نقاش:النبوة في الإسلام

النقاشات النشطة
          المقالة ضمن مجال اهتمام مشاريع الويكي التالية:
مشروع ويكي الإسلام (مقيّمة بذات صنف ج، قليلة الأهمية)
المقالة من ضمن مواضيع مشروع ويكي الإسلام، وهو مشروعٌ تعاونيٌّ يهدف لتطوير وتغطية المحتويات المُتعلّقة بالإسلام في ويكيبيديا. إذا أردت المساهمة، فضلًا زر صفحة المشروع، حيث يُمكنك المشاركة في النقاشات ومطالعة قائمة بالمهام التي يُمكن العمل عليها.
مقالة من صنف ج ج  المقالة قد قُيّمت بذات صنف ج حسب مقياس الجودة الخاص بالمشروع.
 قليلة  المقالة قد قُيّمت بأنها قليلة الأهمية حسب مقياس الأهمية الخاص بالمشروع.
مشروع ويكي أعلام (مقيّمة بذات صنف ج)
المقالة من ضمن مواضيع مشروع ويكي أعلام، وهو مشروعٌ تعاونيٌّ يهدف لتطوير وتغطية المحتويات المُتعلّقة بمقالات الأعلام في ويكيبيديا. إذا أردت المساهمة، فضلًا زر صفحة المشروع، حيث يُمكنك المشاركة في النقاشات ومطالعة قائمة بالمهام التي يُمكن العمل عليها.
مقالة من صنف ج ج  المقالة قد قُيّمت بذات صنف ج حسب مقياس الجودة الخاص بالمشروع.

لقد حذفت المعلومات الواردة عن مدة حياة الأنياء و مكان دفنهم لإن مكان هذه المعلومات (الإسلامية) هي صفحات الانبياء و ليس هذه القائمة التي تعرض الأنبياء في كل من الديانات السماوية. --حكيم دمشق 14:54, 4 يناير 2006 (UTC) أخي الكريم يجب تدقيق جميع المعلومات الواردة في الجدول لان الايمان بالانبياء واجب وما لايتم الواجب الا به فهو واجب وشكرا Yes Check Circle.svg أُصلح

جدوى الصفحةعدل

هل هذه الصفحة مقالة؟؟ لا تبدو لي كمقالة وهي كذلك ليست صفحة تصنيف فرعية لصفحات متشابهة بالمواضيع مثل صفحات التصنيف الفرعية الأخرى... أقترح حذفها لعدم جدواها كمقالة ولعدم كونها تصنيف فرعي مثل صفحات التصنيف الفرعية الأخرى. عدم المؤآخذة يعني!!  رامز17:28, 27 أبريل 2007 (UTC)

الصفحة عبارة عن سرد لبعض المعلومات العامة المؤكدة بعدة مصادر .. لذلك فهى جيدة وهامة جدا .

الصفحة مهمة وأنا ضد حذفها. وموضوعها صريح ومباشر وهي تعريف للرسل والأنبياء من نظرة الشرع الإسلامي، وتعداد للرسل والأنبياء المثبتين في الإسلام بالقرآن الكريم. وهي تفيد المسلمين والمهتمين بدراسة الثقافة الإسلامية ونظرتها تجاه الديانات الأخرى، بعكس لو كان هناك صفحة واحدة للإنبياء والرسل يتم الإستشهاد فيها بكل المصادر السماوية من مختلف الديانات، فذلك لن يشفي من ذكرتهم سابقاً ولن يوفر لهم الإجابات الكاملة حول اعتراف الإسلام بالأنبياء والأديان الأخرى. --94.97.174.48 (نقاش) 19:34، 24 مايو 2010 (ت ع م)


تعارض وحاجة للتدعيم بمعلومتينعدل

سأضيف القول الوارد في الفرق بين الانبياء والرسل في الشريعة الإسلامية، لأن هذه المعلومة مهمة جداً للصفحة وتدعمها بشكل مهم. ثم أن هناك تعارض في هذه الصفحة بين قوله: "فكل رسول نبي وليس كل نبي رسول"، ثم في الجدول ليس كل الرسل عليهم السلام موسومين ومختارين كأنبياء، وهذا غير صحيح. يجب وسم كل الرسل على أنهم انبياء والمصادر هي نفس المصادر التي تدل على انهم رسل استناداً على القاعدة "كل رسول نبي وليس كل نبي رسول". الرجاء من كان له خبرة التحقق في قول أن آدم عليه السلام نبي. --94.97.174.48 (نقاش) 19:34، 24 مايو 2010 (ت ع م)

عُد إلى صفحة "النبوة في الإسلام".