نقاش:علم الكلام

النقاشات النشطة
مشروع ويكي فلسفة (مقيّمة بذات صنف م.مخ، متوسطة الأهمية)
المقالة من ضمن مواضيع مشروع ويكي فلسفة، وهو مشروعٌ تعاونيٌّ يهدف لتطوير وتغطية المحتويات المُتعلّقة بفلسفة في ويكيبيديا. إذا أردت المساهمة، فضلًا زر صفحة المشروع، حيث يُمكنك المشاركة في النقاشات ومطالعة قائمة بالمهام التي يُمكن العمل عليها.
مقالة مختارة م.مخ  المقالة قد قُيّمت بذات صنف م.مخ حسب مقياس الجودة الخاص بالمشروع.
 متوسطة  المقالة قد قُيّمت بأنها متوسطة الأهمية حسب مقياس الأهمية الخاص بالمشروع.
أيقونة ملاحظة
هذه المقالة قد قُيّمت آليًّا بواسطة بوت أو أداةٍ أخرى لأن مشروعًا أو أكثر يستخدم هذا الصنف. فضلًا تأكد أن التقييم صحيحٌ قبل أن تزيل وسيط |آلي=.
مشروع ويكي تاريخ (مقيّمة بذات صنف م.مخ)
المقالة من ضمن مواضيع مشروع ويكي تاريخ، وهو مشروعٌ تعاونيٌّ يهدف لتطوير وتغطية المحتويات المُتعلّقة بتاريخ في ويكيبيديا. إذا أردت المساهمة، فضلًا زر صفحة المشروع، حيث يُمكنك المشاركة في النقاشات ومطالعة قائمة بالمهام التي يُمكن العمل عليها.
مقالة مختارة م.مخ  المقالة قد قُيّمت بذات صنف م.مخ حسب مقياس الجودة الخاص بالمشروع.
 ؟؟؟  المقالة لم تُقيّم بعد حسب مقياس الأهمية الخاص بالمشروع.
أيقونة ملاحظة
هذه المقالة قد قُيّمت آليًّا بواسطة بوت أو أداةٍ أخرى لأن مشروعًا أو أكثر يستخدم هذا الصنف. فضلًا تأكد أن التقييم صحيحٌ قبل أن تزيل وسيط |آلي=.
مشروع ويكي الإسلام (مقيّمة بذات صنف م.مخ، فائقة الأهمية)
المقالة من ضمن مواضيع مشروع ويكي الإسلام، وهو مشروعٌ تعاونيٌّ يهدف لتطوير وتغطية المحتويات المُتعلّقة بالإسلام في ويكيبيديا. إذا أردت المساهمة، فضلًا زر صفحة المشروع، حيث يُمكنك المشاركة في النقاشات ومطالعة قائمة بالمهام التي يُمكن العمل عليها.
مقالة مختارة م.مخ  المقالة قد قُيّمت بذات صنف م.مخ حسب مقياس الجودة الخاص بالمشروع.
 فائقة  المقالة قد قُيّمت بأنها فائقة الأهمية حسب مقياس الأهمية الخاص بالمشروع.

المصدر الأول المستخدم هنا هو محاضرة ألقيت في جمعية، لم يذكر لا الكاتب ولا التاريخ ويبدو أن المصدر هو "بحث أصلي" واعتقد أنه غير مناسب للموسوعة. ثم أنه أستخدم لعبارة واحدة فقط من الواضح أنها "وجهة نظر" فأعتقد أنه من الأفضل إزالة العبارة والمصدر. العبارة هي: "على عكس الفلسفة التي لا تبدأ من الإيمان التسليمي، أو من الطبيعة، بل تحلل هذه البدايات نفسها إلى مبادئها الأولى" (ناهيك عن كونها لا مفيدة ولا واضحة لغير المختصين بالفلسفة). المصدر هو: http://www.geocities.com/mutazela/muhadarat/kalam.html لذلك فقد حذفت الإثنتين. --مها عودة 10:17، 9 سبتمبر 2007 (UTC) لا توجد طائفه كلامية في الإسلام ناصح (نقاش) 17:02، 30 نوفمبر 2011 (ت ع م)

نقاط مهمةعدل

مع أن الشيعة لهم كتب كلامية ومتكلمين فأرجوا تدعيم المقال بزيادة تعريفات وغايات وكتب للشيعة , ثانياً د أضفت جزء للكتب الكلامية وأرجوا أن يزود هذا فالكتب الكلام منها ما هو فوق الشهرة , ومن الخطأ عدم ذكرها في مقالة عن علم الكلام. Mhmdkh571 (نقاش)

أسلوب الكتابة مريبعدل

لماذا تتكر كلمة «الإيمان» وكلمة «التقوى» كأن المقالة مترجمة؟--«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 14:52، 8 مايو 2015 (ت ع م)

الانتقاداتعدل

Omaislam: لماذا قمت بحذف جميع تعديلاتي في المقالة؟ اذا كان هناك اي اخطاء، المفروض انك تناقشني أولاً.. أو على الأقل تتعامل مع تعديلاتي بحيادية، وتقبل الأجزاء الصحيحة المدعومة بمصادر موثوقة؟! هل قمت بمراجعة قسم الانتقادات؟ هذا القسم يحتوي على مصادر وهمية/مزيفة! وحتى لو ان جميع المصادر موثوقة، هذا القسم المفروض يكون آخر جزء في المقالة. أنا سوف أقوم بتوسيع هذه المقالة.. فياريت بقى تخلع من دماغي، بدل ما أروح أعمل قسم انتقادات في مقالة سلفية! (:BiKaZ (نقاش) 22:51، 28 نوفمبر 2015 (ت ع م) BiKaz: ما هي تعديلاتك ؟ ، أنت تقوم دائما بحذف الأقسام التي لا تعجبك من المقالات التي تكون مدعومة بالمصادر ثم تأتي تتحدث عن المصادر ، وهذه هي عادتك دائما ، وتظنها دهاء ، مع أن ألاعييبك واضحة للجميع ، ولن أكثر من الجدال معك غير المجدي --Omaislam (نقاش) 20:27، 29 نوفمبر 2015 (ت ع م) Omaislam: هذه تعديلاتي التي قمت انت بحذفها تماماً: انظر هنا. اما بالنسبة لقسم "الانتقادات" او "المعارضون" فهو مترجم حرفياً من الإنجليزية: انظر هنا. وهذه هي المصادر الخاصة به: ^ al-Makkee, Manaaqib Abee Haneefah, pg. 183-184 ^ Dhammul-Kalaam (B/194) ^ Dhammul-Kalaam (Q/173/A) ^ Dhammul-Kalaam (Q/213) ^ Dhahabi, as-Siyar (10/30) ^ Ibn Abi Hatim, Manaaqibush-Shaafi'ee, pg. 182 ^ Jaami' Bayaanul-'Ilm wa Fadlihi (2/95) ^ Manaaqibul-Imaam Ahmad, pg. 205 ^ Ibn Battah, al-Ibaanah (2/540) من فضلك ترجم هذه المصادر إلى اللغة العربية حتى يمكنني التأكد من صحتها ومراجعتها، وإلا سوف يتم حذف القسم بالكامل، لأن مصادره مشكوك فيها، وهذا يعتبر تدلـيــــس! وبعدين المفروض والمنطقي ان القسم يبدأ برأي المؤيدين أولاً وليس العكس!--BiKaZ (نقاش) 00:34، 30 نوفمبر 2015 (ت ع م) BiKaz:قمت بترجمة هذا المصادر منذ فترة طويلة قبل منعك في هذا التعديل ،لعلك لم تراجع تاريخ الصفحة --Omaislam (نقاش) 00:48، 8 يناير 2016 (ت ع م) Omaislam: شكراً على الرد والتوضيح، فعلاً أنا لم أراجع تاريخ الصفحة لأني كنت ممنوع. سأقوم بالبحث لاحقاً بخصوص هذه المصادر. سلام.--BiKaZ (نقاش) 00:52، 8 يناير 2016 (ت ع م) ممكن تكتب تعريف كل الأنواع إسماعيل البهجة (نقاش) 22:13، 9 مايو 2017 (ت ع م)

المقالة سيئة بشكل عام لأنها غير محايدة، لأن علم الكلام علم مستعار في الأصل (psudoscholarship) ويرفض الاشتغال به من أغلبية علماء السنة ولا وجود له في أغلب الجامعات الإسلامية البارزة في الدول العربية والإسلامية، ويعتبر أحد مواطن التمييز لما يسمى "الجماعات الكلامية"، ومن أبرز أوجه الانحياز في المقالة: أولا: تقديم العلم على أنه أصل من أصول العلوم الشرعية رغم ما سبق ذكره، حيث أنه يعتمد على تقسيم الأشاعرة والماتريدية أصول الدين إلى 1- الإلهيات [العقليات] : وهي ما يستقل العقل بإثباتها والنقل تابع له ، وتشمل أبواب التوحيد والصفات. 2ـ الشرعيات [السمعيات] : وهي الأمور التي يجزم العقل بإمكانها ، لكن لا طريق للعقل إلى الحكم بثبوتها ، أو امتناعها ؛ مثل: النبوات، وعذاب القبر، وأمور الآخرة ، علما بأن بعضهم جعل النبوات من قبيل العقليات .

ولا يخفي ما في هذا من مخالفة لمنهج أهل السنة والجماعة ؛ حيث إن القرآن والسنة وإجماع الصحابة : هي مصادر التلقي عندهم ، وسواء في ذلك عامة مسائل الدين. وثانيا: تقديم توازن وهمي false balance بأن يتم ذكر "المعارضين" فقط بالأربعة ائمة (وهم أصول المذاهب الفقهية الأربعة كلها) بجمل مختصرة في مقابل استرسال تفاصيل كل من أيد علم الكلام، ولو تم تفصيل ما قالوه الائمة وذكر نسبة الناهين من القدماء والمعاصرين وشرح ما قالوه لكان أوفى للأمانة الفكرية.--Sampharo (نقاش) 09:20، 1 سبتمبر 2020 (ت ع م)

عُد إلى صفحة "علم الكلام".