نقاش:ستيف جوبز/أرشيف 1

النقاشات النشطة
أرشيف هذه الصفحة صفحة أرشيف. من فضلك لا تعدلها. لإضافة تعليقات جديدة عدل صفحة النقاش الأصلية.
أرشيف 1

نقاش بدون عنوان

ستيف جوبز بوذي الديانة و ليس مسيحيا حسب ويكيبيديا الإنجليزية

  • ملحوظة صغيرة : الوالد الفعلي وحسب ويكيبديا الإنجليزية سوري، واسمه عبد الفتاح جندلي.

صحيح يبدو ان اسم الوالد عبد الفتاح جندلي ...و هي عائلة سورية من حمص --Chaos 11:38, 3 أكتوبر 2005 (UTC)

يا شباب ان اكثر محبي ستيف جوبز و املك شبة كل منتجات ابل و لا اطيق سماع اسم ميكروسوفت و كلمة Windows حذفتها من قواميسي و لكن هذا المقال غير حيادي فارجو تعديلة و ان كان عندي مصدر موثوق بة لقمت بتعديلها --A.b.m.k 18:57, 3 ياناير 2008 (UTC)

ملاحظة عن الحيادية

أظن أنه يجب على كاتب المقال أن يكون حيادياً بعدم طرحه لآرائه الخاصة مثل هذا (عقلية مثل جوبز لا تتوقف عند حد معين بل تسعى دائماً من اجل البحث عن الجديد في التكنولوجيا) محمد المحارب (نقاش) 20:24، 1 أكتوبر 2011 (ت ع م)

مرة أخرى، أعشق ستيف جوبز حد الثمالة، لكن المقال ليس حيادياً، هناك مدح محمد المحارب (نقاش) 23:46، 15 أكتوبر 2011 (ت ع م)

مسودة الثنائي الإلكتروني

عاد جوبز مرة أخرى ليلتقي ستيف وزنياك عام 1975 وذلك عندما انضم جوبز إلى "هومبرو كمبيوتر" – ناد لمطوري أجهزة الكمبيوترات الشخصية – والذي كان من بين أعضائه وزنياك، الذي مثل وجوده ولقاءه بجوبز شرارة البدء لثنائي إلكتروني سينطلق في عالم التكنولوجيا, كان وزنياك قد اكتشف لعبة في معلبات طعام الأطفال " كاب أند كرانش" تنتج الرنات التي تستخدمها شركات الهواتف في الاتصالات بعيدة المدى، وبمساعدة جوبز تمكن وزنياك من صنع علبة صغيرة يتم استخدامها مع التليفون للاحتيال على الشركات وإجراء اتصالات بعيدة المدى، وعمل جوبز على الاستفادة من هذا الاختراع فقام ببيعه لعدد من طلاب المدارس ثم توقف بعد ذلك خوفًا من الملاحقة القانونية, قرر الاثنان الانضمام معًا واقتحام عالم التكنولوجيا فترك وزنياك عمله كمهندس بشركة " إتش بي " وانضم إلى جوبز من أجل جمع رأس مال صغير وتأسيس شركة تهتم بتكنولوجيا الكمبيوتر الشخصي، وبالفعل نجحا في عام 1976 من إطلاق شركة "أبل" أو "التفاحة" وكان جوبز حينها في الحادية والعشرين من عمره وكان وزنياك يكبره بأربع سنوات، وتمكن الاثنان من تصميم أول نموذج للكمبيوتر الشخصي، وكانت الفكرة المسيطرة على جوبز هي دمج لوحة المفاتيح مع جهاز الكمبيوتر، وجاء الاختراع الأول لجوبز ووزنياك حاملاً اسم " أبل 1" ومشكلاً ثورة في مجال الكمبيوتر، وتمكنا من تحقيق ثروة معقولة كانت ثمار بيع 600 جهاز كمبيوتر.

أعارض

أنا أعارض تضمين مقالة ستيف جوبز في مشروع ويكي سوريا أعلل معرضتي لذالك لسببين 1 السبب الاول ستيف جوبز يمتلك جنسية أمريكية لذا هو يعتر مواطن أمريكي ولا تربطه علاقة قانونية او قضائية بسورية 2 اذ كان عرق ما يربط جوبز بسورية او نسب سوري فنضعه في مشروع ويكي سوريا فدعونا نشارك أيضا شاكيرا في مشروع ويكي لبنان لانها من نسب لببناني الخ...--Iljia (نقاش) 22:52، 14 أكتوبر 2011 (ت ع م)

  تم كلام معقول --Helmoony (نقاش) 03:33، 15 أكتوبر 2011 (ت ع م)
هذا تصرف أحادي الجانب، كان يجب مناقشة من وضع القالب وهو أنا قبل إزالته تعسفيًا: أولاً في المقالة الإنكليزية هي مصنفة ضمن مشروع ويكي سوريا [1] وبالنسبة لشاكيرا من قال لك أنها ليست ضمن مشروع ويكي لبنان انظر [2] ولو أخذنا بوجهة نظرك لكان لا يجب أن يعتبر آينشتاين ألمانيًا، لأن ألمانيا النازية رفضته. ومن ثم، كل شعب يكون على أشد الفخر، بنوابغه، وللمناسبة الدستور السوري يمنح الجنسية لكل سوري أو كان من أصول سورية ولد داخل سوريا أو خارجها، لذلك فبموجب القانون السوري يعتبر سوري وللمناسبة أيضًا الجنسية السورية غير قابلة للإسقاط، أي أنه من الناحية الدستورية في سوريا هو سوري، ولكن لا أعلم إن كان لديه سجل أم لا.--Sammy.aw (نقاش) 13:57، 27 أكتوبر 2011 (ت ع م)
وأيضًا له تصنيف ضمن "أمريكيون من أصل سوري" هنا [3] لا أعلم إن كانت كل هذه البينات مقنعة أم لا.--Sammy.aw (نقاش) 14:01، 27 أكتوبر 2011 (ت ع م)

كلامك غير مقبول نحن هنا لا نفصل خلافتنا بالحكم الاجنبي (الانجليزية) اي مواطن يسكن في بلاد يحميها بقانونها واعرافيها و ستيف جوبز لم يكون له جنسية مزدوجة اي لا تربطه لا بسورية ولا بتيلاند ولا بالصين اي دعوى قانونية او حقوقية اي لو ادعينا ان ستيف ارتكب جريمة قتل او اي جريمة اخرى لا يحق لأي دولة ان تطالب به لانها وضعته موضع مواطنها ويحاكم طبقا لقوانين المحكمات الامريكية بسبب حمله للجنسية الامريكية ينته الوضوع هنا

النسب اذ كان النسب هو من يحكم الموصفات لاخذ الجنسية الفلانية اذ لكان السود الأمريكيون جلهم لديهم الجنسية الاثيوبية و الجنوب افريقية والكمرونية و الموزنبيقية لانهم لديهم نسب قوي متجذر لدول هذه--Iljia (نقاش) 20:52، 29 أكتوبر 2011 (ت ع م)

هذه الحجة ضعيفة: لأن زنوج أمريكا قبل 500 سنة كان أجدادهم في أفريقيا، أما هو فأصله الثاني من سوريا. وطالما أن الموسوعات الشقيقة أقرت هذا لماذا تكون العربية "خالف تعرف"؟.--Sammy.aw (نقاش) 07:54، 30 أكتوبر 2011 (ت ع م)

جنيا الزونوج تربطهم علاقة باحدادهم الافارقة بنسبة 100% كما تربط ستيف جوببز علاقة بسورية بنسبة 50 بالمئة مناصفة لللأب السوري والام الامريكية اما عن حديثك لماذا لانقر بما تقره الويكيبيديات الاخرى فهذه مسالة ليست علمية ومسالة عاطفية فقط--Iljia (نقاش) 08:44، 30 أكتوبر 2011 (ت ع م)

هل فعلاً ستعد ستيفن بول جوبز رمزاً سورياً لبسبب لا يعدو كونه جينياً؟ منذ متى والناس ينسبون بذلك وحده؟ بالنسبة لسبب تصنيف المقالة ضمن "أمريكيون من أصل سوري" فذاك للتوثيق فقط. وإلا فإن هناك الكثير من الناس من مختلف الأعراق لم ينسبوا لبلدانهم بأكثر من تصنيف رغم أن علاقتهم أكثر من جينية. محمد المحارب (نقاش) 01:24، 2 نوفمبر 2011 (ت ع م)

مارتن لوثر كينغ ضمن مشروع الانتشار الإفريقي [4] باراك أوباما مصنف ضمن الإمريكيون من أصل كيني [5] ويدخل ضمن مشروع ويكي كينيا وليس هذا فقط بل ويكي أندونيسيا [6] لا أعلم لماذا يوجد تصنيف "أمريكيون من أصل سوري" إن كان لن يستعمل. وإن وضعنا التصنيف وهو متفرع من تصنيف "سوريون" الذي بدوره متفرع من تصنيف "سوريا" فهو بالتالي يدخل ضمن نطاق مقالات سوريا، وهذا تبرير ويكيبدي محض. لا أعتقد أن موضوعًا كهذا يحتاج لاستنزاف طاقات المستخدمين، بهذا الشكل، لدينا أعمال أهم في الموسوعة من النقاش حول تصنيف هنا وتصنيف هناك، طالما أن أختنا الكبرى الإنكليزية قد استخدمته وهو نفسه مستخدم في مقالات أخرى لأشخاص ذوي أصول، فعلاً لا أفهم سبب المعارضة، وإذا لم تقتنع بعد هذه الأدلة، لنعرض القضية على سائر المستخدمين، هذا الأفضل من اللف والدوران حول القضية نفسها.--Sammy.aw (نقاش) 17:52، 2 نوفمبر 2011 (ت ع م)
عُد إلى صفحة "ستيف جوبز/أرشيف 1".