هام آبكي هين كون (فيلم)

فيلم أنتج عام 1994

هام آبكي هين كون ..! هو فيلم درامي رومانسي هندي صدر عام 1994،[3] من تأليف وإخراج سوراج بارجاتيا وإنتاج راجشري للإنتاج. يقوم الفيلم ببطولته مادري ديكسيت وسلمان خان ويحتفل بتقاليد الزفاف الهندية من خلال سرد قصة زوجين والعلاقة بين عائلاتهما؛ قصة عن التضحية بحب المرء لعائلته. إنه اقتباس من الفيلم السابق ناديا كي بار (1982) والذي استند إلى رواية كيشاف براساد ميشرا الهندية كوبار كي شارت.[4]

هام آبكي هين كون
हम आपके हैं कौन (بالهندية) عدل القيمة على Wikidata
معلومات عامة
الصنف الفني
تاريخ الصدور
مدة العرض
  • 206 دقيقة عدل القيمة على Wikidata
اللغة الأصلية
البلد
موقع التصوير
Ooty (en) ترجم عدل القيمة على Wikidata
الجوائز
الطاقم
المخرج
السيناريو
البطولة
التصوير
الموسيقى
صناعة سينمائية
الشركة المنتجة
التوزيع
نسق التوزيع

ربح الفيلم حوالي ملياري روبية في جميع أنحاء العالم،[5][6][7] هام آبك هين كون..! أصبح الفيلم الهندي الأعلى ربحًا، بل ساهم في إحداث تغيير في صناعة السينما الهندية مع طرق جديدة للتوزيع والتحول نحو قصص أقل عنفًا. كان أول فيلم هندي يصل إجماليه إلى أكثر من مليار روبية، وعندما يتم تعديله وفقًا للتضخم يعد الفيلم الهندي الأعلى ربحًا في التسعينيات ولا يزال أيضًا أحد أكثر أفلام بوليوود ربحًا على الإطلاق. وصفته بوكس أوفس إنديا بأنه «أكبر فيلم ضخم في العصر الحديث».[8] تمت دبلجة الفيلم أيضًا إلى لغة التيلجو وتم إصداره بعنوان بريمالايام.[9] الموسيقى التصويرية المكونة من 14 أغنية – وهي عدد كبير بشكل غير عادي – هي أيضًا واحدة من أكثر الأغاني شعبية في تاريخ بوليوود حيث قدمت المغنية الشعبية لاتا مانجيشكار صوتها لـ 11 من أصل 14 أغنية في الفيلم.

فازَ هام آبكي هين كون..! بخمس جوائز فير بما جائزة فيلم فير لأفضل فيلم وأفضل مخرج وأفضل ممثلة بالإضافة إلى الفوز بالجائزة الوطنية لأفضل فيلم شعبي يقدم ترفيهًا صحيًا. كان له تأثير دائم على احتفالات الزفاف في الهند، والتي غالبًا ما تتضمن أغاني وألعاب من الفيلم.

القصّةعدل

فقد الأخوان بريم وراجيش والديهما في سن مبكرة. إنهما يعيشان مع عمهم كايلاش ناث. يدير راجيش شركة العائلة وتبحث عائلته عن عروس مناسبة له. في أحد الأيام، يلتقي كايلاش بصديقه الجامعي سيدهارث تشودري وهو الآن أستاذ بعد عدة سنوات. ولسيدارت وزوجته مادوكالا ابنتان تدعى بوجا ونيشا. يرتب سيدهارث وكايلاش الزواج بين راجيش وبوجا. منذ لقائهما الأول، بدأ نيشا وبريم في التشاجر بمرارة مع بعضهما البعض وتستمر المتعة والأذى طوال حفل زفاف بوجا وراجيش.

تتمتع بريم بعلاقة ودية مع أخت زوجة راجيش نيشا. بمرور الوقت، أدرك بوجا وراجيش حبهما لبعضهما البعض واتضح أن بوجا تتوقع طفلًا. لا يستطيع سيدارت ومادهوكالا القدوم إلى منزل كايلاش لحضور حفل بمناسبة وصول الطفل الوشيك. يرسلون بدلاً من ذلك نيشا، التي كانت حاضرة عند الولادة. في هذه الأثناء، يقع نيشا وبريم في حب بعضهما البعض لكن يُبقيان الأمر سراً. يأتي سيدارت ومادهوكالا إلى منزل كايلاش للاحتفال بميلاد حفيدهما. عندما يحين وقت الانفصال، يشعر مضيفوهم بالاكتئاب وخاصة بريم. يعد هو ونيشا ببعضهما البعض أنهما سيجتمعان قريبًا إلى الأبد.

بوجا مدعوة للبقاء في منزل والديها، ويأخذها بريم إلى هناك. عند وصولهما، تعلم بوجا أن بريم ونيشا في حالة حب وأعطت نيشا قلادة كرمز واعدة إيّاه بالزواج. بعد ذلك بوقت قصير، تنزلق بوجا عن طريق الخطأ وتسقط من الدرج وتموت في النهاية من إصابة في الرأس. لقد حطمت المأساة الجميع.

تعتني نيشا جيدًا بابن بوجا وراجيش. ومن ثم يشعر سيدهارت وكيلاش أن نيشا ستكون أماً عظيمة للطفل. قرروا أن يتزوج نيشا من راجيش. سمعت نيشا أن سيدهارت ومادهوكالا يتحدثان عن زواجها من عائلة كايلاش وتعتقد أنهما يناقشان زواجها من بريم، الذي وافقت عليه. في وقت لاحق، في حفل ما قبل الزواج، اكتشفت أنها في الواقع ستتزوج راجيش.

تعهد بريم ونيشا بالتضحية بحبهما لراجيش وابنه. قبل لحظات من الزفاف، طلبت نيشا من تافي أن يعطي بريم القلادة التي قدمتها لها بوجا بالإضافة إلى رسالة. يخرج توفي من غرفة نيشا وبدلاً من نقل الرسالة إلى بريم يقوم بتسليمها إلى راجيش. يقرأ راجيش الرسالة ويدرك أن بريم ونيشا يحبان بعضهما البعض. بعد ذلك، أوقف حفل الزفاف ويواجه نيشا وبريم. في النهاية، يتزوج نيشا وبريم من بعضهما البعض بموافقة أسرهم.

طاقم التمثيلعدل

  • مادهوري ديكسيت في دور نيشا شودري
  • سلمان خان في دور بريم ناث
  • مونيش باهل في دور راجيش ناث
  • رينوكا شاهان في دور بوجا تشودري
  • أنوبام خير في دور الأستاذ سيدارت شودري
  • ريما لاغو في دور مادوكالا تشودري
  • ألوك ناث في دور كايلاش ناث
  • بيندو في دور بهاجوانتي كاشياب
  • أجيت فاتشاني في دور البروفيسور ماهيندرا كاشياب
  • ساتيش شاه في دور دكتور سنغال
  • هيماني شيفبوري في دور راضية سينغال
  • ساحيلة شدة في دور ريتا
  • دينيش هينغو في دور مدير تشاتشا
  • ديليب جوشي في دور بولا براساد
  • لاكسميكانت بيردي في دور لالو براساد
  • بريا أرون في دور شاميلي

الإنتاجعدل

خصص المخرج/الكاتب سراج بارجاتيا سنة وتسعة أشهر لكتابة سيناريو هام آبكي هين كون. . ! . أمضى الأشهر الخمسة الأولى في محاولة كتابة أخرى من ماني بيار كيا، لكنه بدأ بعد ذلك بعد أن اقترح والده راجكومار بارجاتيا إعادة صياغة أحد العروض السابقة لشركة راجشري برودكشن التي تملكها العائلة.[10] اشتُقَّ فيلم هام آبكي هين كون..! من فيلم عام 1982 ناديا كي بار. [11] استخدم برجاتيا الأرقام الموسيقية لتجنب معالجة بعض المواقف بطريقة مبتذلة، مما أدى إلى العديد من الأغاني التي كانت هناك شكاوى خلال العروض الأولية للفيلم بشأن طولها وعددها. أحب جد برجايتا مؤسس الشركة تاراشند بارجاتيا أغنية «ديكتانا» لدرجة أن الفيلم كاد أن يُمنح هذا اللقب. قال بارجاتيا في وقت لاحق لمجلة إنديا أبرود: «كانت محاولتي في هذا الفيلم هي إعادة تعريض الجمهور للسينما للحياة الأسرية المثالية... وليس لجعل الناس يشعرون أنهم جاءوا لمشاهدة فيلم، ولكن جعلهم يشعرون كما لو كانوا أتيت لزيارة عائلة مشتركة كبيرة تستعد لحفل زفاف».[12] تم بناء القصة بشكل مختلف عما كان شائعًا في ذلك الوقت. لم يكن هناك أشرار ولا عنف ولا معارك بين الخير والشر.[13] من الفكرة إلى المنتج النهائي، استغرق الفيلم أربع سنوات. حصل مادهوري ديكسيت على راتب 27540000 روبية للعب دور نيشا.[14] عُرض على عامر خان في البداية دور بريم لكنه رفض العرض بسبب عدم رضاه عن النص ثم اقتُرحَ سلمان خان.[15] مارس المنتجون/الموزعون مستوى أعلى من المعتاد من السيطرة على عملهم. كان هناك إصدار محدود، وشكل جديد من الدعاية التلفزيونية وضمانات ضد قرصنة الفيديو وتأخير في إصدار أشرطة الفيديو.[16][17]

تسجيل صوتيعدل

الموسيقى التصويرية لفيلم هام أبكي هان كون...! من تأليف راملاكسمان (الاسم الأصلي فيجاي باتل) الذي قدم سابقًا موسيقى لفيلم راجريش ماني بيار كيا مع كلمات رافيندر راوال وديف كوهلي. تم إنتاجه تحت علامة سا ري جا ما التي كانت تُعرف في ذلك الوقت باسم اتش ام في (اختصارًا لهيز ماستر فويس) وتضم مطربين تشغيل مخضرمين مثل لاتا مانغيشكار وإس بي بالاسوبراهمانيام وكومار سانو وأوديت نارايان وشاليندار سينغ وشارا سينها. أجرى راملاكسمان حوالي 50 جلسة مع المخرج بارجاتيا أثناء البرمجة.[10] وتضمن الصوت النهائي على عدد كبير بشكل غير عادي من الأغاني التي وصلت إلى 14،[18] بالإضافة إلى أغنية «هاستا هوا نوراني شيهرا»(من فيلم باراسماني) تم استخدامها عندما تلعب الشخصيات لعبة ما، ويُقال إن أغنية «ديدي تيرا ديفار ديوانا» مستوحاة من أغنية الأستاذ نصرت فتح علي خان «سار نابيان».[14][19] أصبحت تلك الأغنية واحدة من أشهر أغاني الأفلام على الإطلاق، وظلت على المخططات لأكثر من عام.[12] كانت الموسيقى التصويرية ناجحة جدًا عند إصدارها، حيث أصبحت أفضل موسيقى بوليوود مبيعًا لهذا العام وواحدة من أفضل أربعة بائعين في التسعينيات،[20] مع بيع 12 مليون وحدة.[21] تم تصنيفها في المرتبة 29 كأفضل موسيقى تصويرية هندية على الإطلاق من قبل بلانيت بوليود.[22]

# عنوان المدة
1. "Maye Ni Maye"   4:21
2. "Didi Tera Devar Deewane"   8:05
3. "Mausam Ka Jaadu"   5:03
4. "Chocolate Lime Juice"   4:27
5. "Joote Do, Paise Lo"   4:36
6. "Pehla Pehla Pyar"   4:25
7. "Dhiktana (Part 1)"   5:20
8. "Babul"   3:44
9. "Mujhse Juda Hokar"   6:02
10. "Samdhi Samdhan"   5:51


الاستقبالعدل

الإفراجعدل

عُرض هام آبكي هين كون..! لأول مرة في ليبرتي سينما في جنوب مومباي في 5 أغسطس 1994،[23] استمر هناك في النهاية لأكثر من 100 أسبوع.[24] شهد الفيلم في البداية إصدارًا محدودًا للغاية وتتم عرضه أيضًا في مسارح ريجال وإروس،[25] بإجمالي 26 نسخة فقط.[26] بدأ يظهرُ في النهاية في العديد من المسارح.[27] عندما اشتكى المشاهدون الأوليون من طول الفيلم، تمت إزالة 2 من 14 أغنية. تم استعادتها لاحقًا عندما وجد رواد الفيلم الاستمتاع بجميع الأغاني.[28] تنبأ المراجعون الأوائل للفيلم بأنه سيكون فشلًا كبيرًا، ومن هنا تفاجأت الصناعة عندما أصبح الفيلم الأكثر نجاحًا على الإطلاق حتى تلك اللحظة.[29]

شباك التذاكرعدل

هام آبكي هين كون ..! هو واحد من أكبر الأفلام التي حققت أرباحًا على الإطلاق في تاريخ السينما الهندية ويُقال إنها غيرت صناعة الأفلام إلى الأبد في البلاد.[30] كلف الفيلم حوالي 42.5 مليون روبية،[31] (1٫4 million دولار أمريكي)[32] لكنّه حققت أكثر من 700 مليون روبية في أول 20 أسبوعًا بل أصبح الفيلم الأكثر ربحًا في الهند حتى ذلك الحين.[33] ذهب إلى إجمالي ما يقدر بـ 1.75 مليار روبية في الهند،[34] مما جعله أول من يصل إلى أكثر من مليار روبية.[35] أصدرت بوكس أوفس إنديا الحكم بيانًا وصفت فيه الفيلم بأنه «أكبر فيلم ضخم في العصر الحديث.»[36] كان الكثير من النجاح بسبب تكرار الأعمال. على سبيل المثال، ورد أن الرسام مقبول فدا حسين قد شاهد الفيلم أكثر من 60 مرة.[29] بلغ صافي الدخل المحلي للفيلم 725 مليون روبية والتي كانت تُعادل 7.11 مليار روبية بما هو عليه الحال اليوم.[37] (قالب:To USD million دولار أمريكي) كل هذا جعله الفيلم الهندي الأعلى ربحًا في الهند منذ فيلم الشعلة (1975). بيعت 74 مليون تذكرة في الهند وهو ما جعله أعلى نسبة مشاهدة محلية من أي فيلم هندي تم إصداره منذ التسعينيات. حقَّق الفيلمُ في جميع أنحاء العالم أكثر من 63.8 مليون دولار أمريكي.[7]( ) [32] في عامه الأول، والذي حصل فيه على رقم في موسوعة غينيس للأرقام القياسية عن فئة «الفيلم الهندي الأعلى دخلاً». بحلول عام 1996، تجاوز إجمالي الفيلم في جميع أنحاء العالم ملياري روبية،[5][6] (66 million دولار أمريكي) مع تقديرات إجمالية تصل إلى 2.5 مليار روبية.[33] (82 million دولار أمريكي).

المراجعاتعدل

حصل فيلم هام آبكي هين كون ..! على ملاحظات إيجابية بشكل عام، بل وُصف بأنه «ميلودراما عائلية مفعمة بالحيوية وحزينة مؤثرة مليئة بالأوضاع الاجتماعية الهندية النموذجية».[12] انتقد تريبات نارايانان من نيو ستريتس تايمز الحبكة ووصفها بأنها «رقيقة للغاية» وأن المشاهد الأخيرة كانت مبتذلة لكنه قال إن باراجيا تعامل معها بشكل جيد لدرجة أن «وجه عروس رينوكا المبتسم خُلّد باعتباره مثالًا للخير»، وأعرب عن تقديره لأداء ديكسيت ولاغو وخلص إلى أن «ما يجمع الفيلم حقًا هو التحرير».[38] تلقى ريدو وهو حيوان ظهر في الفيلم ردًا جيدًا من قِبل توفي ذا دوغ. تم إدراجه في قائمة «أفضل الحيوانات الأليفة في الأفلام الهندية» التي جمعتها زي نيوز.[39] بعد الفيلم، ورد أن ديكست تبنت ريدو.[40]

الجوائزعدل

حصل فيلم هام آبكي هين كون ..! حصل على جائزة الفيلم الوطني لأفضل فيلم شعبي يقدم ترفيهًا صحيًا.[41] تم ترشيح الفيلم لـ 13 جائزة من جوائز فيلم فير بما في ذلك أفضل فيلم وأفضل مخرج وأفضل ممثلة. فاز الفيلم بخمس جوائز مما جعله أحد أكبر الفائزين في العام.[42][43] لاتا مانغيشكار التي غنت أكثر من 10 أغنيات في الفيلم، تقاعدت لفترة طويلة من قبول الجوائز لكن الإقبال العام على أغنية «ديدي تيرا ديفار ديوانا» كان كبيرًا لدرجة أنها حصلت على جائزة فيلم فير الخاصّة في ذلك العام.[44] حصل الفيلم أيضًا على جوائز كبرى في حفل جوائز الشاشة الذي تم تقديمه حديثًا حيث حصل على ست جوائز.[45]

الجائزة الفئة المرشح/ة النتيجة المرجع
جوائز السينما الوطنية أفضل فيلم شعبي في تقديم الترفيه سراج برجاتيا فوز [41]
أفضل تصميم رقص جاي بوراد فوز
جوائز فيلم فير أفضل فيلم سراج برجاتيا فوز [42]



</br> [46]



</br>[44]
أفضل مخرج سراج برجاتيا فوز
أفضل ممثلة مادهوري ديكسيت فوز
أفضل سيناريو سراج برجاتيا فوز
جائزة خاصة لاتا مانجيشكار فوز
أفضل ممثل مساعد مهنيش بيهل رُشِّح
أفضل ممثل مساعد أنوبام خير رُشِّح
أفضل ممثلة مساعدة ريما لاغو رُشِّح
أفضل ممثلة مساعدة رينوكا شاهين رُشِّح
أفضل أداء في دور كوميدي لاكسميكانت بيردي رُشِّح
أفضل مخرج موسيقى راملكسمان رُشِّح
أفضل كاتب غنائي ديف كوهلي رُشِّح
أفضل مغني في فيلم اس بي بالاسوبرامانيام رُشِّح
جوائز الشاشة أفضل فيلم سراج برجاتيا فوز [45]
أفضل مخرج سراج برجاتيا فوز
أفضل ممثلة مادهوري ديكسيت فوز
أفضل مغنية في فيلم لاتا مانجيشكار فوز
أفضل سيناريو سراج برجاتيا فوز
أفضل مونتاج مختار احمد فوز

التحليلعدل

صنَّف المؤلف كوفيد جوبتا العمل الدرامي كفيلم يسد الفجوة بين التقليدية والحداثة، وناقش أغاني الأفلام على وجه الخصوص و«تجليات الرومانسية في ظل قبول ومباركة الأسرة، وتحديداً الأخت الكبرى».[47] وصفت باتريشيا أوبيروي الفيلم بأنه فيلم عائلي من ناحيتين. إنه يتعلق بالعلاقات الأسرية وهو مناسب لجميع أفراد الأسرة. قالت إن الفيلم لا يدور حول البطلين، بل عن الأسرة المثالية.[48] وصفَ تيجاسويني غانتي الفيلم بأنه «أنشودة لواجب الأبناء» لكيفية استعداد الأطفال للتضحية بحبهم من أجل مصلحة أسرهم.[29] كما لوحظ أن العلاقات الأسرية تختلف عن العائلات السينمائية العادية في ذلك الوقت بسبب الكياسة المتبادلة.[29] لاحظ موقع ريديف دوت كوم أنه «على الرغم من أن الفيلم قد تم رفضه في البداية على أنه فيديو زفاف، إلا أن نجاحه يشير إلى أن الجماهير الهندية لا تزال متشبثة براحة ما بعد التحرير».[49] قالت جيجنا ديساي إن شعبية الفيلم ترجع إلى تفاعل العائلات حول ممارسات الزفاف الشعبية التقليدية.[50] في دراسته حول الاستجابة للفيلم، خلص الأكاديمي فامسي جولوري إلى أن الاحتفال بالأسرة هو «إسهام الفيلم الأكثر فائدة للتاريخ». [51]

الإرث والتأثيرعدل

يُنسب لهام آبكي هين كون ..! باعتباره لحظة حاسمة في تاريخ شباك التذاكر للسينما الهندية، وبداية ثورة في نظام توزيع الأفلام الهندية.[25][27] عندما تم إصداره، كانت السينما في تراجع في الهند بسبب تحسن تلفزيون الكابل والفيديو المنزلي وقرصنة الأفلام.[13] تم إصدار الفيلم في الأصل في عدد قليل من المسارح التي وافقت على ترقية منشآتها. نظرًا للطلب الواسع على الفيلم، تمت ترقية العديد من المسارح الأخرى للحصول على الفيلم. على الرغم من ارتفاع أسعار التذاكر، إلا أن المسارح التي تمت ترقيتها أعادت الأشخاص الذين خسرتهم لصالح التلفزيون.[24] كان الافتقار إلى الابتذال في الفيلم علامة على رعاة الأسرة من الطبقة الوسطى أنه يمكنهم العودة إلى المسرح.[50] ساهمَ هذا الفيلم بالإضافة إلى فيلم رجوع العاشق المجنون في العام التالي في زيادة حضور السينما الهندية بنسبة 40٪ في غضون عامين فقط.[52]

كان الفيلم ناجحا بحيث أعطى حرفيا مصطلح إقبال معنى جديدا في الهند. ورد في بيان بوكس أوفس إنديا: «هام آبكي هين كون ..! [...] أخذ الأعمال للأفلام التي صدرت بعد ذلك إلى مستوى آخر. لنضع في الاعتبار كيف تغيرت الأعمال [...] قبل هام آبكي هين كون ..! تم اعتبار حصة الهند البالغة 10 كرور روبية لفيلم كبير بمثابة عمل ضخم ولكن بعد الفيلم ذهب الرقم إلى 20 كرور روبية.[27]»

أطلق عليه المخرج كاران جوهر اسم الفيلم الوحيد الذي غيَّر حياته؛ وقال: «بعد رؤية هام آبكي هين كون ..! أدركت أن السينما الهندية تدور حول القيم والتقاليد والبراعة والرومانسية. هناك الكثير من الروح فيها. [...] قررت المضي قدمًا وأن أكون صانع أفلام فقط بعد مشاهدة هذا الفيلم.[53]» ينتني فيلم هام آبكي هين كون ..! ينتمي إلى مجموعة صغيرة من الأفلام بما في ذلك كيسمت (1943) وأمنا الهند (1957) ومغال- إ-عزام (1960) والشعلة (1975) والتي شُوهدت مرارًا وتكرارًا في جميع أنحاء الهند ويُنظر إليها على أنها أفلام هندية نهائية ذات أهمية ثقافية.[54]

المراجععدل

  1. أ ب ت وصلة مرجع: http://www.imdb.com/title/tt0110076/. الوصول: 22 يونيو 2016.
  2. أ ب وصلة مرجع: http://www.bbfc.co.uk/releases/hum-aapke-hain-koun-1994. الوصول: 22 يونيو 2016.
  3. ^ "Hum Aapke Hain Koun! (1994) – Sooraj R. Barjatya"، أول موفي، مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2020.
  4. ^ Choudhary, Abhishek (01 ديسمبر 2013)، "The tragic novel that spawned a bubblegum Bollywood hit"، The Caravan (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 22 مايو 2020.
  5. أ ب Chopra, Anupama (15 ديسمبر 1996)، "The Great Gamblers"، إنديا توداي، مؤرشف من الأصل في 07 نوفمبر 2020.
  6. أ ب Limca Book of Records، كتاب ليمكا للأرقام القياسية، Bisleri Beverages Limited، 1999، مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2013، Rajshris magnum opus Hum Aapke Hain Koun (HAHK) directed by Sooraj R. Barjatya grossed over Rs 200 crore the first year.
  7. أ ب Footman, Tim؛ Young, Mark C. (مايو 2001)، Guinness World Records 2001، كتب بانتام، ص. 147، ISBN 9780553583755، مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2014، Highest-grossing Indian movie Hum Aapke Hain Koun..! (India, 1994) took over $63.8 million in its first year.
  8. ^ "Bahubali 2 Is The Biggest Hindi Blockbuster This Century"، مؤرشف من الأصل في 14 فبراير 2021.
  9. ^ "Premalayams Unbeatable Record"، CineGoer، مؤرشف من الأصل في 22 فبراير 2014، اطلع عليه بتاريخ 17 يناير 2014.
  10. أ ب Bhattacharya, Roshmila (25 فبراير 2014)، "Didi Tera Devar Deewana- A song for every season"، تايمز أوف إينديا، مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2018، اطلع عليه بتاريخ 03 مارس 2014.
  11. ^ Stringer 2013.
  12. أ ب ت "Cinemas Biggest Hit Touches Indian Soul"، India Abroad، 20 يناير 1995، مؤرشف من الأصل في 10 يونيو 2014، اطلع عليه بتاريخ 25 نوفمبر 2013. – via Highbeam (التسجيل مطلوب)
  13. أ ب Lutgendorf, Philip، "Hum Aapke Hain Koun..!"، South Asian Studies Program, University of Iowa، مؤرشف من الأصل في 04 مايو 2013، اطلع عليه بتاريخ 26 ديسمبر 2013.
  14. أ ب "Hum Aapke Hain Koun @ 20: Lesser Known Facts"، The Times of India، 23 أكتوبر 2015، مؤرشف من الأصل في 12 فبراير 2015، اطلع عليه بتاريخ 23 أكتوبر 2015.
  15. ^ "5 Blockbuster films rejected by Aamir Khan – Eastern Eye"، Eastern Eye (باللغة الإنجليزية)، 22 ديسمبر 2017، مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2018، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2018.
  16. ^ Ganti 2012.
  17. ^ Morcom 2007.
  18. ^ "Hum Aapke Hain Koun (Original Motion Picture Soundtrack)"، iTunes، مؤرشف من الأصل في 21 ديسمبر 2014، اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2014.
  19. ^ Kamra, Diksha (16 سبتمبر 2010)، "Folk inspiration for Munni Badnaam"، The Times of India، مؤرشف من الأصل في 02 ديسمبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 16 سبتمبر 2010.
  20. ^ "Music Hits 1990–1999 (Figures in Units)"، Box Office India، مؤرشف من الأصل في 15 فبراير 2008، اطلع عليه بتاريخ 09 مايو 2012.
  21. ^ Morcom, Anna (2017)، Hindi Film Songs and the Cinema، روتليدج (دار نشر)، ص. 198، ISBN 978-1-351-56374-1، مؤرشف من الأصل في 24 أكتوبر 2019.
  22. ^ Lall, Randy، "100 Greatest Bollywood Soundtracks Ever — Part 3"، Planet Bollywood، مؤرشف من الأصل في 27 ديسمبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 24 ديسمبر 2013.
  23. ^ Banerjee, Soumyadipta (13 مارس 2013)، "Ranveer-Sona starrer to debut at SoBo single screen"، Mumbai Mirror، مؤرشف من الأصل في 02 ديسمبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2013.
  24. أ ب Ramnath, Nandini (20 أبريل 2013)، "Mumbai Multiplex | Liberty cinema is scripting a new ending"، Livemint، مؤرشف من الأصل في 03 ديسمبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2013.
  25. أ ب Sharma, Sanjukta (13 أغسطس 2011)، "Cinema | Mumbai ka king kaun?"، Livemint، مؤرشف من الأصل في 02 ديسمبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2013.
  26. ^ Chopra, Anupama (15 يونيو 1998)، "Publicity budgets shoot up as producers, stars discover magic of slick promos"، إنديا توداي، مؤرشف من الأصل في 03 ديسمبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 12 فبراير 2014.
  27. أ ب ت "Top Lifetime Grossers 1990–1999 (Figures in Ind Rs)"، Box Office India، مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2013، اطلع عليه بتاريخ 20 ديسمبر 2012.
  28. ^ Reddy, T. Krithika (10 أغسطس 2014)، "Twenty years on..."، الصحيفة الهندوسية، مؤرشف من الأصل في 15 يونيو 2018، اطلع عليه بتاريخ 28 أغسطس 2014.
  29. أ ب ت ث Ganti 2013.
  30. ^ "The Biggest Blockbusters Ever In Hindi Cinema"، Box Office India، مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2013، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2013.
  31. ^ Bamzai, Kaveree (07 يوليو 2003)، "Sooraj Barjatya: Bollywoods most profitable filmmaker steps out of the comfort zone"، India Today، مؤرشف من الأصل في 02 ديسمبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 12 فبراير 2014.
  32. أ ب "Official exchange rate (LCU per US$, period average)"، البنك الدولي، 1994، مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 يناير 2019.
  33. أ ب "The Film Journal"، Pubsun Corporation، 90 (1–6)، 1995، مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2021، One outstanding exception is Hum Aapke Hein Koun..!, which has emerged as the biggest grosser in the history of Hindi and Indian films. (...) Hum Aapke Hein Koun..! has grossed over 70 crores rupees in 20 weeks only, a record which will be difficult to break. The films estimated gross business is 250 crores rupees, or even more.
  34. ^ Chopra, Anupama (15 سبتمبر 1995)، "Sholay emerges as Bollywoods most successful re-run product even after 20 years"، إنديا توداي، مؤرشف من الأصل في 06 نوفمبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 26 يونيو 2013.
  35. ^ "The 100 Crore Worldwide Grossers: 34 Films Since 1994"، Box Office India، مؤرشف من الأصل في 25 أبريل 2012، اطلع عليه بتاريخ 19 ديسمبر 2011.
  36. ^ "The Biggest Blockbusters Ever In Hindi Cinema"، Box Office India، مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 04 أكتوبر 2012.
  37. ^ "Hum Aapke Hain Koun..! - Movie"، Box Office India، مؤرشف من الأصل في 09 فبراير 2021، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2018.
  38. ^ Narayanan, Tripat (18 مارس 1995)، "Leaving the theatre filled with bonhomie"، نيو ستريتس تايمز، ص. 28، مؤرشف من الأصل في 09 فبراير 2021.
  39. ^ Krishna, R، "Best pets in Hindi films"، زي نيوز، مؤرشف من الأصل في 04 ديسمبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 20 ديسمبر 2012.
  40. ^ Chintamani, Gautam (24 فبراير 2012)، "Animal Kingdom"، Hindustan Times، مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2014، اطلع عليه بتاريخ 23 فبراير 2014.
  41. أ ب "42nd National Film Awards" (PDF)، إدارة المهرجانات السينمائية الهندية، مؤرشف من الأصل (PDF) في 03 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2013.
  42. أ ب "Filmfare Nominees And Winners" (PDF)، The Times Group، ص. 88–90، مؤرشف من الأصل (PDF) في 19 أكتوبر 2015، اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2017.
  43. ^ "Filmfare Awards 1995"، Awardsandshows.com، مؤرشف من الأصل في 21 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2017.
  44. أ ب "Filmfare Special Award"، ريديف دوت كوم [الإنجليزية]، مؤرشف من الأصل في 15 أغسطس 2013، اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2013.
  45. أ ب "8th Annual Star Screen Weekly Awards"، Screen India، مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2002، اطلع عليه بتاريخ 29 مايو 2016.
  46. ^ "Best Screenplay Writer"، India Times، مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2014، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2014.
  47. ^ "Brand Development in Indian Cinema: A Fusion of Traditionalism and Modernity"، International Journal of Global Management، فبراير 2011، مؤرشف من الأصل في 27 سبتمبر 2016، اطلع عليه بتاريخ 04 أغسطس 2016.
  48. ^ Uberoi 2008.
  49. ^ "The 10 BIGGEST Blockbusters in Hindi Cinema"، Rediff.com، 02 مايو 2013، مؤرشف من الأصل في 04 مايو 2013، اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2013.
  50. أ ب Desai 2003.
  51. ^ Juluri 1999.
  52. ^ Chatterjee, Saibal (17 يناير 1996)، "Back Top The Movies"، Outlook India، مؤرشف من الأصل في 23 يناير 2011، اطلع عليه بتاريخ 04 مارس 2014.
  53. ^ Masand, Rajeev، "The dream merchants: Barjatya & Johar"، rajeevmasand.com، مؤرشف من الأصل في 04 أكتوبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 20 ديسمبر 2012.
  54. ^ Mishra 2002; Morcom 2007.