نظرية الموثوقية

نظرية الموثوقية وتوصف قدرة النظام على إتمام المهمة المسئول عنها في وقت معين .[1] وهي من إحدي دعائم الهندسة . التي تساعد على تحسين عمل الأنظمة وتقليل فرص فشلها، ومن هذه الأنظمة الطائرات، المسرعات الخطية، وأي منتج آخر . وقد تم تطويرها باستخدام الاحتمالات والإحصاء .

Reliability block diagram.png

وقد كانت تستخدم في القرن التاسع عشر في مجال الملاحة البحرية ومجال التأمين على الحياة مقابل مبالغ مالية من عملائها . وحتي اليوم ما زال لفظي معدل الفشل ومعدل الخطر . وبالمثل تستخدم هذه النظرية في حالات فشل الأجهزة الميكانيكية مثل السفن والقطارات والسيارات .

النماذج الإحصائية المناسبة لأي من هذه المواضيع تسمي نماذج «وقت الوصول للحدث» , وتسمي حالات الفشل أو الموت بالحدث، والهدف من تلك العملية هي التنبؤ بمعدل الحدث لإعطاء السكان أو الأفراد احتمال حدوث الأمر بنسبة دقيقة .

الموثوقية الهيكليةعدل

الموثوقية الهيكلية هي دراسة تطبيق نظرية الموثوقية على الهياكل و المباني. في هذا المجال، تتم نمذجة الأحمال والمقاومات باستخدام التوزيعات الاحتمالية.[2][3]

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ "معلومات عن نظرية الموثوقية على موقع bigenc.ru". bigenc.ru. مؤرشف من الأصل في 15 ديسمبر 2019.
  2. ^ Piryonesi، Sayed Madeh؛ Tavakolan، Mehdi (09 يناير 2017). "A mathematical programming model for solving cost-safety optimization (CSO) problems in the maintenance of structures". KSCE Journal of Civil Engineering. 21 (6): 2226–2234. doi:10.1007/s12205-017-0531-z.
  3. ^ Melchers, R. E. (2002), “Structural Reliability Analysis and Prediction,” 2nd Ed., John Wiley, Chichester, UK.

وصلات خارجيةعدل

s an open access journal that provides an international forum for the electronic publication of original research and industrial experience articles in all areas of systems reliability and prognostics.

  • Gavrilov LA, Gavrilova NS (December 2001)

"The reliability theory of aging and longevity"