افتح القائمة الرئيسية

النماء العصبي يشمل العمليات التي تشكّل الجهاز العصبي والعمليات التي تعيد تشكيله، من أولى المراحل المبكرة من التخلّق المضغي Embryogenesis إلى السنوات الأخيرة من الحياة.[1][2][3] دراسة النماء العصبي تهدف إلى وصف الأسس الخلوية لنماء الدماغ وفهم الآليّات الكامنة في هذا التطوّر. هذا الحقل يستند على كل من العلوم العصبية وعلم الأحياء النمائي في النظر إلى الآليّات الخلوية والجزيئية التي تتطوّر بها الأجهزة العصبية إلى أشكالها المعقّدة. فمن الممكن لخلل في النماء العصبي أن يؤدي إلى إعاقة إدراكية أو حركية أو ذهنية، كما قد يؤدي إلى اضطرابات عصبية مثل مرض التوحد ومتلازمة ريت Rett syndrome والتخلف العقلي.[4]

مصادرعدل

  1. ^ Hutchins، B. Ian؛ Wray، Susan (2014). "Capture of microtubule plus-ends at the actin cortex promotes axophilic neuronal migration by enhancing microtubule tension in the leading process.". Frontiers in Cellular Neuroscience. 8: 400. PMC 4245908 . PMID 25505874. doi:10.3389/fncel.2014.00400. 
  2. ^ Ackman، J.B؛ Burbridge، T.J؛ Crair، M.C (2012). "Retinal waves coordinate patterned activity throughout the developing visual system". Nature. 490: 219–25. PMC 3962269 . PMID 23060192. doi:10.1038/nature11529. 
  3. ^ Hutchins BI، Klenke U، Wray S (2013). "Calcium release-dependent actin flow in the leading process mediates axophilic migration.". J Neurosci. 33 (28): 11361–71. PMC 3724331 . PMID 23843509. doi:10.1523/JNEUROSCI.3758-12.2013. 
  4. ^ Neural Tube Defects: MedlinePlus نسخة محفوظة 04 يوليو 2016 على موقع واي باك مشين.
 
هذه بذرة مقالة عن علم الأحياء بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.