من الأصل في 2022-04-02. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  9. ^ "وسط احتفاء فلسطيني وتنديد دولي.. تداول وسم "ضياء حمارشة" منفذ عملية بني براك على نطاق واسع". euronews. 30 مارس 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-03-31. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  10. ^ حرب، هاجر (29 مارس 2022). "إعلام عبري: ضياء حمارشة منفذ عملية "بني براك".. أسير محرر من يعبد قضاء جنين- (فيديو)". القدس العربي. مؤرشف من الأصل في 2022-04-01. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  11. ^ الميادين، شبكة (29 مارس 2022). "وسائل إعلام إسرائيلية: منفذ العملية ضياء حمارشة كان معتقلاً لانتمائه لحركة فتح". شبكة الميادين. مؤرشف من الأصل في 2022-03-29. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  12. ^ "من هو منفذ عملية "بني براك"". القدس - جريدة القدس. 29 مارس 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-04-02. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  13. ^ "تجوّل بثقة كبيرة.. منفذ عملية تل أبيب حديث المنصات وإشادة بشجاعته - أخبار سياسة". الجزيرة نت. 30 مارس 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-04-02. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  14. ^ "نفذها فلسطيني من جنين.. مصرع 5 إسرائيليين وإصابة 6 في عمليات إطلاق نار قرب تل أبيب - أخبار سياسة". الجزيرة نت. 29 مارس 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-04-01. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  15. ^ ""أعمال المقاومة" الفلسطينية شهدت ارتفاعا كبيرا في آذار وأوقعت خسائر إسرائيلية لم تشهدها منذ 2017". القدس العربي. 3 أبريل 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-04-04. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  16. ^ "ضياء فلسطين.. انطلق من جنين لينتقم في تل الربيع". الرسالة نت. 30 مارس 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-04-01. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  17. ^ للأنباء، وكالة قدس برس إنترناشيونال. "مشعل يهاتف والد الشهيد ضياء حمارشة منفذ عملية". وكالة قدس برس إنترناشيونال للأنباء. مؤرشف من الأصل في 2022-04-03. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  18. ^ "إعلام عبري: منفذ عملية "بني براك" ضياء حمارشة من جنين بالضفة". أمد للإعلام. 29 مارس 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-03-29. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  19. ^ "Hezbollah supporters celebrate Bnei Brak terror attack | The Times of Israel". The Times of Israel. 30 مارس 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-04-02. اطلع عليه بتاريخ 2022-03-30.
  20. ^ دغلس، عاطف (30 مارس 2022). "أخبار سياسة - الجزيرة نت". منفذ عملية تل أبيب.. ضياء حمارشة الفدائي الصامت. مؤرشف من الأصل في 2022-04-02. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  21. ^ Kingsley, Patrick; Sobelman, Gabby (29 Mar 2022). "Palestinian Gunman Kills 4 in Israel's Fifth Attack in Recent Days". نيويورك تايمز (بالإنجليزية الأمريكية). ISSN 0362-4331. Archived from the original on 2022-04-03. Retrieved 2022-03-29.
  22. ^ "EU, UK envoys condemn Bnei Brak terror attack". www.timesofisrael.com (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-04-01. Retrieved 2022-03-29.
  23. ^ "Macron says France stands with Israel against 'scourge' of terror". The Times of Israel (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-04-01. Retrieved 2022-03-29.
  24. ^ staff, T. O. I. "2 Ukrainian nationals among Bnei Brak dead; embassy decries 'heinous' attack". www.timesofisrael.com (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-04-02. Retrieved 2022-03-30.
  25. ^ "Turkey condemns deadly Bnei Brak terror attack". The Jerusalem Post | JPost.com (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-04-03. Retrieved 2022-03-30.
  26. ^ Boxerman, Aaron. "Breaking silence, PA leader Mahmoud Abbas condemns Bnei Brak terror attack". www.timesofisrael.com (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-04-02. Retrieved 2022-03-29.
  27. ^ الله، هشام عبد (2 أبريل 2022). "الرئيس عباس أدان العملية وحركة فتح تزف ضياء حمارشة شهيدا: السلطة الفلسطينية «الضعيفة القوية»". القدس العربي. مؤرشف من الأصل في 2022-04-02. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  28. ^ "استشهاد 3 فلسطينيين ينتمون للجهاد الإسلامي برصاص الاحتلال في جنين- (صور وفيديوهات)". القدس العربي. 2 أبريل 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-04-02. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  29. ^ "3 شهداء فلسطينيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي في جنين - أخبار سياسة". الجزيرة نت. 2 أبريل 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-04-02. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  30. ^ [/story/1428819 "استشهاد 3 فلسطينيين في اشتباك مع الاحتلال بجنين (شاهد)"]. عربي21. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03. {{استشهاد ويب}}: تحقق من قيمة |مسار= (مساعدة)
  31. ^ جنين، نائلة خليل ــ (2 أبريل 2022). "الاحتلال الإسرائيلي يغتال ثلاثة مقاومين في مدينة جنين". العربي الجديد. مؤرشف من الأصل في 2022-04-02. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  32. ^ "استشهاد 3 فلسطينيين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في جنين (فيديو) - الأخبار". الجزيرة مباشر. 2 أبريل 2022. مؤرشف من الأصل في 2022-04-02. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.
  33. ^ معلا، سعيد أبو (31 مارس 2022). "«صباح دام في جنين»: جماهير غاضبة تشيع شهيدي المدينة… والاحتلال يحتجز جثمانَ ثالثً في الخليل". القدس العربي. مؤرشف من الأصل في 2022-03-31. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-03.