نقاش:بلازما (فيزياء)/أرشيف 1

النقاشات النشطة
أرشيف هذه الصفحة صفحة أرشيف. من فضلك لا تعدلها. لإضافة تعليقات جديدة عدل صفحة النقاش الأصلية.
أرشيف 1

الهيولى في الفيزياء = Plasma

  • إن كيفيات الأجسام من ثقل وخفة، وظلمة ونور وغيرها، إنما ترجع إلى قلة أو كثرة الخلاء الذي امتزج بـالهيولى فصار شيء ما خفيفًا وآخر ثقيلاً وشيء ما مضيئًا وآخر مظلمًا، لأن الكيفية عَرَض، و العَرَض محمول الجوهر و الجوهر هو الهيولى.[1]
  • وعبر بعضهم عن الهيولى بالطينة وبعضهم بالخميرة والمعنى في كل ذلك واحد إلا أن بعضهم قال المراد بذلك الجسم متعرّيًا من جميع أعراضه وأبعاده وبعضهم قال المراد بذلك الشيء الذي منه كُوّن هذا العالم.[2]
  • وليست الهيولى تلتبس بالصورة الأولية بذاتها ولا الصورة تستقر في الهيولى لذاتها.[3]
  • والهيولى بنفسها لا تقدير لها ولا كم وإذا كانت كذلك لم يفترض لها مقدار معين تكتسبه دون ما هو أصغر منه أو أكبر منه بل يتبع ذلك حال القوة التي ينالها أولا ويتوسطها بتكمم فربما كانت حرارة فتعطي المادة مقدارا ما أو برودة فتعطيه مقدارا آخر أو قوة أخرى فتعطيه مقدارا ثالثا.[3]
  • Plasmas are by far the most common phase of matter in the universe, both by mass and by volume. All the stars are made of plasma, and even the space between the stars is filled with a plasma [4]
  • Plasma: the state of matter that does not have definite shape or volume whose particles have broken apart.. the matter found in fire, lightning bolts and neon lights[5]
  • Plasma: 1712, "form, shape" (earlier plasm, 1620), from L.L. plasma, from Gk. plasma "something molded or created," from plassein "to mold," originally "to spread thin," from PIE *plath-yein, from base *pele- "flat, to spread"[6]

كما وردت كلمة هيولى هنا في موضوع فيزيائي (هيولي الإلكترون).

المراجع

  1. ^ أبو بكر الرازي.
  2. ^ ابن حزم. الفصل في الملل والأهواء والنحل.
  3. أ ب ابن سينا. تسع رسائل في الحكمة والطبيعيات. وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "سينا" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  4. ^ ويكيبيديا الإنكليزية.
  5. ^ http://www.fearofphysics.com/w.php?define=plasma
  6. ^ http://www.etymonline.com/index.php?search=plasma&searchmode=none

--الـفـيـصـل الـحـكـيـم (راسلـني) 21:35، 8 يونيو 2008 (UTC)


1- بداية النقاش كان حول معنى كلمة هيولى وهي معربة من الإغريقية وتعني الأصل. فالبلازما ليست أصل المادة انما هي احدى حالات المادة.
2- ماقلته الآن حول معنى الهيولى لااعتراض عليه وكل ماقلته هنا من أن البلازما تكاد تملأ الكون بأكمله وهذا صحيح أيضا. ولكن نعود إلى النقطة الأساس وهي هل البلازما هو أصل المادة كما هو هيولى (خلية) أو بلازما الخلية أو... ؟ الخ بالتأكيد لأ.. وكما اشرت لك سابقا عندما أسماها العالم إيرفينغ لانغموير بهذا الإسم ذلك لأنها تشبه بلازما الدم كما قال -وكما تؤكده انت بالمراجع التي فوق ولااعتراض على ذلك من طرفي- ولكن ليس لأن البلازما أصل المادة. فأعتقد أن وصف الهيولي قد ينطبق على علم الأحياء والفلسفة ولكن لاينطبق على بلازما الكون أو الفيزياء لأنها ليست أصل المادة بل هي حالة من حالات المادة.
3- الموضوع الفيزيائي الذي ورد فيه هيولى كعنوان ولكن كان يشرح موضوعا آخر, فكأنما وضع العنوان في هذا المكان بالغلط.. عموما أعتقد ان الكثير خلطوا مابين البلازما الفيزياء وبلازما الخلية أو الدم فأسموها بالهيولى.. --Muhends 22:30، 8 يونيو 2008 (UTC)

يادكتور ياعنيد :) (مزحة) ماقلته لااعترض عليه بالمرة ولكن البلازما أو البلاسما هي تعريب (تعريب) للكلمة من اللغة اللاتينية, حالها من حال الهيولى المعربة من اليوناني.. فما الضرر من استخدام الكلمة الحديثة والإستغناء عن القديم لإنتفاء الحاجة به, كواركات بروتون نيوترون الكترون واسماء الكثير من المعادن المكتشفة حديثا واسماء بعض الكواكب اجنبية, فهل نبحث لها عن مصطلح عربي. طبعا هذا ليس من شأننا بل هو شأن المجامع اللغوية العربية. لاتنسى ان كلا من البلازما والهيولى غير عربيين. فإن كان القدماء استخدموه فإن العلماء العرب بالوقت الحالي (طبعا لسنا أنا وأنت :) ) يفضلون البلازما أو البلاسما عن الهيولى.. فإن بحثت تجد العشرات تقول الهيولى ولكن تجد الألوف يقولون البلازما.. --Muhends 23:40، 8 يونيو 2008 (UTC)

فعلا أسم البلازما أشهر بكثير، فهذه أول مره أسمع عن الهيولى هنا --محمد عودة (ناقش !) 07:25، 9 يونيو 2008 (UTC)

  • انظر إلى تعريف المعجم الوسيط (مجمع اللغة العربية - القاهرة - مصر) للـهيولى : (بضم الياء مخففة أو مشددة) مادة ليس لها شكل ولا صورة معينة، قابلة للتشكيل والتصوير في شتى الصور، وهي التي صنع الله تعالى منها أجزاء العالم المادية. تلاحظ مليًا أن هذا التعريف ينطبق على Plasma في الفيزياء، ثم مشكلة كلمة بلازما بالعربية تكمن في نطقها، هل ننطقها بحرف p أم بحرف b، كما أنها ترجمة حرفية ثقيلة، على عكس هيولى التي ترجمها العرب في عهد المأمون بنجاح (مع مراعاتهم للنطق العربي والاشتقاق العربي للكلمات، فهي على وزن فعولى). شكرا لك. --الـفـيـصـل الـحـكـيـم (راسلـني) 07:26، 9 يونيو 2008 (UTC)

الهيولى اثقل من البلازما, ثم التلفزيون ترجم (مع التحريف من اللغة التركية) بسبب خشونة الأصل الإنجليزي، أيضا الإسطرلاب ترجمت من اللغة الفارسية من المصدر اليوناني وبتحريف بسيط, أما البلازما فهي سهلة النطق وحرف الباء لايختلف كثيرا عن حرف الپاء الأعجمية. وهي ايضا البلازما والبلاسما لايضر التغيير الطفيف بالإسم لأنها اعجمية حالها من حال هيولي وهيُّولي. وانا افضِّل البلازما عن الهيولى لأنها الأشهر مادام كلتيهما اعجميتان --Muhends 11:34، 9 يونيو 2008 (UTC)

استفسار

لدي أستفسار ، المقالة بإسم بلازما (فيزياء) بينما التصنيف هو بلاسما !! لماذا لا يتم توحيد الكتابة ؟ --قدساوي 11:10، 9 يونيو 2008 (UTC)

صحيح. سنحاول أن نصحح التصنيف حالما ننتهي من ايهما الأفضل: الهيولى أم البلازما؟ --Muhends 11:37، 9 يونيو 2008 (UTC)  

  • إن كلمتا بلازما وبلاسما لا تنطبق عليها قواعد اللغة العربية، إذ:
  1. أولا، من ناحية علم اشتقاق الكلمات، فهي (أي بلازما) ليس لها أي وزن من الأوزان العربية (فْعَالْلاَ، ربما!!!!)،
  2. ثانيا، وهذا أخطر، هي تبدأ بساكن، واللغة العربية لا تقبل البدء بساكن، فهو ممنوع منعا باتا في اللغة العربية... وهذا لا نراه إلا في الترجمات الحرفية "للعلماء" العرب الحاليين المتقاعسين (أو قل عوض "العلماء"، المتفلسفين المترجمين اللذين يسعون وراء المال دون العِلْم، وهم لا يعرفون حتى قواعد اللغة العربية)...
  3. ثالثا، وكما ذكرت: هل هي تنطق كحرف b أم كحرف p الأعجمي؟؟؟؟... وهناك فرق كبير جدا بين النُطْقَين... ولعلّ الغالبية سينطقونها كحرف p الأعجمي لصعوبة نطقها بالباء...!
  4. رابعا، كلمة هيولى كما ذكرتُ سابقا، تُرجمت بنجاح، إذ أن أصلها اليوناني هو: يُولاَ ύλη ومعناه المادّة، والعرب أيام المأمون، أو قُل العلماء العرب الأفذاذ والشهام، ترجموها مراعاة للفظ العربي والوزن العربي وقواعد الاشتقاق العربي، فقالوا: هيولى على وزن فعولى. ولم يقولوا يُولاَ (وهي الترجمة التي كانت ستكون لو أنها تُرجمت في عصرنا هذا!!!!)
  5. خامسا، الشائع في يومنا هذا ليس هو الصحيح والسليم لغة ولفظا ومعنى... والأمثلة عديدة: لعلّ أشهرها كلمة ستاد عوض ملعب، والقائمة طويلة جدا...
  6. سادسا، نحن هنا لكتابة موسوعة علمية وثقافية عربية، يعني كل شيء فيها يجب أن يكون له مرجعية علمية، فالشائع لا مجال له هنا... لأن مهمة الموسوعة هو إسداء المعلومة الصحيحة علميّا (وهو المعمول به في كل الموسوعات، وكل الويكيبيديات الأخرى هنا)، فإن من يريد الشائع من الكلام عليه الكتابة في المنتديات، لا في ويكيبيديا العربية، الموسوعة العلمية والثقافية العربية... نحن هنا لإسداء المعلومة الصحيحة عِلْمِيًا وثقافيًا وأدبيًا وفنّيًا وتصحيح الأخطاء (الشائعة منها والنادرة)...
  7. سابعا، كَفَانَا نزعة انهزامية، ولا نجعل الخطأ دائما في غيرنا، لأن اعترافنا بالشائع يعني انهزامنا أمام العِلْم، لأن العِلْم والقواعد العلمية للغة العربية تقول غير ما يقوله الشارع والشائع فيه...
أرجو أن أكون قد أفدتُ، لأنني أرى أن وضع العرب واللغة العربية في تدهور بسبب أن المثقفين لدينا و"العلماء" ينساقون وراء شائع العامّة والعامّيّة واللغة الدارجة... فلننتقد أنفسنا حتى نتقدّم، ولا نتبع التيار وهو يحملنا إلى ما لا نعلم... شكرا لكم...--الـفـيـصـل الـحـكـيـم (راسلـني) 17:56، 10 يونيو 2008 (UTC)

Plasma حسب مراجعي

وجدت في مراجعي بالإضافة للمراجع التي ذكرها د. فيصل، وهي «Al-Manar English Arabic Dictionary»، و«المعجم الوسيط» و«المنجد» وكلها تترجم البلازما بكلمة الهيولي ولكنني لم أجدها في المورد الذي يترجمها لعدة كلمات أحدها «بلازما»، لكن لم يذكر كلمة هيولي. كما وجدت هذا التفسير في الموسوعة العربية.مما يجعل الأمر إثنين إلى ثلاثة. كما أن حرف ال p الأعجمية موجودة لفظا في اللغة العربية حين تقول «ابتسم» و«ابتكر» و«ابتدع» ولكن لا أدري لماذا يلفظها الكثير من العرب كما تلفظ ال b. ولذلك أعتقد أن كلا الكلمتين يمكن استخدامهما، ولكنني أحبذ استخدام الكلمة المعربة مع استخدام التحويلات. وقد مارست هذا سابقا في كلمة تلفاز، بالرغم من أن الكلمة الشائعة هي «تلفزيون» إلا أن المجتمع فضل استخدام كلمة «تلفاز» على أنها تعريب للمسمى «تلفزيون» الذي أقره أحد المجامع العربية. تحياتي.-- بروديوسر (حوار مساهمات) 18:58، 10 يونيو 2008 (UTC)

*

أستسمح نفسي للدخول في هذا النقاش حول الهيولى والبلازما أو البلاسما:

  • 1* الشق الأول من ملاحظاتي يهم الجانب اللغوي، ذلك أن استعمال كلمة بلازما، يطرح أكثر من إشكال، فهو يتضارب مع قواعد اللغة العربية من حيث:
    • أن الكلمة تبدأ بسكون والعربية لا تبدأ بسكون، وتنتهي بحركة والعربية لا تنتهي بحركة.
    • أن هذه الكلمة في اللغات الأجنبية تحتوي على حرف (P) وهو حرف غير موجود في العربية، وقد نقله العرب قديما إلى حرف باء أو فاء فقالوا إصبهان وإصفهان، ونحن كيف سننطق بلازما؟
    • أن الاختلاف مس الحرف الرابع من الكلمة فهل ننطلقه حرف (زاي) أم حرف (سين).
    • أنه طبقا لقواعد لغتنا: لا يجوز التقاء ساكنين في نفس الكلمة (مع وجود استثناءات بطبيعة الحال)، وفي كلمة بلازما هناك اختراق لهذه القاعدة إذ أن ألف المد الذي يساوي حرفا ساكنا، يتبعه حرف الزاي أو السين وهو أيضا ساكن، وهذا لا يستقيم لغويا.
  • 2* الشق الثاني من ملاحظاتي، يحيل إلى تاريخية كلمة هيولى، نعم العرب أخذوها عن اللغة اليونانية وكان لهم عذرهم في ذلك لأنها لم تكن موجودة في لغتهم، أما نحن -وبعد أن أصبحت تلك الكلمة في معاجمنا- فهل علينا أن نشطب ما اتفق عليه منذ قرون ونمحو ما ورد في المعاجم، من أجل أن ندخل كلمة لها مرادفها في لغتنا؟ -- م ض (اكتب لي رسالة) 19:54، 10 يونيو 2008 (UTC)

قضية التعريب المزمنة

عود على بدء .. مع احترامي لآراء الجميع ... مشكلتنا ليست هي بلازما او بلاسما أو هيولى ..مشكلتنا ما العمل الجدي الذي نستخدم به هذا المصطلح ؟؟ موضوع التعريب بصراحة و الخلاف حول المصطلح يحجم من مدى الإنتاج ..

بصراحة ...سمعت عن الهيولى كترجمة لمصطلح البلاسما الخلوية ، لكن في مجال الفيزياء علي أن اعترف أنني قلما أصادف مصطلح هيولى كترجمة للبلاسما. النقطة الصانية مصطلح هيولى ذو دلالة واضحة على ما ليس له قوام و بالتالي يمكن استعارته للهيولى الخلوية ... استخدم أيضا بمعنى الأثير أو أحد مكونات المادة ضمن الانتولوجيا الأرسطية ... لكن اجد من الصعوبة استبدال مصطلح البلاسما الفيزيائي به .

النقطة الثانية : الخوف على المصطلح العلمي من متاهات التعريب ..خصوصا الافراط في التعريب .

في النهاية : لويكيبيديا و صفحات التحويل مليون طريقة لإيضاح توازي المعاني ... و لا أجد مبررا لنقاش لن يحسم بدلا أن نعمل على تطوير محتوى المقالات العلمية --كاوس 20:17، 10 يونيو 2008 (UTC)

كلام سليم ومنطقي ، هكذا يجب ان يكون الامر من البداية الباحث 20:21، 10 يونيو 2008 (UTC)


أولا ودي لو اقتبس تلك الكلمة من هنا والتي يقول فيها الكاتب: مجمع اللغة العربية في دمشق فعلي الرغم من نجاحه في اشتقاق مصطلحات جديدة عديدة الا ان الحظ لم يحالفه عندما ترجم كلمة السينما بدار الخيالة، وكلمة التلفزيون بالرائي، وكلمة البيجاما بالمنامة..فالناس يضحكون عليك اذا ما قلت: ذهبت الي دار الخيالة لحضور فيلم ما، أو شاهدت الرائي، أو لبست المنامة الخ..

ولكن كلمة مذياع نجحت معه كترجمة لكلمة الراديو.. وبالتالي فلا نعرف مسبقا ما هو المصطلح الذي سينجح والمصطلح الذي سيفشل.. وأنا شخصيا أعتقد ان نظرية داروين في الاصطفاء الطبيعي تنطبق علي المصطلحات مثلما تنطبق علي الكائنات الحية: فالبقاء يظل للأفضل... انتهى كلام الكاتب.

ثانيا اشكر الدكتور غيرته على اللغة العربية واخلاصه. لكن الكلمات الأعجمية لها استثناءات كثيرة وكلا حسب الكلمة, فلا نريد كما قال كاوس الإفراط بالتعريب فندخل بمتاهات اللغة. فكيف اعطى طالب العلم الهيولى وهو يدرس البلازما بالجامعة, فكما قال الكاتب المذكور أعلاه فسيضحك الطالب اذا ماقلت له: هذا درس الهيولى, هذه هي الحقيقة، فلامجال للمزاح ولا مجال للغيرة والتعصب ولسنا انهزاميين (ولو كنا انهزاميين لما تفانينا هنا بالترجمة إلى لغتنا) ولكن اللغة مثل الكائنات الحية قد لاتموت اللغة ولكن تموت فيه الكثير من الكلمات و تولد فيه غيرها كلا حسب نجاحها بين الناس. فالبقاء يظل دائما للأفضل. ولا أريد ان ادخل معك بنقاش قد يطول ولكن لاأريد أن يأتي عمن يبحث عن البلازما فيجد كلمة جديدة اسمها الهيولى لم يدرسها بالجامعة، فما تظن انه سيفعل؟ يضحك ثم يبحث عن غيرها لأنه لاوجود للهيولي بين البروتونات والكواركات والنيوترونات و الفيلم والسينما والخ الخ،، والكثير غيرها,, فنحن ناقلي علم ولا نجبر أحدا بالأخذ منا فنقول له: عندنا الهيولى وعند غيرنا البلازما..

فلنبدأ من فوق ولندع ذلك للمجامع اللغوية العربية الموجودة بالقاهرة ودمشق ولا أعلم ان كان هناك مجامع اخرى، فهم أولى للترجمة الرسمية المقنعة, أما نحن فنظل نترجمها للمعنى الحي حتى يستطيع القارئ فهم مانكتب بسهولة.. تحياتي ودمتم --Muhends 21:12، 10 يونيو 2008 (UTC)

كلامك منطقي، أخي Muhends برأيي أن تستمر في كتابة المقال حسب قناعتك وتوكل على الله، أنا مع كاوس أيضا، التحويلات تعمل في كلا الاتجاهين.-- بروديوسر (حوار مساهمات) 21:20، 10 يونيو 2008 (UTC)

شكرا لك أخي نسيب.. نقطة اخرى يادكتور: البلازما والهيولى ليستا مثل كلمة ساتل.. الساتل عربية اصيلة أما الباقي فمترجمة..--Muhends 21:24، 10 يونيو 2008 (UTC)

أرجو من الأخ فيصل استرجاع ماعمله البوت باستخدام الأوتوويكي براوزر الى ماكان عليه حتى استطيع اتمام عملي, فقد توقفت عن اكمال الترجمة منذ ذلك الوقت.. وشكرا --Muhends 11:45، 11 يونيو 2008 (UTC)

نقد بناء بدون محابات

  • إستعمال المرادفات الإنجليزية للمصطلحات العربية العلمية إلى جانبها يسهل فهم المقالة
  • محاولة إدماج الصورة أعلاه في صفحة النقاش في المقالة إن أمكن :-)
  • الفقرة المسمات نموذج رياضي: أظن أني تعلمت من ويكيبيديا أن المصطلح يجب أن يكون رياضياتي و ليس رياضي. بالإضافة غلى ذلك هذه الفقرة لا تحتوي على أي معادلة رياضياتية.
  • هذا ما يمكنني قوله بعد نظرة سريعة. في ما عدى ذلك تبدو ممتازة مضمونا و تقديما. على فكرة موضوع كرة اللهب مهم و مشوق جدا. تحياتي مبتدئ 21:41، 29 يونيو 2008 (UTC)

الرد

  • استعمال المرادفات قد تم مناقشتها بصفحة الترشيح ويمكنك ابداء الرأي هناك.
  • ادماج الصورة يحتاج إلى فهم الصورة اولا لكي ادمجها.. هل بالإمكان اعطائي الرابط للصورة حتى استطيع استوعب الصورة تماما؟
  • النموذج الرياضي أو الرياضياتي ,, فقد ترجمته من المصدر (Mathematical descriptions). وبالمصدر لاتوجد أي معادلة ايضا. صدقت فهو شيء عجيب :)
  • كنت قد قرأت عن كرة اللهب أو Ball lightning وسأحاول الترجمة إن امكن انشالله قريبا. وشكرا على الإطراء. فالمقال لفائدة الجميع. --Muhends 09:35، 30 يونيو 2008 (UTC)

Ion

يتم ترجمة هذا المصطلح إما ترجمة حرفية أيون ، يتأين ، تأين ..وهو مصطلح مستخدم في ترجمات عدة، إلا أن هنالك ترجمة أخرى لهذه الكلمة وهو مصلطح شاردة الجمع منها شوارد والفعل يتشرد والمصدر منها تشرد . فلا أرى أي مانع من إدراج المصطلحين جنبا إلى جنب.--سامي 22:26، 29 يونيو 2008 (UTC)

جميل أن ندمج المصطلح العربي بجوار الكلمة الأجنبية المتعارف عليها دون الغائها. لأن الأكثرية تعرف الأيون وتجهل الشارد فلو دمجناهما معا فقد نكون حققنا هدفنا بالترجمة الكاملة. وسأحاول فعل ذلك ماستطعت انشالله. ولا أعدم مساعدتك بهذا المجال اخ سامي وجميع الأخوة بالتعاون لدمجهما معا. --Muhends 09:40، 30 يونيو 2008 (UTC)

المقدمة

القسم الأخير من المقدمة يحوي الجزء التالي:

تأخذ الهيولى شكل الغاز المحايد (المعتدل) أشبه بالغيوم مثال على ذلك النجوم أو يأتي كحزم متأينة ولكنها قد تحتوي على غبار وحبيبات (وتسمى البلازما المغبرة).هذه شكلت بواسطة الحرارة والغاز المتأين. قذف الإلكترون بعيدا عن النواة سيجعل الشحنات الموجبة والسالبة أكثر حرية.

أول جملة أعتقد أنها ترجمة ل Plasma typically takes the form of neutral gas-like clouds (e.g. stars). ترجمة أخرى لها أن البلازما أو الهيولى تأخذ شكل سحب (غيوم) معتدلة شبيهة بالغاز، على سبيل المثال النجوم.

في حين أن الجملة الثانية بحاجة إلى ربط أكبر بما يسبقها من معلومات.

بالنهاية أشكر كاتب المقال على جهوده الواضحة والدؤوبة في كتابة المواضيع العلمية. --سامي 23:17، 29 يونيو 2008 (UTC)

ملاحظات

  1. في مقدمة المقال ، تذكر أن الهيولى تأخذ شكل الغاز المحايد (المعتدل) أشبه بالغيوم مثال على ذلك النجوم أو يأتي كحزم متأينة ولكنها قد تحتوي على غبار وحبيبات (وتسمى البلازما المغبرة).هذه شكلت بواسطة الحرارة والغاز المتأين. قذف الإلكترون بعيدا عن النواة سيجعل الشحنات الموجبة والسالبة أكثر حرية ، أعتقد بأن الجمل التي في بدايتها هذه و قذف غير مرتبطة مع الفقرة.
  2. أعتقد بأن قسم تاريخ البلازما يحتاج للتطوير ، فنحن لا نعرف كيف أكتشفت البلازما فهذه المسألة تحتاج إلى توضيح.
  3. يجب أن تقوم بتوحيد طريقة الكتابة في المقال ، فإما أن تكتب بلازما أو بلاسما.
  4. تصنيف المقال فيزياء البلاسما بينما المقال بإسم بلازما ، أعتقد بأننا نحتاج إلى توحيد الكتابة ، و قد قلت لك هذا الأمر في السابق.

سأكمل فيما بعد --قدساوي 08:51، 30 يونيو 2008 (UTC)

الرد

  • عدلت المقدمة تعديل بسيط, فنفس الشكوى بالنسبة للجملة كانت من الفقرة السابقة (من الأخ سامي).
  • فقرة تاريخ البلازما شرح مبسط عن تاريخ اكتشافها وحتى التعرف عليها وتسميتها. لم اتعدى بالترجمة عن النسخة الأصلية بذلك ولا أرى الحاجة للتوسع بتاريخها لأنه ليس ضروري.
  • البلازما أو البلاسما أو الهيولى كلها تشير إلى شيء واحد.. ولا حاجة لتوحيد الكلمة مثلها مثل color و colour ، فالكل يشير إلى معنى واحد ولا نريد ان نفتح الموضوع من جديد، ونقول هذه أصح من الأخرى وتلك هجينة..
  • بالمناسبة الأس يختلف عن الأساس بالترجمة، orders of magnitude يعني الأس أو القيمة الأسية و ليست Basic وتعني اساس، وشكرا للخ سامي لتوضيح ذلك.
  • شكرا لك و للجميع. وبانتظار أي نقد بناء لخدمة المقال.. --Muhends 10:15، 30 يونيو 2008 (UTC)
لن تجد كاتب انجليزي محترم يكتب color و colour في مقال واحد، بل الخلط بين الإملاء البريطاني والأمريكي كفيل بإفقاد أي مقالة علمية احترامها. --خالد حسني 11:47، 30 يونيو 2008 (UTC)
لاأعلم من أين استسقيت معلومتك. لكن للعلم فكلمتي: color & colour هما كلمتين أصليتين سواءا امريكية أو بريطانية فهما ليستا كمثل المهجنتين بلازما و بلاسما.. --Muhends 12:35، 30 يونيو 2008 (UTC)
  • عفوا سيد مهندس. ولكن الصديق خالد حسني محقّ، فكلمة colour هي بالإنكليزية البريطانية وكلمة color هي بالإنكليزية الأمريكية، فلا يمكن الخلط بينهما في نفس المقال. كما لا يمكن الخلط بين الكلمات البريطانية والكلمات الأمريكية في نفس المقال. ثم، أيضا في المجلات العلمية (والطبية خاصة، بالنسبة لي)، لا يمكن الكتابة بالأسلوب الأمريكي في المجلات العلمية غير الأمريكية، وإنما نكتب بالأسلوب الأمريكي سوى في المجلات العلمية الأمريكية. شكرا. --الـفـيـصـل الـحـكـيـم (راسلـني) 12:40، 30 يونيو 2008 (UTC)

يبدو أنك لم تفهم قصدي يادكتور فيصل.. من يكتب color لايكتب colour والسبب بأنها نشرة علمية وباللغة الإنجليزية أو الامريكية. ولكن مع ذلك فالكلمتين اصليتين سواءا باللغة الإنجليزية أو الإنجليزية الأمريكية. أما البلازما أو البلاسما فكليهما مترجمتين بمعنى مهجنتين. فكتابتهما معا هنا هو للشرح، فالمقال بأكمله تعليمي وشارح وليس نشرة علمية. هذا ماقصدته وشكرا Muhends 12:55، 30 يونيو 2008 (UTC)

  • عفوا سيد مهندس. هذه موسوعة علمية وثقافية، يجب أن ترتقي فيها المقالة إلى مستوى الكتابة العلمية، وهي ليست شرحا وذات صبغة تعلمية فقط وإنما هي موسوعة. كما يجب أن نراعي قواعد اللغة العربية وجماليتها في كتاباتنا هنا، لأننا في موسوعة علمية وثقافية كما ذكرتُ. شكرا. --الـفـيـصـل الـحـكـيـم (راسلـني) 13:04، 30 يونيو 2008 (UTC)

الموسوعة Guinness تشرح جميع الأمور (غث وسمين) وبإسلوب مبسط. قد يكون شرحها تعليمي Educational و يكون مجالها عام public Topics . ولكن النشرة العلمية Scientific bulletin (وأنت أدرى بهذا الشيء)، فهي تتكلم عن امور دقيقة وتفصيلية وبأضيق المجال (كنقاش حول مسألة فيها جدل) وقد تكون مستحدثة (اكتشاف أو اختراع جديد) وليست بالجانب التعليمي بشيء. ولا أعتقد بأن هناك نشرات علمية موجودة بالوطن العربي. وإن وجد فالرجاء ابلاغنا واعطائنا رابط لها. فنحن لانزال طلاب علم، وسنشكره جزيل الشكر.. Muhends 13:46، 30 يونيو 2008 (UTC)

  • عفوا سيد مهندس. كتاب غينس Guinness ليس موسوعة علمية وثقافية. فكلمة موسوعة تعني encyclopedia، وهي ما كانت تسمى في السابق بـدائرة المعارف (وهي ترجمة حرفية لكلمة encyclopedia الإنكليزية)، ثم تم تطوير المصطلح إلى موسوعة. وإن استعمال مصطلح الموسوعة لوصف كتاب غينس هو من قبيل الاستعارة. شكرا. --الـفـيـصـل الـحـكـيـم (راسلـني) 13:59، 30 يونيو 2008 (UTC)

أرجو المعذرة فيبدو كنت متوترا فاختلطت معي الكلمات.. كلمة موسوعة المقصود بها encyclopedia وأيضا كنت أقصد بالمجال العام General Topics وليس كما كتبته بالسابق، فأرجو المعذرة لمن لم يفهم المقصد.. Muhends 16:24، 30 يونيو 2008 (UTC)

بلاسما

تتكرر الكلمة "بلاسما" في عدة مواضع (بغض النظر عن نقاش التعريب الموجود أعلى) أتسائل فقط هل الكلمة مستخدمة في منشورات علمية أم أنها من بنات أفكار المحررين هنا، إذ لو لم تكن مستخدمة فلا داعي لها (أنا أسأل لأني لا أعرف). --خالد حسني 11:16، 30 يونيو 2008 (UTC)

ابحث في غوغل وانظر ان كانت من بنات أفكارنا ولا أولادها.. --Muhends 11:19، 30 يونيو 2008 (UTC)
أقول "منشورات علمية" وتقول "غوغل"؛ لا يستويان مثلا. أتحدث عن كتابات محترمة وليست قمامة الجهل العربي التي يجمعها جوجل. --خالد حسني 11:45، 30 يونيو 2008 (UTC)

من الأفضل اختيار كلمات محترمة لو سمحت، فالذي تقوله عنه (بقمامة) اعطاني تلك الصفحة. فرجاءا لاتخاطبني بهذا الإسلوب.. Muhends 12:19، 30 يونيو 2008 (UTC)

  • بالنسبة لهذه الصفحة، هي أصلا مكتوبة باللغة الألمانية، وقد ترجمها مترجمون عرب لصالح ذلك الموقع، وهم ليسوا علماء وإنما متفلسفون كما ذكرت من قبل. لذا وجب ذكر مصادر علمية صحيحة تراعي مستوى المرجعية العلمية وقواعد اللغة العربية الصحيحة. شكرا. --الـفـيـصـل الـحـكـيـم (راسلـني) 12:32، 30 يونيو 2008 (UTC)

شكرا للرد، ولكن المستخدم يطلب منشورات علمية. فإن وجد فلا يبخل علينا بنشرها هنا بدلا من يطلب منا ان نبحث له.. — هذا التعليق غير الموقع من قِبَل Muhends (نقاشمساهمات)

  • عفوا سيد مهندس. أنت رشحت هذا المقال كمقال مختار، لذلك عليك أنت كاتب المقال ومرشحه أن توفر كل ما يُطلب منك ليستوي ترشيحك للمقال ومن ثمّ قبوله كمقال مختار. شكرا لك. --الـفـيـصـل الـحـكـيـم (راسلـني) 12:43، 30 يونيو 2008 (UTC)

ماعندي مانع ولكن يجب أن يحسن اختيار الكلمات حتى يمكننا التعاون. فإن استمر بهذا الإسلوب سأضطر أن اسحب المقال.. فلا أحتاج ان يقول لي اي شخص كلمات كالتي قالها الدكتور Muhends 12:46، 30 يونيو 2008 (UTC)

  • فلا أحتاج ان يقول لي اي شخص كلمات كالتي قالها الدكتور: عفوا، هل تقصدني أنا؟ هل أسأت إليك؟ إن كان كذلك فعَفْوًا سيدي العزيز، وأنا اعتذر لذلك إن كنت قد أسأت إليك بأي طريقة كانت (مباشرة أو غير مباشرة). شكرا. --الـفـيـصـل الـحـكـيـم (راسلـني) 12:52، 30 يونيو 2008 (UTC)

لك كثير الإحترام اخي فيصل.. قصدت الدكتور خالد Muhends 12:56، 30 يونيو 2008 (UTC)

تطلب الصراحة وتغضب منها :) القمامة ما يجمعه جوجل لا ما تكتبه أنت، لا أعرف لم اختلطت عليك. اكتب أي كلمة خطأ إملائيا (مهما كان وضوح هذا الخطأ) وستجد لها ألوف النتائج في جوجل، هل يجعل هذا هذه الكلمات صحيحة وهل سنعتبر جوجل المرجع اللغوي لنا؟ بلازما أنا لم أرها قبلا إلا في هذه المقالة، مثلها مثل هيولي لكن السيد فيصل وضح أصل هيولي وأتى لنا بمصدرها (بشيء من التفصيل صراحة) بينما بلاسما لا شيء لها سوى نتائج في جوجل الله وحده يعلم ما مدى دقة كاتبيها، وكل ما طلبته هو تأكيد أنها كلمة يعرفها أهل هذا الفن وليست بعض أخطاء المترجمين. وبالمناسبة لست طبيبا (إن كان هذا ما تقصده بدكتور، ولا أحمل درجة دكتوراه حتى). --خالد حسني 14:21، 30 يونيو 2008 (UTC)
حتى جوجل يقترح "بلازما" كتصحيح، وأول نتيجة في البحث هي "التكسو بلاسما" الذي يعرف كل طالب طب أنها "تكسو بلازما" و هذا يزيد من اعتقادي بأنها مجرد خطأ من أشخاص لا يعرفوا نطق الكلمة الصحيح. --خالد حسني 14:25، 30 يونيو 2008 (UTC)

أنا اعلم بأنك لم تكن تقصد المقال بكلمتك تلك. ولكن ماكان من المفروض أن تكون تلك الكلمة القبيحة هنا بالأساس. Muhends 16:47، 30 يونيو 2008 (UTC)

بالنسبة لاستخدام كلمة بلازما من أهل الاختصاص (الفيزياء وعلوم الفلك) يمكن لمن يريد الاطلاع على [1] و [2] و [3] بالإضافة إلى مواقع العديد من الجامعات (التي تعد الهيئات الرسمية المسؤولة عن نشر الأبحاث العلمية باللغة العربية إن وجدت)(وضعتها بين قوسين لعلمي بمدى ضعفها لكن هذا هو الواقع، فأغلب الدوريات العلمية العربية عبارة عن ترجمة ليس إلا). بالتالي تتضح الإشارة لاستخدام كلمة بلازما كمفهوم فيزيائي. نقطة أخيرة وهي أنني أهيب بالمشاركين في النقاش المشاركة من أجل التوضيح لا للتجريح أو لكيل المديح.--سامي 14:50، 30 يونيو 2008 (UTC)

البلاسما هي ترجمة حرفية من المرادف الإنجليزي Plasma ،عموما لنقولها بصراحة. لا يوجد نشرات علمية باللغة العربية إلا وتكون مترجمة حرفيا.. وقد شرح أخي سامي عن ذلك.. Muhends 16:47، 30 يونيو 2008 (UTC)


أريد فقط أن أوضح شيء ، توحيد الكلمة المستخدمة في المقالة بين بلازما أو بلاسما شيء يدل على الإحترافية ، و أعتقد بإن هناك العديد من الكلمات في اللغة الإنجليزية لها طريقتي في الكتابة الإنجليزية البريطانية و الإنجليزية الأمريكية ، و أظن أن المعتمد في ويكيبيديا الإنجليزية هو البريطانية ، لذي تساؤل ، هل نستطيع أن نكتب قسم في المقال عن تسمية بلازما أو هيولى في اللغة العربية ؟ علما بأن النقاش الذي دار حول هذا الموضوع ثري جدا.

أعتذر عن التعديل الذي قمت به بغيير كلمة أسية إلى أساسية و أتمنى بأن لا يحدث هذا الأمر في المستقبل. --قدساوي 13:11، 30 يونيو 2008 (UTC)

أتفق مع الأخ قدساوي في موضوع كتابة قسم عن التسمية ، وبغض النظر عن التسمية فالمقالة ممتازة ، فقط هناك بعض الأشياء الصغيرة تحتاج إلى تصحيح مثل الجدول البياني المعرب بلازما.png (كلمة رتب البلازما وغلاف الشمس فيهما خطأ في الجرافيك) وفي قسم تاريخ البلازما ذكرت كلمتي بلاسما وبلازما في نفس السطر "طومسون خصائص و طبيعة البلاسما عام 1897، و يرجع الفضل في تسمية البلاسما إلى العالم إيرفينغ لانغموير في عام 1928 ربما لأنه رأى انها تشبه بلازما الدم.". ملاحظة أخيرة وهي أشكال الجدوال في المقالة ، حيث أن جدول "أشكال البلازما" يختلف عن شكل الجدولين الآخرين في المقالة "تسلسل مقادير البلازما"و "مقارنة بين البلازما ومراحل الغازات".شكراً لك مهندس --AhmadSherif 13:46، 30 يونيو 2008 (UTC)

الأخطاء البسيطة ممكن تلافيها بالمساهمة الجماعية. والجدول سوف أراجعه مرة أخرى مع أني نقلته من النسخة الإنجليزية وترجمت الصورة وانزلتها. Muhends 16:47، 30 يونيو 2008 (UTC)

تكملة الملاحظات

  1. هناك قسم بإسم البلازما الاصطناعية أعتقد بأنه مقصود منه البلازما الصناعية أليس كذلك ؟
  2. هناك أقسام لا تحتوي على أي مصدر ، مثل درجة تأين البلازما - الحرارة. أعتقد بأننا نحتاج إلى مصدر على الأقل لكل قسم ، أنا أعلم بأنك قمت بترجمة المقالة من اللغة الإنجليزية ، و لكننا نتطلع إلى أن تصبح هذه المقالة أفضل من نظيرتها الإنجليزية.
  3. بالنسبة لصورة الشعلة البلازمية ، أعتقد بأننا نحتاج إلى ذكر أنها إحدى أكثر ظواهر البلازما تعقيدا و ليس ظواهر الهيولى ، لا نريد تعقيد القراء بتحويل من مصطلح إلى آخر.

كل الشكر لك يا أخ عبد الله و أتمنى بأن تقبل الملاحظات بصدر رحب يا هندسة :) --قدساوي 13:26، 30 يونيو 2008 (UTC)

أشكرك أخي قدساوي، بصراحة واعتقد أن الأخوة يؤيدونني فيها، ألا وهي: الترجمة العلمية أكثر صعوبة من الترجمة التاريخية أو الأدبية.. كلمات ناشفة ليس بها من الكلام الإنشائي, دقيقة جدا بالمعنى. فإن انا نقلت لك الترجمة حرفية فلن تجد احدا سيفهم المكتوب ولا حتى أنا, ولكن اضطر أن اقرأ الجملة مرات عديدة وأغير فيها لكي اصل لأقرب معنى للجملة الأصل.
  • إذا وجدت أي شيء به مخالفة لغوية فلا تتردد وغيره، فإن هناك من يصحح من بعدك إن اخطأت ;) . Muhends 17:00، 30 يونيو 2008 (UTC)

أنا أعلم أن الترجمة العلمية هو شيء صعب جدا ، و هو أمر يحتاج مراجعة كبيرة ، وفقك الله في هذا الأمر.

لا تقلق ، فلست أنا من يخطأ باللغة   --قدساوي 07:37، 1 يوليو 2008 (UTC)

الهيولى

أكرر، مرة أخرى، أن ترجمة مصطلح Plasma الإنكليزي (في الفيزياء) هو الهَيُولَى بالعربية. وإنها موجودة بقواميسنا منذ العصور الأولى للكتابات العلمية العربية، وهي ترجمة حرفية رائعة للمصطلح اليوناني ύλη تراعي القواعد الاشتقاقية والأوزان العربية (وهو الذي لو تُرجم في عصرنا هذا لقالوا يُولاَ). ثم، كلمة بلازما مستهجنة عربيًا لاختراقها لعدة قواعد اللغة العربية (انظر أعلاه). ثم، من تعلل بأن هيولى هي هيولى الخلية، فإني أقول له أن هيولى الخلية هي ترجمة لفظية لكلمة Cytoplasm الإنكليزية، وهي مركبة من سابقة Cyto ذات الأصل اليوناني وتعني الخلية، وPlasm وتعني الهيولى. فالرجاء المحافظة على جمالية اللغة العربية والتقيد بقواعد اللغة العربية، فنحن نكتب هنا في موسوعة علمية وثقافية، دورها الرئيسي إسداء المعلومات الصحيحة والدقيقة والسليمة، وتصحيح الأخطاء الشائعة منها والنادرة. ملاحظة أخيرة: هو الهَيُولَى (بالألف المقصورة) لا الهَيُولِي. شكرا لكم. --الـفـيـصـل الـحـكـيـم (راسلـني) 08:02، 1 يوليو 2008 (UTC)

شكراً جداً على التوضيح اللغوي وطريقة النطق وأصل الكلمة، مجهود رائع Dr B2 (نقاش) 09:14، 15 يونيو 2009 (ت‌ع‌م)
  • الصورة التي تحتوي توضيحات بالعربية في المقال، هناك خطأ إملائي بها، تكتب الانصهار لا الإنصهار.--محمد أحمد عبد الفتاح 23:14، 2 يوليو 2008 (UTC)
انظر الآن. --خالد حسني 00:43، 3 يوليو 2008 (UTC)

ماذا عن الموضوع الذي طرحته حول كتابة قسم في المقالة يتكلم عن ترجمة الإسم إلى اللغة العربية ؟ هل تعتقدون بأنه سيكون مناسبا للمقالة ؟ --قدساوي 13:22، 3 يوليو 2008 (UTC)

  تعليق: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. أود إبداء رأيي بشكل مختصر بما أن هيولى مأخوذة من الإغريقية يولا فإذا هي ذات أصل غير عربي مثلها مثل بلازما أي أن كليهما لا معنى له في اللغة العربية الفصحى وغير موجود في المعاجم اللغوية القديمة فهما لا يختلفان عن بعضهما فكلاهما ذو أصل غير عربي وعلى ذلك فليس لإحداهما فضل على أخرى من حيث الفصاحة إلا أن بلازما حققت نجاحا واستعمالا وانتشارا بعكس هيولى التي تكاد تكون منعدمة الانتشار ولا أحد يستعملها فهذا الموضوع يدرس في مختلف أنحاء الوطن العربي بمسمى بلازما ولا أحد يعرفه بغير هذا الاسم. أرى أنه لا داعي للمبالغة بالطعن في بلازما وأنها فيها التقاء ساكنين ونحو هذا الكلام فهو ليس بصحيح فبلازما تكتب بتحريك الباء بالكسرة وتحريك الزاي بالكسرة أيضا وبذلك لا يوجد التقاء ساكنين أو شيء من هذا القبيل. لذا أنا ضد أي تغيير يمس بعنوان المقالة. وبالخلاصة أتفق مع ما سبق وشرحه الأخ Muhends:. تحياتي الحارة. إم زي---Avicenno (نقاش) 14:13، 17 مايو 2015 (ت ع م)[]
عُد إلى صفحة "بلازما (فيزياء)/أرشيف 1".