افتح القائمة الرئيسية

القليل من الواقعية في سرد الأحداث خصوصاَمنذ العام 1990 فذاكرتنا قوية وانتبهوا لكلمة (الحرّة)في اسم الموقع

محتويات

تحيز واضح في فقرة آل حرفوش واقترح حذف الفقرةعدل

آل حرفوش فقرة متحيزة في المقالة (مع انها موثقة لكنني لم استطع ان اتأكد من صحة وحيادية المصادر والتوثيق) وبحثت على النت عن آل حرفوش فوجدت انها عائلة عريقة في بعلبك لكنها كانت مثل باقي العائلات ذوي النفوذ التي حمكت اجزاء من لبنان كآل حماده وعائلة بني شويزان ... وقال عنها صقر يوسف صقر، الذي كتب في "العائلات الاقطاعية التي حكمت لبنان"ان هناك عائلة آل حرفوش في بعلبك انقرضت بالكامل فلم تعد موجودة. وهناك عائلة درزية اخرى لم تعد موجودة ايضا، هي "عائلة بني شويزان" من العائلات التي جاءت من شمال البحرين – من اثنتي عشرة عائلة – واستوطنت شمال اليمن، ثم انتقلت الى ضواحي حلب بسوريا، ثم الى السواحل اللبنانية. ويقال إن آل صالحة في رأس المتن هم بقايا بني شويزان وتوجد مراجع موثوق بها بهذا الخصوص.
طبعا على النت يوجد العديد من المنتديات والمدونات المتحيزة العائدة للعائلة أو ابنائها
فعدت لكتاب الشيخ جعفر المهاجر التأسيس لتاريخ الشيعة في لبنان وسورية أول دراسة علمية على تاريخ الشيعة في المنطقة وهو متوفر على النت بصيغة كتاب الكتروني فجاء فيه ذكر لال الحرفوش في قسم بعلبك والبقاع البعلبكي في الصفحات التالية:
في الصفحة 113 (والجدير بالوقوف عنده من هذين التطورين التاريخيين ان ظهور آل الحرفوش او الحرافشة كقوة سياسية محلية كان حلا سلطويا لازمة سلطوية في الاساس)
في الصفحة 115 في حديثه عن بعلبك والبقاع البعلبكي (الظاهر ان امراء آل الحرفوش الذين ترجع اصولهم الى قريتي الجبة وعسال الورد واتخذوا من المدينة في وقت من الاوقات قاعدة لحكمهم قد قدموا على موجات هذه الحركة)
في الصفحة 120 (ومنها خرج آل حرفوش الذين اصبحوا فيما بعد امراء المنطقة واتخذوا من المدينة قاعدة لحكمهم في السياق التاريخي الذي وصفناه اعلاه)

وهناك عرض لكتاب «شيعة لبنان في ظل الحكم العثماني، 1516-1788» ل ستيفان وينتر جاء فيه ذكر للعائلة كإحدى العائلات (آل حرفوش الذين كان مقرّهم بعلبك وحافظوا على موقعهم كملتزمي جباية حتى التاسع عشر، ونخب جبل عامل، كآل صعب والمنقار وعلي الصغير وغيرهم، ولو أنّ حضور هؤلاء الأخيرين في سجلات السلطنة كان أقل من الأولين) عرض الكتاب لألبير داغر
وهناك ايضا مقال رؤية جديدة لدور الانتفاضات الشيعية في تاريخ لبنان بقلم مسعود ضاهر (في موقع المركز الللبناني للابحاث والاستشارات على النت) جاء فيه (نال زعماء من الشيعة حق إلتزام ضرائبها، وابرزهم من أسرة الأمراء آل حرفوش، والمشايخ من آل حماده) وهو يعتبر ال حرفوش عائلة كانت تجبي الضرائب في العهد العثماني

برأيي يجب حذف فقرة ال حرفوش كاحدى العائلات ذات النفوذ الجزئي في اجزاء من لبنان من مقالة لتاريخ كل لبنان حتى لاتصبح دعايات عائلية
--إبن الشام (نقاش) 11:21، 9 نوفمبر 2013 (ت ع م)

عزيزي ابن الشام أعدت صياغة بعض عبارات الفقرة المشار إليها، الرجاء الإطلاع عليها وموافاتنا برأيك مجددا--Hassan M. Tarhini (نقاش) 04:02، 20 نوفمبر 2013 (ت ع م)

تحية زميلي العزيز Hassan M. Tarhini بالتأكيد اضافتك لفقرة أسر حكمت أجزء من لبنان في ظل الحكم العثماني وضم الأسر اللبنانية اليها وتعديلاتك فيها أضافت الكثير من الحيادية على المقالة ... شكرا لك ... واظن المقالة بحاجة للكثير ... لكن تستطيع ازالة قالب عدم الحيادية عندما ترغب وتحية عطرة لك --إبن الشام (نقاش) 18:51، 22 نوفمبر 2013 (ت ع م)

التاريخ الموثق للبنانعدل

صراحة في صفحة تاريخ لبنان هناك معلومات كثيرة صحيحة وموثقة وصفحتكم غنية بالوثائق التاريخية. ما اود ان اضيفه وهو مهم جدا ان تاريخ لبنان الوطني قد اغفل تاريخ الامراء الشيعة بكل اسف لان الفرنسيين والمؤرخون المسيحيون والدورز قد حذفوا الامراء الشيعة من تاريخ لبنان. وهذا ما قاله المؤرخون الاجانب كالمؤرخ ونتر في جامعة شيكاغو وايضا تحدث الدكتور المؤرخ سعدون حمادة عن حذف التاريخ الوطني اللبناني لامراء الشيعة في تاريخ لبنان واغفل هجرات العشائر الشيعية من جبل لبنان وطرابلس. حسب الوثائق التاريخية والابحاث التاريخية فان التاريخ الوطني اللبناني يغيب دور الامراء الحرافشة العائلة الشيعية العريقة التي حكمت بعلبك وزحلة وكامل منطقة البقاع حتى ضواحي دمشق والقلمون لثلاثة قرون. ايضا التاريخ الوطني اللبناني يغيب حكم امراء ال شعيب الشيعة الذين حكموا ولاية طرابلس الشام وحمص وجبل لبنان خلال عهد المماليك وخلال القرن السادس عشر لبدايات القرن السابع عشر من الحكم العثماني. ان تاريخ لبنان يغيب حسب كثيرين من المؤرخين الاجانب الامراء الشيعة الذين حكموا لبنان وجزء كبير من سوريا خلال عهد المماليك وخلال الحكم العثماني وبالتحديد هناك اغفال لتاريخ العائلة العريقة جدا عائلة الامراء الحرافشة حيث حكم الامراء الحرافشة بعلبك وزحلة وكل البقاع والقلمون الى ضواحي دمشق لثلاثة قرون واغفل التاريخ الوطني اللبناني دورهم التاريخي العريق كما اهمل التاريخ الوطني اللبناني تاريخ امراء ال شعيب الذين حكموا ولاية طرابلس الشام وحمص وحماه وجبل لبنان في عهد المماليك وفي القرن السادس عشر ميلادي لبدايات القرن السابع عشر من الكمم العثماني. كما يغفل التاريخ الوطني اللبناني هجرات العشائر الشيعية من جبل لبنان الى البقاع وبالتحديد هجرات العشائر الحمادية وحصر الحماديين في معقلهم الاخير في الهرمل. وكان الحماديون قد حكموا في البترون وجبيل وكانت العشائر الحمادية تقطن بلاد جبيل والبترون واشكر كثيرا المؤرخ الدكتور سعدون حمادة الذي تحدث في كتابه حول تاريخ شيعة لبنان بشكل مفصل عن تهجير الشيعة من جبل لبنان الى بعلبك الهرمل وعن الضغوطات السياسية الكبيرة التي تعرض لها الشيعة في جبل لبنان وادت لتهجيرهم وكان ذلك بفعل الضغط الفرنسي الكبير على الاتراك. والدكتور سعدون حمادة مشكورا جدا على جهوده الكبيرة وابحاثه في كشف الحقائق التاريخية التي اغفلها التاريخ الوطني اللبناني لديه كتاب تاريخ مفصل حول تاريخ الشيعة في جبل لبنان وتهجيرهم الى بعلبك الهرمل وبالتحديد تهجير العشائر الحمادية التي كانت تسكن جبيل والبترون الى بعلبك الهرمل والبقاع. هنا يجب ان اوضح مسألة فذات يوم سوف يظهر الحق وتسطع نور الحقيقة ان التاريخ الوطني اللبناني اهمل كثيرا دور الامراء الشيعة في تاريخ لبنان وحصر تاريخ لبنان بالموارنة والدروز بكل اسف. Mohamed Chouaib (نقاش) 15:24، 7 يوليو 2019 (ت ع م)

اغفال التاريخ الوطني اللبناني لدور الامراء الشيعة التاريخيعدل

صراحة في صفحة تاريخ لبنان هناك معلومات كثيرة صحيحة وموثقة وصفحتكم غنية بالوثائق التاريخية. ما اود ان اضيفه وهو مهم جدا ان تاريخ لبنان الوطني قد اغفل تاريخ الامراء الشيعة بكل اسف لان الفرنسيين والمؤرخون المسيحيون والدورز قد حذفوا الامراء الشيعة من تاريخ لبنان. وهذا ما قاله المؤرخون الاجانب كالمؤرخ ونتر في جامعة شيكاغو وايضا تحدث الدكتور المؤرخ سعدون حمادة عن حذف التاريخ الوطني اللبناني لامراء الشيعة في تاريخ لبنان واغفل هجرات العشائر الشيعية من جبل لبنان وطرابلس. حسب الوثائق التاريخية والابحاث التاريخية فان التاريخ الوطني اللبناني يغيب دور الامراء الحرافشة العائلة الشيعية العريقة التي حكمت بعلبك وزحلة وكامل منطقة البقاع حتى ضواحي دمشق والقلمون لثلاثة قرون. ايضا التاريخ الوطني اللبناني يغيب حكم امراء ال شعيب الشيعة الذين حكموا ولاية طرابلس الشام وحمص وجبل لبنان خلال عهد المماليك وخلال القرن السادس عشر لبدايات القرن السابع عشر من الحكم العثماني. ان تاريخ لبنان يغيب حسب كثيرين من المؤرخين الاجانب الامراء الشيعة الذين حكموا لبنان وجزء كبير من سوريا خلال عهد المماليك وخلال الحكم العثماني وبالتحديد هناك اغفال لتاريخ العائلة العريقة جدا عائلة الامراء الحرافشة حيث حكم الامراء الحرافشة بعلبك وزحلة وكل البقاع والقلمون الى ضواحي دمشق لثلاثة قرون واغفل التاريخ الوطني اللبناني دورهم التاريخي العريق كما اهمل التاريخ الوطني اللبناني تاريخ امراء ال شعيب الذين حكموا ولاية طرابلس الشام وحمص وحماه وجبل لبنان في عهد المماليك وفي القرن السادس عشر ميلادي لبدايات القرن السابع عشر من الكمم العثماني. كما يغفل التاريخ الوطني اللبناني هجرات العشائر الشيعية من جبل لبنان الى البقاع وبالتحديد هجرات العشائر الحمادية وحصر الحماديين في معقلهم الاخير في الهرمل. وكان الحماديون قد حكموا في البترون وجبيل وكانت العشائر الحمادية تقطن بلاد جبيل والبترون واشكر كثيرا المؤرخ الدكتور سعدون حمادة الذي تحدث في كتابه حول تاريخ شيعة لبنان بشكل مفصل عن تهجير الشيعة من جبل لبنان الى بعلبك الهرمل وعن الضغوطات السياسية الكبيرة التي تعرض لها الشيعة في جبل لبنان وادت لتهجيرهم وكان ذلك بفعل الضغط الفرنسي الكبير على الاتراك. والدكتور سعدون حمادة مشكورا جدا على جهوده الكبيرة وابحاثه في كشف الحقائق التاريخية التي اغفلها التاريخ الوطني اللبناني لديه كتاب تاريخ مفصل حول تاريخ الشيعة في جبل لبنان وتهجيرهم الى بعلبك الهرمل وبالتحديد تهجير العشائر الحمادية التي كانت تسكن جبيل والبترون الى بعلبك الهرمل والبقاع. هنا يجب ان اوضح مسألة فذات يوم سوف يظهر الحق وتسطع نور الحقيقة ان التاريخ الوطني اللبناني اهمل كثيرا دور الامراء الشيعة في تاريخ لبنان وحصر تاريخ لبنان بالموارنة والدروز بكل اسف. Mohamed Chouaib (نقاش) 15:26، 7 يوليو 2019 (ت ع م)

اغفال التاريخ الوطني اللبناني لدور الامراء الشيعة في تاريخ لبنانعدل

صراحة في صفحة تاريخ لبنان هناك معلومات كثيرة صحيحة وموثقة وصفحتكم غنية بالوثائق التاريخية. ما اود ان اضيفه وهو مهم جدا ان تاريخ لبنان الوطني قد اغفل تاريخ الامراء الشيعة بكل اسف لان الفرنسيين والمؤرخون المسيحيون والدورز قد حذفوا الامراء الشيعة من تاريخ لبنان. وهذا ما قاله المؤرخون الاجانب كالمؤرخ ونتر في جامعة شيكاغو وايضا تحدث الدكتور المؤرخ سعدون حمادة عن حذف التاريخ الوطني اللبناني لامراء الشيعة في تاريخ لبنان كما تحدث المؤرخ سعدون حمادة عن تغييب التاريخ الوطني اللبناني لهجرات العشائر الشيعية من جبل لبنان وطرابلس. حسب الوثائق التاريخية والابحاث التاريخية فان التاريخ الوطني اللبناني يغيب دور الامراء الحرافشة العائلة الشيعية العريقة التي حكمت بعلبك وزحلة وكامل منطقة البقاع حتى ضواحي دمشق والقلمون لثلاثة قرون. ايضا التاريخ الوطني اللبناني يغيب حكم امراء ال شعيب الشيعة الذين حكموا ولاية طرابلس الشام وحمص وجبل لبنان خلال عهد المماليك وخلال القرن السادس عشر لبدايات القرن السابع عشر من الحكم العثماني. ان تاريخ لبنان يغيب حسب كثيرين من المؤرخين الاجانب الامراء الشيعة الذين حكموا لبنان وجزء كبير من سوريا خلال عهد المماليك وخلال الحكم العثماني وبالتحديد هناك اغفال لتاريخ العائلة العريقة جدا عائلة الامراء الحرافشة حيث حكم الامراء الحرافشة بعلبك وزحلة وكل البقاع والقلمون الى ضواحي دمشق لثلاثة قرون واغفل التاريخ الوطني اللبناني دورهم التاريخي العريق كما اهمل التاريخ الوطني اللبناني تاريخ امراء ال شعيب الذين حكموا ولاية طرابلس الشام وحمص وحماه وجبل لبنان في عهد المماليك وفي القرن السادس عشر ميلادي لبدايات القرن السابع عشر من الحكم العثماني. كما يغفل التاريخ الوطني اللبناني هجرات العشائر الشيعية من جبل لبنان الى البقاع وبالتحديد هجرات العشائر الحمادية وحصر الحماديين في معقلهم الاخير في الهرمل. وكان الحماديون قد حكموا في البترون وجبيل وكانت العشائر الحمادية تقطن بلاد جبيل والبترون واشكر كثيرا المؤرخ الدكتور سعدون حمادة الذي تحدث في كتابه حول تاريخ شيعة لبنان بشكل مفصل عن تهجير الشيعة من جبل لبنان الى بعلبك الهرمل وعن الضغوطات السياسية الكبيرة التي تعرض لها الشيعة في جبل لبنان وادت لتهجيرهم وكان ذلك بفعل الضغط الفرنسي الكبير على الاتراك. والدكتور سعدون حمادة مشكورا جدا على جهوده الكبيرة وابحاثه في كشف الحقائق التاريخية التي اغفلها التاريخ الوطني اللبناني لديه كتاب تاريخ مفصل حول تاريخ الشيعة في جبل لبنان وتهجيرهم الى بعلبك الهرمل وبالتحديد تهجير العشائر الحمادية التي كانت تسكن جبيل والبترون الى بعلبك الهرمل والبقاع. هنا يجب ان اوضح مسألة فذات يوم سوف يظهر الحق وتسطع نور الحقيقة ان التاريخ الوطني اللبناني اهمل كثيرا دور الامراء الشيعة في تاريخ لبنان وحصر تاريخ لبنان بالموارنة والدروز بكل اسف. Mohamed Chouaib (نقاش) 15:32، 7 يوليو 2019 (ت ع م)

عُد إلى صفحة "تاريخ لبنان".