مرحبا بك يا Père Noël في ويكيبيديا الموسوعة الحرة!

نتمنى لك مشاركة طيبة. هذه بعض الوصلات التي قد تكون مفيدة لك:

أرجوك ألا تتردد في طرح الأسئلة عند الحاجة، يمكنك وضع {{أحتاج مساعدة|السؤال}} في هذه الصفحة لطرح سؤال، يمكنك أيضا استخدام صفحات النقاش لذلك. ولا تنس التوقيع بعد ترك رسائلك بكتابة ~~~~.


--Санта Клаус 18:44، 24 أكتوبر 2007 (UTC)

رد الجميلعدل

بما أنك رددت الترحيب فهذه النصيحة تعود لك. تذكر أن تقرأ كلمة اليوم 76. Санта Клаус 21:03، 24 أكتوبر 2007 (UTC)

==نصيحة==
الإدمان هو سوء استعمال واواكيديا حيث يصبح المدمن تحت تأثيرها في جميع تصرفات حياته ولا يمكنه الاستغناء عنها , يلجأ المدمن إلى البحث عنها وتصبح شغله الشاغل متجاهلاً أي شئ هام آخر أو الالتفات إلى حقيقة اعتماده الإدماني عليها والذي يوصل له الشعور بالسعادة والانبساط بضغط زر احدث التغيرات او التجسس على نقاشات الآخرين واندفاع الإنسان وراء الإدمان إما يكون بسبب عدم قدرته على كتابة مقالة أو بغرض إنعدام الحياة الإجتماعية وللأسف في كلا الحالتين يفشل الإنسان في التوقف عن هذه العادة السيئة وإذا أخذ القرار بجرأة سيتعرض إلى لارتعاش , النرفزة و الكأبة و الأرق و الإسهال Père Noël 18:42، 24 أكتوبر 2007 (UTC)

شكرا على الرسالةعدل

شكرا على رسالتك اللطيفة والتي لم تكن من كتابتك عادة واشعرك على تشجيعك لي للبقاء مساهما في الموسوعة و سأحاول بقدر المستطاع ان اصلح الكتابات الركيكة البسيطة التي تنقصها الخبرة و الجودة و المضمون وقد بدأت مسيرتي بإصلاح ماكتبته انت واليك هذه الملاحظات الصادرة من أخ لك في الكتابة هنا ;

  • طلبت في رسالتك لي ان اقرأ كلمة اليوم 76 , وقد لاحظت انك وقعت في منزلق لغوي و أدبي آخر فالوسيلة مؤنثة ويجب استعمال تكون بدل مما اقترحته (يكون) فالصحيح ان نقول تكون الوسيلة او كانت الوسيلة , والوسيلة هناك هو التحدث عن النفس , وكانت الصياغة الأولى أدق من الناحية الأدبية فقمت انت بتحويل الوسيلة الى مذكر وفي هذا نشاز لذلك قمت بإعادة الصيغة الأولى .
  • في صفحة مشروع ويكيبيديا:لا تغضب المخربين والي قمت انا متبرعا بتحسين ما كتبته قمت بالإنجرار الى نفس الهفوة اللغوية فعنوان الصورة هي تعبير عن طريقة و الطريقة كما يعرفه المبتدؤون في قواعد النحو هي مؤنثة قمت انت مرة اخرى بتحويل المؤنث الى مذكر وكتبت ما معناه طريقة الإنتقام ليس فعالا وفي هذا نشوز عن لغة الضاد لذلك قمت بإسترجاع النسخة الأدق تعبيريا و ادبيا . والزلة الثانية هي تسميتك للصفحة بمقالة وهي ليست كذلك فهي صفحة مشروع ويمكنك معرفة ذلك بسهولة برفع رأسك الى اعلى اليمين قليلا .
  • المعلومة الغير مكتملة التي ذكرتها بخصوص اللغات التي لاتميز بين الذكر و الأنثى في صياغة الأفعال هي معلومة ناقصة حيث ان الإنجليزية و الإستونية و الفنلندية و الهنغارية و الفارسية و الباسكية و الصينية و التاميلية و التركية ايضا تتميز بهذه الصفة و ليست يتميز بهذه الصفة يمكنك قراءة قائمة تلك اللغات هنا [1]
  • و اخيرا اشكرك على اهتمامك بما أكتب وانا ايضا مهتم بك لانك وفي صفحة نقاشك كتبت هذا الحساب لشد الأنظار فقط وقد لاحظت انك لم تشد انظار احد فقررت ان اكون الوحيد الذي انظاره مشدودة اليك رغبة مني في تحقيق هدفك . وارجو ان تتطلع بالمثل بما كتبته في نقاش القالب:كلمة اليوم/75 Père Noël 07:33، 25 أكتوبر 2007 (UTC)

فاصلعدل

ما رأيك بتدقيق أكراد؟ Санта Клаус 11:37، 25 أكتوبر 2007 (UTC)

رسالة غامضةعدل

شكرا لرسالتك الكريمة و الشحيحة في محتواها والمتكونة من 3 كلمات فقط والتي وبصراحة إستغرقت مني حوالي 23 دقيقة و 6 ثوان لأفهم مغزاها . شأن الإنسان العاقل ان يضع إحتمالات متعددة لحالة ما وان يحلل فضاءات الاحتمال و المتغيرات العشوائية , فإن رأينا رجلا يمشي بخيلاء على الطرقات و صفحات الموسوعة فإنه ومن المحتمل ان يكون مستخدما يدري ولا يدري أنه يدري او قد يكون مستخدما يدري ويدري أنه يدري او قد يكون مستخدما لايدري ولايدري أنه لايدري , ولأن الحكمة تقتضي التحليل للوصول الى الحقيقة عن طريق حذف الإحتمالات وليس الوثوب الى إستنتاجات والوصول الى الحقيقة عن طريق إيقاع النفس بالخطأ. وتبعا للحكمة العربية الشهيرة اعلاه فاني قمت بوضع الإحتمالات التالية لرسالتك المتكونة من 3 كلمات فقط:

  • قد يكون المغزى إعتقادا منك بأني كردي , فإني أقول لك بأني عربي أفتخر بعروبتي , من أم عربية و أب عربي و موطني هو أرض الكنانة مصر أم الدنيا وليس من إهتماماتي ان أعدل تلك المقالة او غيرها , انا مهتم فقط بالتعرف على طريقة تفكيرك و عوامل إدمانك و قناعتك الراسخة بانك على علم بكل ما يحدث على صفحات الموسوعة وطريقتك الفريدة في الوثوب الى إستنتاج معين .
  • قد يكون المغزى إعتقادا منك بأني شخص ما كانت بينك و بينه ضغينة في السابق و بقراءة الرابط الموجود اعلاه في صفحة نقاشك المؤرشفة فاني توصلت الى إحتمالية ان يكون إعتقادك بأني انا من أطلق كلمة المتسكع الفاشل على مستخدم آخر قد يكون انت بإسم آخر , بصراحة شديدة انا لا اعرفك و هذه المرة الثانية التي تحدث فيها اليك , لا احد يعرف معلومات دقيقة عن اي شخص آخر هنا والمعلومات التي تعرفها عن أشخاص هي في الحقيقة ما قاله ذلك الشخص عن نفسه وتلك المعلومات غير موثقة بمصدر .
  • قد يكون المغزى بأنك شخص تعرف خبايا الأمور و تفاصيلها هنا وانك تختلف عن البشر العاديين اللذين يحللون و يفكرون للوصول الى خبايا الأمور , هذه النقطة بالذات هي التي شدتني اليك فانت متأكد بانك تدري وانك تدري بانك تدري بالفطرة و الحدس ولا يمكن لأحد ان يشكك فيما تراه صائبا.

حمل لنا التراث الإنساني حكما كثيرة ومن المعلوم و المعروف ان البعض ليس له القدرة الفكرية ليستوعب مغزى الكثير من تلك الحكم . قال الإمام علي "إن استنزل عن حسن نزل ، وإن فـُقـّه لا يتفقه" وكان الإمام علي يقصد فئة خاصة من الناس بهذا القول . من ناحية أخرى قال المسيح "المعجب برأيه ونفسه ، الذي يرى الفضل كله له لا عليه ، ويوجب الحق كله لنفسه ولا يوجب عليها حقا ، فذاك لا حيلة في مداواته" وكان المسيح ايضا يشير الى نفس تلك الفئة التي أشار اليها الإمام علي . لقد حذر التراث العالمي قاطبة من شخص ينتمي الى تلك الفئة لأن ذلك الشخص يرى نفسه محسنا وإن كان مسيئا ، ويرى عجزه كيسا وشره خيرا . لقد نقل عن المسيح قوله "داويت المرضى فشفيتهم بإذن الله ، وأبرأت الأكمه والأبرص بإذن الله ، وعالجت الموتى فأحييتهم بإذن الله ، وعالجت شخصا من تلك الفئة فلم أقدر على إصلاحه" . Père Noël 14:25، 25 أكتوبر 2007 (UTC)

فاصل آخرعدل

ما رأيك بتدقيق مقال أكراد لغويا أم أنك فقط مدمن على متابعة وتصحيح مساهماتي؟ فقد سجلت في الدقيقة التي كتبت فيها ويكيبيديا:لا تغضب المخربين وناقشتني بعد دقيقة. Санта Клаус 15:52، 25 أكتوبر 2007 (UTC)

تحسن في طول الرسائلعدل

لقد إبتهجت إبتهاجا عظيما و فرحت فرحا غامرا برسالتك , انا آسف على سوء تقديري للأمور لقد إعتقدت بأنك غير قادر على كتابة أكثر من 3 كلمات وها أنا ألتمس فيك تحسنا في الأداء فقد إزدادات عدد الكلمات في رسائلك و أصبحت قادرا على كتابة سطر و نيف . في البداية فأني أشكرك على وضعي على قائمة إهتماماتك فأنا أتصور ان لك مشاغل أخرى كثيرة في حياتك مثل الضغط المستمر على زر احدث التغييرات و البحث و التنقيب و إزالة الغبار عن نقاشات قديمة مؤرشفة او غير مؤرشفة وما يتبقى من يومك من سويعات قليلة فانك تقضيها بالنوم و قد يراودك أحلام عن الموسوعة في تلك السويعات القصيرة زمنيا و الطويلة عليك وجدانيا لبعدك عن الموسوعة , انا أسف ان كنت أضفت كمية من الكيلوجرامات الأضافية من الأعباء على كاهلك . قد يكون جوابك هو كيفية يقيني من تلك المعلومات , وجوابي ببساطة هو اني احاول إستخدام منطقك الفكري بالإعتماد على الحدس دون التفكير و الوثوب الى الإستنتاج بدل التحليل و اخذ الإحتمالات والفرضيات وتحليلها وإن كنت لست موافقا على نهجي فاني اذكرك بالمقولة التراثية الشهيرة لا تنهى عن خلق و تأتي بمثله .

العناد هو سلوك إنساني و موقف نظري أو تصرف تجاه مسألة أو موقف معين يؤكد علماء النفس وعلماء الاجتماع على ضرورة التعامل مع العنيد بطريقة الاستجابة لتصرفه، بل يجب اللجوء إلى الكلام والحديث الذي يناسب الحوار والموقف لنقل المعاند من حالة الفعل إلى الانفعال ، ونقله من حالة الهجوم إلى حالة الدفاع . نحن بذلك نقوم بتغيير حالته السلوكية والفكرية ما يساعد على فتح حوار معه لمعرفة الأساس الذي بني عليه رأيه أو موقفه المعاند لنقرر ماذا يجب فعله . لقد تعرفت على جانب آخر من شخصيتك الظاهرة البسيطة للعيان و المعقدة الشائكة على نفسك فأنت لا تقرأ ايضا او تقرأ وفقا لقناعة مسبقة او انك لا تفهم مايكتب لك او انك تفهمه وفقا لتصور ثابت راسخ متناسيا إحتمالية كونك على خطأ . سأعيدها عليك ففي الإعادة إفادة للذي لايفهم الأمور , انا مهتم فقط بك انت , ليس كشخص فأنا أصادق المثقفين و المدركين للأمور ولم اتمكن في حياتي على التعرف على كيفية التفكير في الطبقات الدنيا من المخلوقات لهذا فانت محق انا فقط مدمن عليك للسبب المذكور أعلاه . Père Noël 16:19، 25 أكتوبر 2007 (UTC)